Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

سلطان بن زايد يتفقد فعاليات المهرجان التراثي

سويحان "المسلة" …. شهد الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات اليوم فعاليات مهرجان سلطان بن زايد التراثي 2016 بمدينة سويحان التي دخلت يومها العاشر بنجاح كبير وتستمر حتى مساء السبت المقبل .

 

وتصدر فعاليات اليوم مسابقة جمال الابل الأصايل "المزاينة" المخصصة لفئة ثنايا ضمن أربعة أشواط هي الذهبي المفتوح و الجماعة الفضي و الجماعة الذهبي و التلاد .

 

وعلى هامش فعاليات المهرجان استقبل الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان في قصره في مدينة ناهل عددا من السفراء العرب والأجانب المعتمدين لدى الدولة الذين حضروا إلى مدينة سويحان لزيارة فعاليات المهرجان.

 

وتبادل خلال اللقاء مع السفراء الحديث حول التراث ودوره في ترسيخ الهوية الثقافية لأبناء المجتمع إضافة الى اهمية التعرف على ثقافة المجتمعات لتسهيل التفاهم وترسيخ ثقافة الحوار.


وأعرب سفراء كل من ماليزيا وبلجيكا وهولندا وسويسرا وفنلندا ومونتيغرو والبوسنة والهرسك وكازاخستان وتايلند وسفير الاتحاد الأوروبي والسودان عن شكرهم وتقديرهم للشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لإتاحته الفرصة لهم للاطلاع على تراث الإمارات والمنطقة والتي تجسدت من خلال الفعاليات المتنوعة للمهرجان على أرض الواقع ..مشيدين بجهوده الواضحة والكبيرة لحفط وصون التراث ونقله للأجيال الصاعدة وتعريف الشعوب به في إطار معاصر .


وأكد السفراء لـ وام أن مهرجان سلطان بن زايد التراثي أصبح محطة سنوية للتعرف على مجتمع الإمارات وعاداته وتقاليده ورياضاته الشعبية المتعددة ..معربين عن ارتياحهم لما شاهدوه من فعاليات وأنشطة تراثية وثقافية تعبر عن أصالة المجتمع الإمارات هذا وقد سجلت نشاطات اليوم العاشر من المهرجان نجاحا استثنائيا على مستوى الحضور الجماهيري المكثف وحجم المشاركة من جانب كبار ملاك ومربي الإبل من الامارات ودول مجلس التعاون مما يؤشر إلى أن نجاح المهرجان يزداد يوما بعد يوم كما يسجل مشاركة نوعية للمهتمين بهذه الرياضة حيث تزهو سويحان يوميا بمظاهر احتفالية تشكل بمجملها عرسا شعبيا يحتفي المشاركون من خلاله بالاصايل وعادات وتقاليد الآباء والأجداد بصورة حضارية.

وكان الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان قد حضر في ساعة مبكرة من صباح اليوم إلى موقع الحدث حيث قام بجولته التفقدية المعتادة في المجلس التراثي وإلتقى بعدد من وجهاء مدينة سويحان وكبار ملاك ومربي الابل وإستمع إلى قصائد مجموعة من شعراء النبط ثم تجاذب أطراف الحديث مع ضيوفه حول المهرجان بوجه عام وأشواط مزاينة ثنايا بوجه خاص ومدى الاستعدادات والتجهيزات الخاصة بالمنافسات .

كما إستمع إلى جملة من الملاحظات والمقترحات من بعض المشاركين ..مؤكدا أن الهاجس الرئيس هو إنجاح هذه الاحتفالية والعمل على تطويرها بكل شفافية ونزاهة وحرص على الارتقاء برياضات الهجن وفق مفرداتها وتقاليدها الأصيلة .

وقد القى عدد من الشعراء الشعبيين أمام سموه مجموعة من قصائدهم التي تمجد القيادة الرشيدة والوطن وتتغنى بجمال الإبل.

وإستكمل الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان جولته التفقدية إلى ساحة عرض ابل المزاينة واطمأن من أعضاء لجنتي الفرز والتشبيه على سير الإجراءات المتعلقة بالإبل المشاركة في أشواط ثنايا .

كما التقى خلال جولته بعدد من كبار ملاك ومربي الإبل من الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي متزامنا ذلك مع بث الإذاعة الداخلية الأهازيج والأغاني الشعبية .. وأثنى سموه على حماسة المشاركين ومساهمتهم الفاعلة في إحياء رياضة الآباء والأجداد للمحافظة على أصالة تقاليدها ومفرداتها فيما عبروا بدورهم عن تقديرهم لاهتمام ورعايته للمهرجان وحرصه على متابعة منافسات المزاينات وبقية الفعاليات بروح وثابة مؤكدين له أنهم لن يدخروا الجهود في سبيل إنجاح ملتقى الأجيال الذي يزهو بحضور ومتابعة الذي يؤكد من خلال لفتاته الكريمة كل يوم حرصه الشديد على تطوير رياضة الهجن بما يليق بالمكانة الرفيعة التي تحتلها في الإمارات في إطار الاهتمام الرسمي بالمحافظة على الهوية الوطنية وموروث الشعب الثقافي .

وقال في ختام الجولة – ان المهرجان لا يمكن له أن يحقق النجاح المنشود إلا بجهودكم ومؤازرتكم فهو أولا وأخيرا مهرجانكم مختتما قائلا " نؤكد لكم حرصنا الشديد على العمل بروح جماعية ومواصلة تقديم كافة أشكال الدعم وتذليل الصعاب والعقبات إن وجدت لغايات تحقيق تظاهرة تراثية تنسجم مع ريادة الامارات في نقل ونشر التراث على المستوى الدولي".


كما توج بحضور عدد من السفراء العرب والأجانب المعتمدين لدى الدولة الفائزين بالمراكز العشرة الأولى في شوط الجماعة الذهبي حيث توشحت المطية "وهيلة" لمالكها علي سالم عبيد هياي المنصوري بزعفران وناموس الشوط ونالت المركز الثاني "أركان" لعبدالله أحمد خليفة طوار الكواري والثالث " الذهب " لراشد علي صياح محمد المنصوري و الرابع " الحاكمة " لمسفر محمد عايد علي القحطاني والخامس " جبارة " لعامر يريو سويد المنصوري والسادس " مشكورة " لأحمد إبراهيم خليل سيف القبيسي والسابع " فريدة " لمبارك عبد الله مبارك ضابت الدوسري والثامن " الكايدة " لمحمد صالح عبد الله خويتم الراشدي والتاسع " مياسة " لأحمد بن خلفان بين سيف المعولي والعاشر " شواهين " لمحمد مسلم سالم المنهالي .

وتوج الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الفائزين بالمراكز العشرة الأولى لشوط التلاد حيث خطفت " الحذرة " لراشد حمدان بن عيد المنصوري ناموس الشوط وجاءت في المركز الثاني "عوايد" لحمدان مصبح عامر بن حويرب المنصوري والثالث "ندى" لراشد مبارك القصيلي المنصوري و الرابع "دانات" لراشد سلطان غالب المنصوري والخامس "المغترة" لمسعود مهدي هطيل الأحبابي والسادس "الاتحادية" لسعيد محمد مسلم المحرمي والسابع " الشاهينية " لأحمد سالم أحمد العامري والثامن " أفعال " لعبيد أحمد العامري والتاسع " وبرة " لمحمد حمد سالم عنودة العامري ونالت المركز العاشر " سلهودة " لمحمد بن طهميمة بن عنودة العامري .


وفي ختام حفل التتويج هنأ راعي المهرجان الفائزين بأشواط ثنايا ..مؤكدا لهم أن كافة وسائل الدعم متواصلة لتطوير هذه الرياضة والمحافظة على تقاليدها .. كما استمع من الفائزين إلى شرح تفصيلي عن إبلهم الفائزة من حيث أصالة السلالة مؤكدين له أن نجاح المهرجان هو هاجسهم الأول قبل الجوائز والمراكز وأنهم سيتواصلون مع المنافسات حتى اللحظة الأخيرة من أجل إنجاح الحدث والتأكيد على دورهم في إحياء رياضة الآباء والأجداد .


ووصفت لجنة تحكيم المزاينات منافسات اليوم بالقوية والمميزة نظرا لحجم المشاركة ووجود عدد كبير من الاصايل صاحبة الأرقام والمراكز القياسية في مزاينات الدولة والمنطقة ..وقالت إن مشاركة نخبة من ملاك ومربي الإبل من دول مجلس التعاون الخليجية أضفى على المنافسات سخونة وقوة في التحدي ..وذكرت اللجنة إن استيفاء معظم الاصايل لشروط الجمال المطلوبة للفوز قد تحققت في أعداد كبيرة من الإبل مما صعّب مهمة اللجنة بحيث كانت الفوارق في نقاط الفوز ضئيلة جدا لكن الأجواء العامة للمنافسات كانت طيبة وتتمتع بشفافية عالية مما حقق احتفالية تراثية شعبية رائعة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: