Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

روتانا تعتزم افتتاح 9 فنادق في دبي وأبوظبي

روتانا تعتزم افتتاح 9 فنادق في دبي وأبوظبي

 

دبى " المسلة " … تعتزم شركة روتانا، لإدارة الفنادق، التوسع في الإمارات، عبر افتتاح 9 فنادق جديدة خلال السنوات الخمس المقبلة. وتشمل خطط التوسع، افتتاح 4 فنادق في العاصمة أبوظبي، و4 فنادق في دبي.
 
وقال غاي هاتشينسون الرئيس التنفيذي للعمليات في روتانا، خلال الجولة الترويجية للمجموعة في منطقة مجلس التعاون الخليجي لعام 2016، إن الفنادق الجديدة تشمل 5 فنادق تحت علامة «روتانا للفنادق والمنتجعات»، و3 منشآت فندقية تحت علامة «أرجان للشقق الفندقية من روتانا»، ومنشأة واحدة تحت علامة «سنترو من روتانا»، للفنادق العصرية ذات الأسعار المعقولة.


وستضيف هذه المنشآت الجديدة 3,598 وحدة فندقية جديدة لروتانا، ما يضيف عدداً كبيراً من الوحدات إلى محفظتها الفندقية بالدولة، والتي يصل عددها في الوقت الحالي 9,584، كما سيصل العدد الإجمالي للفنادق التابعة لروتانا في الإمارات إلى 44 فندقاً بحلول عام 2020.

وتقوم روتانا حالياً بإدارة أكثر من 100 فندق في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا وأوروبا الشرقية، وتعمل على تنفيذ خطة توسع شاملة لإطلاق المزيد من المنشآت في المستقبل.

ترويج

وخلال الجولة الترويجية لفنادق روتانا في منطقة التعاون لعام 2016، كشفت مجموعة روتانا عن اعتزامها تعزيز حضورها في المنطقة، عبر إطلاق عدد من المشروعات الجديدة في الأسواق الرئيسة، مثل السعودية وقطر والكويت، إلى جانب والإمارات، حيث أعلنت روتانا افتتاح 5 فنادق جديدة في السعودية خلال عام 2016، 3 فنادق في قطر، وفندق في الكويت بحلول نهاية عام 2018، إضافة إلى الفنادق التسعة في الإمارات.

وكانت الجولة الترويجية قد انطلقت من جدة في 31 يناير الماضي، وشملت عدداً من المدن الخليجية الكبرى، مثل الرياض والخُبر وجدة والدوحة والكويت ودبي، واختتمت في أبوظبي.
 
وقال هاتشينسون: «لا تزال منطقة الخليج تمثل أكبر الأسواق المصدرة لضيوف فنادق روتانا في الإمارات وغيرها من الدول في الخليج، ومع ارتفاع معدلات السفر بين دول المنطقة، إلى جانب زيادة الإقبال على الإقامة لفترات أطول، مقارنة بأي وقت مضى، أصبح الوقت ملائماً تماماً لكي تقوم روتانا بتعزيز علاقاتها مع شركائها في قطاع السفر، وإطلاعهم على آخر المستجدات حول خطط التوسع التي تعتزم تنفيذها في المنطقة».


وأضاف قائلاً: «كان لتراجع الروبل تأثير كبير على معدلات الإنفاق من قِبل السائحين القادمين من روسيا، كما يشهد الاقتصاد الصيني تباطؤاً حاداً، لذا، تسعى روتانا إلى استقطاب المزيد من السائحين من منطقة الخليج لمساعدة قطاع الضيافة في الإمارات في الحفاظ على وتيرة النمو خلال عام 2016.
 
لقد أدى تراجع نشاط الأسواق المصدرة للسائحين إلى الإمارات، إثر الظروف الاقتصادية العالمية الصعبة، إلى التركيز على جذب السائحين من دول الخليج بشكل مكثف في الوقت الحالي».

وأشار إلى أن شركة روتانا تشهد نمواً سنوياً يزيد على 8 % للسياحة القادمة من دول مجلس التعاون، وأن منطقة الخليج تسهم بـ 37 % من إجمالي عدد الليالي الفندقية، و40 % من أجمالي عائدات الغرف في فنادق روتانا. وأضاف أننا نشعر بتفاؤل كبير إزاء مستقبل وأداء قطاع السياحة في الإمارات ومنطقة الخليج في عام 2016.

استثمارات

نجحت دبي في استقطاب أكثر من 14.2 مليون زائر خلال عام 2015، ولا تزال تمضي بخطى ثابتة نحو جذب 20 مليون سائح بحلول عام 2020، فيما وصل عدد المقيمين في فنادق أبوظبي خلال العام الماضي إلى 3.8 ملايين شخص.
 
ووفقاً لتقديرات المجلس العالمي للسياحة والسفر، فإن الاستثمارات في قطاع السياحة والسفر في الإمارات بلغت 21 مليار درهم في عام 2015، أو ما يعادل 6.2 % من إجمالي حجم الاستثمارات، ويتوقع أن يرتفع هذا الرقم بنسبة 9.7 % هذا العام، و5.1 % سنوياً في الأعوام العشر القادمة، ليصل إلى 37.8 مليار درهم في 2024.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: