اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

دول الخليج الوجهات السياحية الدولية للسائح السعودى.. يليه الشرق الأوسط

دول الخليج الوجهات السياحية الدولية للسائح السعودى.. يليه الشرق الأوسط

     


الرياض "المسلة "…. أكد الدكتور وليد الحميدي نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني للمناطق لـ"الاقتصادية" تصدر دول الخليج العربي أعلى الوجهات السياحية دوليا بالنسبة للسياح السعوديين بنسبة 44.5 في المائة، يليها دول الشرق الأوسط بنسبة 33.3 في المائة، ومن ثم دول جنوب آسيا بنسبة 11.0 في المائة، بينما جاءت دول أوروبا في المرتبة الأخيرة بنسبة 4.6 في المائة.

 

وفيما يخص تقديرات حصة الوجهات السياحية المحلية أكد الحميدي تصدر منطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة أعلى الوجهات السياحية المحلية خلال إجازة عيد الفطر العام الحالي، مشيراً إلى أن الدراسات التي تقوم بها الهيئة بشكل دوري كشفت أن منطقة مكة المكرمة أعلى وجهة سياحية محلية بنسبة 36 في المائة، تليها المدينة المنورة بنسبة 18 في المائة.

 

ولفت نائب رئيس الهيئة تنوع البرامج والمشاريع المقدمة للسائح خلال فترة الصيف، مؤكداً في الوقت نفسه أن الهيئة بذلت جهوداً بالتعاون مع كل شركائها في المناطق للاستعداد لكل مواسم الإجازات بشكل عام وإجازة الصيف بشكل خاص، حيث يتم تكثيف الأنشطة الملائمة لأفراد العائلة.


وأشار الحميدي إلى تنوع جهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ابتداء من رفع نسب الجاهزية على مرافق الإيواء السياحي وتكثيف الزيارات الرقابية على الفنادق والشقق المفروشة وعلى المواقع السياحية (دون إشعار مسبق) ورصد المخالفات وضبطها وعدم التهاون في حقوق السائح، إضافة إلى تقديم حزم المساندة التسويقية والإعلامية التي توفرها الهيئة.


كما تعمل على رفع درجة التأهب في مركز الاتصال السياحي لاستقبال الاستفسارات والشكاوى أو الاقتراحات والتأكيد على التعامل مع كل ما يصل للمركز بمهنية عالية وإشعار المتصل باستلام اتصاله خلال مدة لا تتجاوز 24 ساعة وإقفال المعاملة واتخاذ إجراء خلال مدة لا تتجاوز 72 ساعة، إلى جانب إقامة عدد من الفعاليات والمهرجانات وتهيئة المواقع السياحية، كما تدعم الهيئة برامج الرحلات السياحية من خلال منظمي الرحلات المعتمدين من الهيئة. وأظهرت إحصائية حديثة للهيئة تصدر منطقة مكة المكرمة أعلى وجهه سياحية محلية بنسبة 36.4 في المائة من إجمالي تقديرات الوجهات السياحية المحلية، يليها منطقة المدينة المنورة بنسبة 18.1 في المائة، يليها المنطقة الشرقية بنسبة 12.6 في المائة، يليها منطقة عسير ثم منطقة الرياض وهي على التوالي بنسب تصل إلى 9.6 و9.5 في المائة، يليها منطقة تبوك بنسبة 4.2 في المائة، إضافة إلى نسب متدنية تشمل مناطق أخرى.

 

وتسهم الفعاليات والمهرجانات التي تقوم الهيئة برعايتها في لعب دور مهم في تكوين الوجهات السياحية من خلال قدرتها على زيادة الطلب السياحي على الوجهات السياحية والمنشآت والمقومات السياحية فيها، إضافة إلى إبراز المقومات السياحية في المنطقة ودورها في تعزيز الوطنية من خلال تعرّف المواطنين على ثروات الوطن الطبيعية والحضارية والتراثية والثقافية وغيرها، وزيادة التواصل مع أبناء المناطق الأخرى.

 

كما تسهم تلك الفعاليات أيضاً في التنمية الاجتماعية من خلال الترابط العائلي وتوجيه الشباب إلى قضاء وقت فراغه في أعمال مفيدة وأماكن آمنة فيها أشياء ممتعة وتعلم أشياء جديدة، إلى جانب إقناع وتحفيز رجال الأعمال للاستثمار في المنشآت الاقتصادية والسياحية في المنطقة التي يقام فيها المهرجان.

 

وتنتهج الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني شراكة مع إمارات المناطق أثمرت عن وجود عديد من المهرجانات والفعاليات السياحية التي تزداد تطورا ونضجا ونجاحا عاما بعد آخر، إضافة إلى الجهود المميزة التي تبذلها مجالس ولجان التنمية السياحية في المناطق والمحافظات والجهات الأخرى في سبيل إقامة هذه الفعاليات، والدور الذي يعول على مجالس التنمية السياحية في تنمية الحركة السياحية وإيجاد إطار تكاملي بين القطاعين العام والخاص لخدمة التنمية السياحية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: