اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

“مركز دبي التجاري العالمي” قدم خدماته إلى أكثر من 2 مليون شخص العام الماضى

"مركز دبي التجاري العالمي" قدم خدماته إلى أكثر من 2 مليون شخص العام الماضى

 

دبى "المسلة" ….. نجح مركز دبي التجاري العالمي على مدى عقود في تعزيز مكانته كوجهة عالمية لتقديم أرقى مستويات الضيافة وإقامة مختلف الفعاليات العالمية والإقليمية والمحلية.

 

وحقق المركز زيادة في أعداد الضيوف الذين قدم إليهم خدمات الضيافة خلال عام 2014 بنسبة 27 بالمائة إذ تجاوز عددهم مليونين و100 شخص لأول مرة من الضيوف والزوار والمشاركين في نحو 3 آلاف و800 فعالية ومناسبة مختلفة أقيمت داخل المركز وخارجه بجميع إمارات الدولة بزيادة خمسة بالمائة عن عام 2013 .

 

وأكد محمد الجميري نائب الرئيس للضيافة في مركز دبي التجاري العالمي لـ وام أن هذه الفعاليات شملت مختلف أنواع الفعاليات العالمية والإقليمية والمحلية من المعارض والمؤتمرات والمناسبات الخاصة والحفلات الفنية المتنوعة والبطولات الرياضية العالمية والسباقات وحفلات الزفاف وولائم كبار الشخصيات والأعيان والحفلات الاجتماعية وحفلات موظفي الشركات وحفلات تخرج طلبة الجامعات والمدارس وغيرها.

 

وذكر ان عدد الفعاليات والمناسبات الخارجية بلغ 975 بزيادة 18 بالمائة عن العام السابق وكان من أهم هذه الفعاليات "سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1" في أبو ظبي والتي قدم فيها ضيافة ل 17 ألف و322 شخص والحفل السنوي الثلاثين لشركة "نيو سكين" وقدمت ضيافة لـ14 ألف شخص ومعرض الشرق الأوسط للطيران التجاري وحفل قصر المشرف وطيران الإمارات وحفل الزفاف الجماعي في العين وبطولة الكريكت ومعرض الشارقة الدولي للكتاب وحفل كبار الشخصيات الخاص بسمو ولي عهد دبي في ند الشبا وغيرها.

 

أما أكبرها من جهة عدد الضيوف فكانت الدورة الأخيرة لمعرض دبي للطيران التي قدم فيها الفريق خدمات الضيافة إلى 18 ألفا و 582 شخصا وبلغ إجمالي عدد الأعراس التي أقيمت داخل قاعات المركز 207 أعراس بينما بلغ عدد ضيوف أكبرها 3 آلاف و500 ضيف ومتوسط عددها الشهري نحو 20 حفلا باستثناء شهر رمضان الذي تتوقف فيه حفلات الأعراس.

 

وأكد النائب الأول للضيافة في مركز دبي التجاري العالمي إنه لا حدود لإمكانيات المركز الذي يتكون فريقه الرئيسي من نحو 150 طاهيا من 19 دولة ويستطيع تقديم خدمات الضيافة لنحو 15 ألف شخص يوميا داخل المركز وخارجه في أي مكان في دولة الإمارات.. مشيرا إلى أن الفريق لديه سجلا مشرفا في تقديم المأكولات العالمية خارج حدوده سواء كان الحدث حفلا موسيقيا أو خاصا أو إحدى فعاليات الشركات أو معرضا أو فعالية كبرى أو غيرها.

 

وأوضح أن خدمات الضيافة التي تقدمها مطابخ المركز وفريق العمل به تتخطى حدود الخدمة المميزة التي تشتهر بها دبي وأن أسطول سيارات النقل الحديثة المبردة والمعدات المخصصة لإقامة الفعاليات الخارجية يضمن وصول الطعام طازجا تماما إلى جميع الفعاليات والمناسبات التي يقيمها المركز خارج حدوده وفي الوقت المحدد ويدعم مديري عمليات الخدمات اللوجستية .. لافتا إلى أن المركز يتميز بارتفاع مستوى خبرة فريقه المتخصص في إقامة الفعاليات وتصميمها وتجهيزها بكافة تجهيزات الصوت والإضاءة والديكور والأثاث والفضيات وأدوات المائدة وغيرها من العناصر إذ يتم تخصيص شخص واحد لتلبية جميع احتياجات كل فعالية ما يعني أن صاحبها يتعامل مع شخص واحد فقط لتلبية جميع احتياجاته.

 

وكشف أن حجم المواد الغذائية التي مرت عبر بوابات مطابخ المركز عام 2014 بلغ نحو ألف و500 طن من المواد التموينية بواقع 103 اطنان من الأرز و41.5 طن دقيق و 29.9 طن سكر و23 طنا من فواكه و55 طنا من خضروات وطنا من مكرونة و 122 طنا من زيوت و 4.83 طن سمن وزبد و140 طن دواجن و 85 طنا من لحوم 50.9 طن من الأغنام بلغ عددها 10 آلاف و180 رأسا و 7 أطنان من لحوم الجمال بواقع 152 جملا و122 طنا من مشروبات غازية بواقع 260 ألف علبة و130 طنا من عصائر بما يساوي 215 ألف علبة عصير و 237 طن مياه معدنية بما يوازي 975 ألف زجاجة وغيرها الكثير من مختلف مكونات الطعام.

 

وذكر أن المركز أصبح الاختيار الأول لتنظيم الفعاليات الحكومية وحفلات الزفاف ومختلف المناسبات الخاصة بالأعيان وكبار الشخصيات ويعود ذلك إلى عدة عوامل منها الثقة في قدرات المركز على تقديم خدمات الضيافة العالمية وضمان تقديم الأطعمة بأرقى مستوى من الجودة والأصالة والتركيز على جودة وسلامة الأغذية وطريقة تقديمها والاهتمام الكبير بتطبيق معايير سلامة الأغذية والقدرات اللوجستية والإمكانيات الكبيرة في إقامة الفعاليات داخل المركز والتي تكسبه ثقة عملائه من كبار الشخصيات..موضحا أن من بين أهم الأسباب التي وصلت بالمركز إلى هذه المكانة هو حرص فريق العاملين على تخطى توقعات الضيوف مع تواصل اهتمام إدارة قطاع الضيافة في الاستثمار في ابتكار المأكولات الجديدة وطرق تقديمها وكذلك تواصل الاستثمار في المواهب البشرية الجديدة وتفصيل منتجات وخدمات تناسب تماما احتياجات العملاء والفكرة الرئيسية للفعالية ووجود فريق متعدد الثقافات يجمع بين الخبرات الكبيرة والإدراك الجيد للتقاليد والثقافة الإماراتية.

 

ويعد مركز دبي التجاري العالمي حامل شعلة الضيافة التقليدية التي تتأقلم مع العالم الجديد من حيث التنوع والابتكار والتميز وقد حصل فريق الضيافة على العديد من الميداليات خلال السنوات الأخيرة بفضل ما يضمه من مجموعة من أفضل الطهاة على المستوى العالمي كما حصل الفريق على مئات الجوائز كجائزة دبي للسلامة كـ "أفضل أكبر مقدم للضيافة عام 2012" وجائزة "مورد العام 2013" ضمن جوائز الشرق الأوسط للفعاليات و"الجائزة العالمية لسلامة الأغذية" في فئة المساهمة الفردية المتميزة لعام 2014 وفاز الفريق بعدد 51 ميدالية وشهادة تقدير من جوائز صالون كولينير عام 2014 وارتفع عددها في عام 2015 إلى 65 جائزة منها 6 ذهبية و12 فضية و30 برونزية.

 

وتبلغ مساحة مطابخ المركز 3 آلاف و650 مترا مربعا ويمتلك تجهيزات شديدة الحداثة تسمح للفريق بالقيام بإنتاج متكامل داخل مرافقه الواسعة التي تحوز على أعلى تصنيف من بلدية دبي كل سنة منذ عام 2003 وهو ما لم تحصل عليه سوى عدد قليل جدا من المؤسسات كما أن مطابخ المركز حاصلة على شهادتين في إدارة السلامة الغذائية هما " نظام تحليل المخاطر وتحديد النقاط الحرجة " و"أيزو 22000".

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: