Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

بوينج: صفقة القطرية الأخيرة دعمتنا إنتاجياً ومالياً

 

الدوحة ….. احتفلت شركة بوينج الأميركية لصناعة الطائرات أول أمس، بالعيد الـ100 لتأسيسها، حيث نظمت فعالية تضمنت عرض فيلم وثائقي يحكي عن تطور شركة بوينج على مر السنين لتصبح أكبر شركة تصنيع طائرات في العالم، وعن انطلاقتها ومسيرتها وإنجازاتها التي حققتها خلال السنوات الماضية منذ تأسيسها في 15 يوليو 1916، إذ نجحت بوينج بإنتاج الطائرة المصنوعة من القماش والخشب وبإنشاء إرث كبير من الابتكار.


جرى عرض الفيلم بحضور السفيرة الأمريكية لدى الدولة وعدد من موظفي شركة بوينج من الشركة الأم ودبي والدوحة.جدارةأكد عمر عريقات مدير مبيعات شركة بوينج بالشرق الأوسط في تصريح لـ "العرب" على هامش الاحتفال، أن الخطوط الجوية القطرية تعتبر من أهم شركاء بوينج ليس فقط على مستوى المنطقة بل في العالم ككل، مبيناً أن الشركة تأخذ رأي القطرية واقتراحاتها في التصنيع والمواصفات، وهي من أهم العملاء بالنسبة لها.

 

وأشار عريقات إلى أن الصفقة التي تمت بين بوينج والخطوط الجوية القطرية لشراء 100 طائرة من طرازات مختلفة، مهمة جداً بالنسبة لبوينج، لأنها أثبتت جدارة الطائرات التي استحوذت عليها الخطوط القطرية مثل طائرة دريم لاينر 787، التي تم تسليم آخر طائرة منها للقطرية خلال العام 2016، وبها استلمت القطرية 30 طائرة من هذا الطراز. إضافة جديدةولفت مدير مبيعات شركة بوينج بالشرق الأوسط، إلى أن البادرة التي أخذتها الناقلة القطرية بإضافة 30 طائرة جديدة من طراز 787-9 دريم لاينر، أعطت قيمة وموثوقية لأداء طائرات بوينج، وأكدت جدارة هذه الطائرة بالنسبة للقطرية، وهي الشركة التي تتميز بأنها تمتلك أحدث الأساطيل والطرازات بين الخطوط الجوية العالمية.


مواعيد تسليموذكر عريقات أن مواعيد التسليم معظم الطائرات الجديدة سيكون دقيقاً خلال السنوات القادمة، وفق ما حددته القطرية، مشيراً إلى أن التأخير الذي حدث خلال السنة الماضية تم تجاوزه، وجرى تذليل الصعوبات وتصحيحها وتسليم كافة الطلبات للناقل الوطني، ما أعاد ثقة القطرية ببوينج، لتتقدم بطلبات شراء جديدة من نفس الطائرة التي جرى عليها التأخير.أسطولوأوضح عريقات أن الخطوط الجوية القطرية هي من أول الخطوط الجوية في العالم من ناحية استخدام واستبدال الطائرات وتجديد الأسطول واستلام الطائرات الحديثة، لذلك فإن إعادة ثقتها بالطائرات كانت صفقة مهمة جدا لشركة بوينج، وللعلاقة التي تربط الشركتين، مركزاً على أن القطرية اختارت طراز 787، رغم وجود خيارات أخرى ، ما يؤكد نجاح التجربة مع هذا الطراز.

 

وأكد عريقات أن الصفقة دعمت بوينج بكل ما للكلمة من معنى، من ناحية الإنتاج والطلبية والقيمة، لافتاً إلى أنه في الوقت الذي تتطور وتكبر وتتوسع فيه القطرية، هناك شركات وخطوط جوية أخرى تتأخر، وهو ما يشير إلى استراتيجية وطموح القطرية.احتفالمن جهتها ذكرت دانا سلوم رئيس الاتصالات والشؤون الإعلامية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، في تصريح للعرب، أن الاحتفال بمرور 100 عام على تأسيس الشركة يتم في الدول الخليجية التي لدى بوينج مكتب معتمد فيها ، مثل:  دبي والدوحة والكويت.وأعربت عن فخرها بهذه المناسبة التي يصلها القليل من الشركات العاملة في هذا المجال، مشيرة إلى أن عرض الفيلم أمام الجمهور من الموظفين والمعنيين والضيوف يوضح أن الشركة كانت من الشركات الأول التي بدأت بصناعة الطيران، ويعرض أول طائرة والتحديات التي واجهتها وأول تجربة وتصحيح. أهميةوأشارت سلوم إلى أهمية السوق القطرية كزبون للطائرات المدنية والدفاعية، مبينة أن القطرية تعتبر من أهم عملاء الشركة في العالم، لاسيما بعد الصفقة الأخيرة التي تمت بين الشركتين، عندما طلبت القطرية طائرات حديثة منها 787 دريم لاينر، الأمر الذي شجع شركة بوينج وأثبت جودة هذا الطراز ونجاح تجربته.

 

شريك وبينت رئيس الاتصالات والشؤون الإعلامية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، أن القطرية من أهم عملاء بوينج في العالم، وهي شريك أساسي لها، لافتة إلى أن الشركة تصنع طائراتها وفق رؤيتها الخاصة وطلبات عملائها واقتراحاتهم، مبينة أن تصنيع 787 تم تلبية لطلب شركات كبيرة ونامية مثل القطرية، التي تسعى لتسّير رحلات طويلة ومباشرة قادرة على توفير الوقود وتتطلب صيانة أقل.


وأشارت سلوم إلى أن صفقة القطرية لشراء 100 طائرة دعم بوينج بشكل كبير، من خلال طلبياتها لأنواع متعددة من الطائرات ، مثل 787 و777 و737، لافتة إلى أن مثل هذه الطلبات تسهم باستمرار التصنيع والعمل في الشركة.


شراكة وكان برنارد دن رئيس شركة بوينج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، أكد في أوقات سابقة العلاقات التاريخية التي تربط الشركة بدولة قطر ومنطقة الشرق الأوسط، وتنسجم مع رؤية المنطقة وتطلعاتها لمستقبل حافل بالابتكار، لافتاً إلى أن بداية العلاقة القوية مع دولة قطر بدأت في عام 2006، عندما طلبت الخطوط الجوية القطرية 59 طائرة من مختلف طرازات 777. وبعد ذلك أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول عميل يطلب طائرات 777 إكس، حيث بلغ حجم طلبيتها 60 طائرة آنذاك.

 

كما تقدمت الخطوط القطرية بطلبية ضخمة لـ 30 طائرة من طراز 787 دريم لاينر، التي تم تسليمها جميعاً.

 

وبين أن العلاقة التي تربط بوينج بقطر نمت لتشمل الدفاع إلى جانب الصفقات التجارية، وفي عام 2008 تم تقديم طلب للحصول على طائرتي "سي-17" لتزويد القوات المسلحة في الدولة بقدرات التنقل الجوي الاستراتيجية.


وبذلك أصبحت قطر أول دولة تطلب طائرات نقل عسكرية متطورة في منطقة الشرق الأوسط. وفي مطلع عام 2014، تعاونت بوينج وقطر مجدداً في صفقة لتسليم 24 طائرة هجومية من طراز "إيه إتش–64 إي أباتشي".


فضاء وتتمتع شركة بوينج بتاريخ طويل في مجال استكشاف الفضاء، فقد أتممت مع محطة الفضاء الدولية (ISS 15) عاماً من الحضور البشري في المدار الأرضي المنخفض، وستتيح اختباراتها بقاء الجزء الملحق لمختبر الجاذبية الصغرى الفريد من نوعه على متن المحطة حتى عام 2028.

 

وفي الوقت نفسه، وفي إطار برنامج «الطاقم التجاري»، تمضي بوينج في طريقها لإجراء اختبار طيران غير مأهول مع نهاية العام 2017، إضافة إلى اختبارات الطيران مع رواد فضاء في بداية العام 2018، وصولاً إلى أول مهمة مع الرواد في منتصف عام 2018.


وتتجه بوينج وناسا إلى القيام بأول رحلة استكشافية (EM-1) في عام 2018، حيث ستدور مركبة أوريون حول القمر دون رواد فضاء، فيما ستنطلق مركبة أوريون التي تحمل رواد فضاء للقيام بالمهمة الاستكشافية الثانية (EM-2) مع منصة علوية أكبر في عام 2021، لتكون أول جزء من الموائل على مقربة من سطح القمر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: