اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

تنشيط السياحة تطلق حملة لتشجيع اللبنانيين زيارة الأردن

تنشيط السياحة تطلق حملة لتشجيع اللبنانيين زيارة الأردن

 

عمان "المسلة"…. اطلقت هيئة تنشيط السياحة حملة ترويج في لبنان لتشجيع اللبنانيين، خصوصا الطائفة المسيحية، لزيارة الأردن ونيل مباركة الحبر الأعظم قداسة البابا فرنسيس الذي سيزور الأماكن المقدسة في الأردن وفلسطين .

 
وانتشرت في شوارع العاصمة بيروت والعديد من المدن الأخرى لوحات اعلانية بجميع الأحجام تدعو الى زيارة الأردن.

 
وكالة الانباء الاردنية (بترا) تابعت اصداء هذه الحملة والتقت بمجموعة من الشابات المسيحيات المتطوعات في كنيسة العيزرية واللاتي قمن بتنظيم رحلة الى الأردن للمشاركة في الفعاليات التي سيحضرها قداسة البابا.

 
وفي لقاء مع باسكال فارس، احدى المتطوعات في الكنيسة، قالت انها وزميلاتها قمن بتنظيم هذه الرحلة بمبادرة شخصية منهن، حيث قمن بالاتصال بأحد وكلاء السياحة الذي قام بدوره بترتيب سفرهن الى الاردن عبر شركة طيران الشرق الأوسط وبالتواصل والتنسيق مع وسيط أردني الذي قام بدوره بتأمين حجوزات الفنادق وترتيب النشاطات التي سيقمن بها لدى وصولهن.

 
وفي ردها على سؤال حول ما اذا كانت الكانئس في لبنان تقوم بترتيب رحلات من هذا النوع، قالت فارس انها وزميلاتها قمن بإعلام الخوري المسؤول في كنيسة العيزيرية وشجعهن على الرحلة ، "ولكن لم تجر العادة للكنائس ان تنظم مثل هذه الرحلات وانما نقوم بها نحن بمبادرة فردية."

وفي لقاءات مع عدد من المواطنين واصحاب مكاتب السياحة والسفر لتسليط الضوء على نتائج الحملة فقالت السيدة ريم سلوان من شركة "بيلير" للسياحة، ان الحجوزات تكاد لا تذكر حيث ان اللبنانيين المهتمين بالسفر قاموا سابقا بالحجز الى روما لحضور التطويب البابوي في الفاتيكان. وأضافت "لقد سمعنا بالحملة، ولكن اعتقد ان الوضع الإقتصادي الذي يعاني منه الجميع سيحول دون نجاحها، خصوصا وان الطريق البري الى الاردن تقريبا مغلق." وقالت سوزانا من شركة عكرا للسياحة ان الشركة لم تسجل اية حجوزات تذكر الى عمان تزامنا مع زيارة البابا، مشيرة الى ان الوضع الاقتصادي الحالي كان له تأثير كبير على حركة الحجوزات والسياحة.

 
من جهتها أوضحت ليال من شركة "كليوباترا تورز" ان الحجوزات الى عمان متواضعة جدا وانها لا تختلف عن الأشهر السابقة، في إشارة منها الى ان زيارة البابا لم ترفع من نسبة الحجوزات، مضيفة ان الشركة قامت بتنظيم رحلات الى الفاتيكان بأسعار تشجيعية لحضور حفل التطويب البابوي وكان الإقبال عليها مقبولا.

 
نانسي الهبر، مسؤولة علاقات عامة في احدى شركات السياحة، والتي فضلت عدم ادراج اسم الشركة في التقرير، قالت ان الحملة التي اطلقتها الهيئة الاردنية تشكر عليها لان هذا واجبها، ولكن كان الأجدر بها ان تعمل على تنسيق بينها وبين جهات داعمة وراعية لهذا الحدث، فالحملة الاعلانية وحدها لا تكفي اذا لم يصاحبها رعاية تقوم على تخفيض التكاليف.

 
واضافت "كنا من السباقين لإطلاق حملات تشجيعية لزيارة الفاتيكان لحضور التطويب البابوي، وشمل العرض تسهيلات في الحصول على الفيزا وتخفيض في اسعار التذاكر والاقامة بالاضافة الى وجود ادلاء سياحيين وكان الاقبال جيدا نوعا ما."
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: