Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

القطاع السياحى بالامارات يتجه الى التسويق الإلكترونى لتجاوز التحديات

دبى "المسلة" ….. يتجه القطاع السياحي في الدولة بشقيه العام والخاص إلى زيادة الحصص المخصصة للتسويق الإلكتروني من الميزانيات العامة بهدف تجاوز التحديات التي فرضتها ظروف اقليمية تتعلق بالأحداث في المنطقة وأخرى عالمية تتعلق بتراجع عملات بعض الدول المصدرة للسياح.


وأفاد خبراء في القطاع السياحي ومختصون في التسويق السياحي الإلكتروني بأن توفر البنية التكنولوجية في الدولة ساهم في زيادة التركيز على قطاع التسويق الإلكتروني مشيرين إلى أن المتغيرات التكنولوجية والتطورات المتلاحقة في تقنية المعلومات والاتصالات فرضت صوراً حديثة للتعامل في مقدمتها الخدمات السياحية الإلكترونية.


وأوضح الخبراء أن أهمية التسويق الإلكتروني تنبع من المنافع التي توفرها لجميع الأطراف سواء لمقدمي الخدمات السياحية أو للسائحين مشيرين إلى انه اكثر قدرة على تحقيق الأهداف كما أنه أقل في التكلفة من الوسائل التقليدية الأخرى لذلك فإن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بما فيها فيسبوك وتويتر وحتى يوتيوب باتت تمثل هدفا للقطاع للوصول إلى شريحة اكبر من المستهلكين .
تطور سريع


وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري ان التسويق الإلكتروني يأتي ضمن سلم أولوياتنا خاصة مع التطور السريع والمتواصل الذي تشهده قنوات التواصل الاجتماعي، والتي أصبح لها تأثير كبير في صنع القرار.


وأضاف كاظم ان سياحة دبي اعتمدت سياسة جديده قوامها التركيز بشكل مكثف على التجارب بشكل عام أكثر من التركيز على منتجات أو خدمات بعينها ويمتد نطاقنا الإلكتروني المتجسد في الموقع الإلكتروني وقنوات التواصل الاجتماعي عبر أكثر من 40 دولة حول العالم، ونتواصل بأكثر من 17 لغة مختلفة.
وأوضح كاظم ان المدونين والشخصيات المؤثرة تساهم بشكل كبير في الترويج لإمارة دبي كوجهة سياحية فاق عدد متابعيها أكثر من 35 مليوناً عبر قنوات تواصل متنوعة للعام 2015 ومن جهة أخرى، تولي دبي اهتماماً خاصاً بالتنسيق مع كافة الشركاء لضمان توحيد الجهود والرسائل في شتى أنحاء العالم للخروج بأفضل النتائج.


الوسيلة الأفضل


وقال زياد الشعّار العضو المنتدب والمدير التنفيذي لشركة داماك العقارية ان فنادق ومنتجعات داماك تقوم بتخصيص معظم ميزانيتها التسويقية على وسائل الإعلام الإلكتروني وجهود التسويق الرقمي، إذ يُعَد التسويق الإلكتروني بالنسبة لنا الوسيلة الأفضل لتعزيز عروضنا والوصول إلى عملائنا، مشيرا إلى أن الشبكة العنكبوتية تمثل منصة سهلة للعملاء حيث يستطيعون من خلالها الوصول إلى معلومات أساسية عن خصائص الفنادق والغرف، مثل تفاصيل السعر والموقع والأماكن المجاورة وغيرها. ومن هذا المنطلق، نولي تركيزاً كبيراً على الاستثمار في قنوات التواصل الاجتماعي وموقعنا الإلكتروني.


وأضاف الشعار ان وسائل التواصل الاجتماعي وسيله مهمة للترويج لمنشآتنا الفندقية مشيرا إلى ان المعلومات التي يتم الحصول عليها من وسائل التواصل الاجتماعي تفتح الأبواب أمامنا وتُحدِث نوعاً من الضجة الإيجابية ومن خلال شهادات العملاء وردود فعلهم، إيجابية كانت أم سلبية، تستفيد الفنادق في تحسين المجالات التي تحتاج إلى مزيد من التطوير سواء في الخدمات او المرافق.


وأوضح الشعار ان التسويق السياحي الإلكتروني يعتبر وسيلة مهمة ذات تكلفه اقل تمكننا من الوصول إلى أسواقٍ وقطاعاتٍ سياحية جديدة مشيرا إلى أن هناك نسبة عالية من المسافرين في جميع أنحاء العالم تعتمد على وسائل الإعلام الإلكتروني لاختيار وجهتهم المقبلة وحجز تذاكر السفر والإقامة. ومع تطور وسائل الإعلام الإلكتروني والأنظمة الأساسية وتوافر أدوات جديدة في هذا المجال، تزداد قوة وفعالية التسويق الرقمي كما يسمح لنا هذا النوع من التسويق باستهداف جماهير معينة على أساس معايير محددة، الأمر الذي يُعَد في غاية الأهمية والفائدة عند التعامل مع مجموعات جماهيرية معينة للترويج لعروضنا.


الحلقة الأهم


ومن جهته قال توماس شبينر مدير ادارة التجارة الإلكترونية في مجموعة روتانا ان التسويق الإلكتروني يعتبر الحلقة الأهم في التحكم في مسار آليات صناعة السياحة في الوقت الحالي، ومن هذا المنطلق فإن قطاع الفنادق يعتمد على التسويق الإلكتروني بشكل كبير ويركز استثماراته عليه ويخصص جزءاً كبيراً من استثماراته في أي حملة تسويقية، مشيرا إلى أن التسويق الإلكتروني يساعد قطاع الفنادق في الوصول إلى أسواق جديدة كان من الصعب الوصول إليها للعديد من الأسباب بحسب البيان.


وأضاف شبينر أن وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية باتت تلعب أهمية كبيرة في السياسة الترويجية لفنادق روتانا لأنها تساهم في خلق وتعزيز الطلب على الخدمات السياحية من خلال توظيف أدوات التسويق الإلكتروني في عرض المعلومات والخدمات السياحية بشكل مبتكر وسهل. وتتمثل هذه الاستخدامات في تسجيل مواقع الحركة للبحث وتتضمن كافة المعلومات مع العرض الكامل للفنادق والحجز مباشرةً والدفع عبر البطاقة الائتمانية إضافة إلى عرض المطاعم وقاعات الاجتماعات ومرافق الاستجمام من النادي الرياضي إلى حوض السباحة وغيرها من الخدمات التي تقدمها فنادق روتانا.


وأشار إلى أن أكثر ما يميّز التسويق السياحي الإلكتروني هو التفاعل والإجابة على استفسارات المتصفّح مما يساعد على معرفة متطلبات النزلاء وتأمين أعلى مستوى من الخدمة بالاعتماد على التعليقات التي تصل عبر مختلف شبكات التواصل الاجتماعي.


واكد شبينر ان النهوض بحركة السياحة وصناعتها يسلط الضوء على المنافسة العالمية في استخدام أساليب وأنظمة التسويق الإلكترونية لتقديم أحدث العروض والخدمات في مجال السياحة. كما يعتمد تفعيل العمل الإلكتروني استراتيجيات تسويقية عالمية، لاستدراج أكبر عدد من المتابعين بغية الوصول إلى أسواق جديدة ونشر آخر العروض على شرائح سياحية جديدة واستقطاب النزلاء من مختلف أنحاء العالم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: