Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

احتفالية لانتصارات اكتوبر وتكريم رموزها بالتعاون بين الشباب العربى والاعلى للثقافة

احتفالية لانتصارات اكتوبر  وتكريم رموزها بالتعاون بين الشباب العربى والاعلى للثقافة

 

 

 

 

 

 

كتبت : جيهان عزمى

القاهرة – المسلة –  اقيم بالمجلس الأعلي للثقافة بأمانة د.أمل الصبان, بالتعاون مع مبادرة الشباب العربي للتغيير الاجتماعي, احتفالية لإنتصار أكتوبر لتكريم رموزها ايماناً وعرفاناً بدورهم الخالد تجاه الوطن ، بدأت الاحتفالية بكلمة منسق ومؤسس المبادرة د.هبه هلالي والتي أكدت فيها بسعادتها بالكوكبة الرائعة التي حضرت الاحتفالية من أبطال نصر أكتوبر العظيم ووصفت تكريمهم بأنه لمسة وفاء بسيطه لما بذلوه من تضحيات لهذا الوطن الحبيب ,

 

 

وأن الاحتفالية ليست للتغني بأنتصارنا فقط , ولكنه تذكرة لأجيال كثيرة لم تعش تلك الحرب , ولم تعي ما سطرته لنا في التاريخ من صفحات ذهبية ستظل علي مر الزمن ، كما عرفت هلالي مبادرة الشباب العربي بأنها مبادرة أُنشئت بأجيال شابة تعشق وطنها وتسعي للنهوض به علي كافة المجالات, وأن المبادرة حريصة أن تتعرف علي وضع الشباب الاّن ومعرفة احتياجتهم ,

 

 

 

 

 

 

وكذلك المشاركةّ في العمل الاجتماعي والحفاظ علي الهوية المصرية وتمنت الهلالي مشاركة الجميع في تلك المبادرة ممن يجد في نفسه الرغبة في تحقيق أهداف المبادرة , كما رحبت بالافكار البناءة التي قالت انه يسعدها أن تتقبلها وتتبناها وانها تسعي لأن تصل تلك المبادرة للقيادات والمسؤلين لكي يتعاونوا معها فى تحقق جميع ما تصبو إليه.

 

 

 

 


وعن بطولات وكواليس حرب أكتوبر الخالدة تحدث اللواء محمد الليثي أحد مقاتلي حرب أكتوبر عن بداية التخطيط لتلك المعركة والذي بدأ كما قال بعد هزيمة ٦٧ مباشرة وبعد رفض الشعب قرار التنحي للرئيس جمال عبد الناصر ورفضه للهزيمة ورغبته في الاخذ بالثأر ،

 

 

واضاف الليثي أنه بعد تنحي بعض من قيادات الجيش وتولية بعض القادة الجدد أمثال الفريق محمد فوزي والفريق عبد المنعم رياض قاموا بوضع الخطط , كما سمح للمؤهلات العليا لدخول الجيش بعد أن كانوا معافين  من الدخول ، هذا القرار كان له أكبر الاثر في النهوض بقواتنا المسلحة وقتها بجانب أسماء كبيرة لن ينساهم التاريخ أبداً،

 

 

 

 

وعن صاحب قرار العبور تحدث العقيد حلمي زكي وقام بتوجيه التحية للرئيس الراحل محمد انور السادات الذي قال عنه بأنه لاأحد كان يستطيع أن يأخذ قرار الحرب رغم تفاوت العدة والعدد بيننا وبين العدو سوي رجل مثله, مضيفاً أن انور السادات هو ومعه قادة الجيش استطاعوا أن يضعوا خطة الخداع المحكمة والتي نفذت بأقتدار …

 

 

ولم ينسي أن يقدم التحية والعرفان لاسماء كبيرة لن يجود الزمان بمثلها أمثال الفريق سعد الدين الشاذلي ..واللواء الجمسي , فهم كما وصفهم أصحاب فضل كبير لم ولن ينسي.

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: