اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

90 % إشغال فنادق دبى تزامناً مع موسم الاجازات الحالى

 

90 % إشغال فنادق دبى تزامناً مع موسم الاجازات الحالى

 

دبى "المسلة" …. رفع السياح المحليون والخليجيون معدلات الإشغال الفندقي في دبي إلى نحو 90% خلال الأيام القليلة الماضية، وسط تدفق ملحوظ للعائلات الخليجية للإقامة بالإمارة مع بدء موسم الإجازات الصيفية وانتهاء العام الدراسي.

ويتزامن موسم الصيف الحالي مع قيام الفنادق بإطلاق عروض ترويجية تشمل تخفيضاً في أسعار الغرف يصل إلى نحو 30% مقارنة بالموسم الشتوي، إلى جانب الفعاليات والأنشطة الترفيهية المتمثلة في مفاجآت صيف دبي، وقيام مراكز التسوق بعمليات تخفيض للأسعار، وهو ما يسهم في استقطاب أعداد متزايدة من السياح المحليين والخليجيين، إلى جانب الأجانب.

وقدر عاملون في القطاع الفندقي نسبة السياح المحليين والخليجيين بنحو 60% من نزلاء الفنادق خلال الفترة الحالية، متوقعين أن تشهد الأيام القليلة القادمة قبل حلول شهر رمضان، زيادة أكبر في أعداد السياح الخليجيين على وجه التحديد، فيما يشكل السياح الأجانب ما يتراوح بين 40 و50% من النزلاء.

وأشار وليد العوا مدير عام فندق تماني مارينا دبي لـ الاتحاد، إلى أن الحركة نمت بشكل ملموس في الأيام الأخيرة، تزامنا مع وجود مجموعة من الفعاليات المحلية مثل مفاجآت صيف دبي، مع زخم الأحداث والأنشطة الترفيهية، مشيراً إلى أن معدلات الإشغال بالفندق ارتفعت خلال يومين من 50% إلى 90%، فيما تدفقت السياحة القادمة من داخل الدولة ودول الخليج، لتتجاوز نسبتهم بين النزلاء إلى 60%، نصفهم من السوق المحلي.

ومن المتوقع أن تستقطب دولة الإمارات نحو مليوني سائح خلال أشهر الصيف من العام الحالي، وفقا لتقديرات لمجموعة «بيبلوس» للفنادق، والتي قدرت الزيادة المتوقعة في أعدادهم بنحو 55% خلال الصيف الحالي مقابل نفس الفترة من العام الماضي.

وتوقع العوا زخما أكبر في الأيام المقبلة وحتى بداية رمضان، منوها الى أن الفندق يعمل حاليا على خطة تعزز من استقطاب العائلات، من السوق المحلي والخليجي، من خلال إطلاق عروض للأطفال وجبات لهم، وتخصيص سينما للأطفال.

وأوضح أن متوسط الإقامة من مواطني الدولة تصل الى 3 أيام، وترتفع الى 5 و6 أيام للسياح الخليجيين، وبنفس العدد للسياح من الدول الأخرى، والذين يمثلون حاليا 40% من إجمالي النزلاء، خصوصا من روسيا ودول الكومنولث، منوها الى أن الحجوزات بدأت مبكرا لإجازة العيد، من خلال طلبات لشركات السياحة.

وأشار إلى أن مستويات أسعار الغرف الفندقية حالياً تعتبر أقل من معدلاتها في مواسم أخرى مثل عيد الفطر، مشيرا إلى أن الفندق يقدم أسعاراً خاصة للسياح من داخل الدولة وبتخفيض 17%، مشيراً إلى أن ذلك أسهم في تعزيز السياحة الداخلية.

إلى ذلك أشار معين سرحان مدير عام فندق ملينيوم بلازا دبي، إلى أن شهر يونيو من أفضل أشهر السنة في السياحة المحلية والخليجية، خصوصا أن الفترة الحالية تكاد تكون الوحيدة المتاحة خلال إجازة الصيف، نظراً لدخول شهر رمضان والعيد، قبل أن يبدأ العام الدراسي المقبل في أوائل شهر سبتمبر.

ولفت الى أن النزلاء من دول التعاون ومن السوق المحلي في تزايد مستمر، حيث يمثلون النسبة الرئيسية من نزلاء الفندق، مشيرا الى أن الفندق يطبق عروضاً خاصة في صيف 2013 تستمر حتى منتصف سبتمبر المقبل، مؤكداً بأن مثل هذه العروض تسهم في تعزيز أداء الفندق خلال هذه الفترة.

ومن جانبه قال فرانك هيس مدير إدارة المبيعات و التسويق في مجموعة فنادق إنتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي “نحرص دوماً على المشاركة في جميع الحملات التي تنظمها دائرة السياحة والتسويق التجاري في هذا الوقت من السن، ضمن إطار «مفاجآت صيف دبي».

واشار الى أن حملة الصيف «حتماً دبي» التي أطلقتها مؤسسة دبي للتجارة و التجزئة هذه السنة في السابع من الشهر الجاري والتي تستمر لغاية 7 سبتمبر، تسهم هي الأخرى في تنشيط قطاع التجزئة، مما ينعكس بشكل كبير على القطاع الفندقي كونها تجذب أعداداً كبيرة من السياح الخليجيين والمحليين للإقامة في فنادق الإمارة.

و أضاف فرانك أن الحملة تسهم في إبراز المكانة السياحية العالمية لمدينة دبي، وتقدم دعماً لسوق السياحة و الفنادق لرفع نسب الإشغال و استقطاب الضيوف من كافة أنحاء العالم.

واشار مدحت برسوم مدير عام فندق كابيتول إلى أن كثافة النزلاء من السوق المحلي ستصل إلى ذروتها قبيل شهر رمضان، لتصبح المحرك الرئيسي في نمو السياحة، كبديل طبيعي للسياحة الوافدة، متوقعا أن تصل الى 50% من إجمالي النزلاء طيلة فترة الصيف.

ونوه الى أن الأسعار في هذه الفترة بطبيعتها أقل بنحو 40% عن أسعار فترات المواسم الشتوية، والمعارض، ما يعزز من جاذبية الفنادق أمام السياح.

ومن جانبه أشار محمد عوض الله الرئيس التنفيذي لفنادق تايم الى أن نسبة إشغال الفندق وصلت إلى 80% خلال الأيام الماضية، منوها إلى أن الجهود التي تقوم بها سياحة دبي لتسويق الإمارة كوجهة عالمية للسياحة العائلية، ساهمت في تعزيز توافد هذه فئة السياحة المحلية.

ونوه الى أن نمو الحركة مدفوع بوجود شركات طيران تصل رحلاتها إلى مختلف دول العالم، إضافة إلى السهولة الكبيرة التي توفرها في إجراءات الدخول والخروج وتنوع المرافق الفندقية التي تراعي خصوصيات هذه الفئة جعلت منها وجهة جاذبة للعائلات.

ومن جهته قال وائل الباهي، مدير عام فندق رمادا داون تاون “مع بدء موسم مفاجآت صيف دبي ارتفعت نسبة الحجوزات في النصف الأول من شهر يونيو لتبلغ 88%، ومن المتوقع أن تصل الى 92% مع نهاية الشهر، حيث تشكل نسبة الضيوف من دول مجلس التعاون الخليجي حوالى 60% من مجمل ضيوف الفندق.

ويقول حبيب خان، مدير عام فندق أرابيان كورتيارد: “بلغت نسبة الحجوزات حوالي 75% ومن المتوقع أن تصل الى 90% مع نهاية شهر يونيو، مع ارتفاع نسبة السياح من المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي المتزامنة مع انتهاء العام الدراسي وبدء موسم الأنشطة والفعاليات.

ومن جهته قال موسى الحايك، المدير التنفيذي لمركز ورزيدنس البستان “نشهد ارتفاعا في نسبة الحجوزات بلغ في النصف الأول 75%، ومن المتوقع أن تصل الى 85% مع نهاية هذا الموسم، كما يشهد الفندق إقبالاً كبيراً من السياحة الداخلية لمواطني دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي”.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: