Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الطوائف المسيحية الشرقية تحتفل بعيد البشارة والغربية بسبت النور

 

 

القدس "المسلة" …. بدأت الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الشرقي اليوم السبت احتفالاتها بعيد البشارة حيث أقيم قداس بهذا المناسبة في كنيسة القيامة بالقدس القديمة. أما الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الغربي فبدأت اليوم احتفالاتها بسبت النور من القدس القديمة بحضور كبار رجال الدين. ويوم غدٍ الأحد هو أحد الشعانين.

وفي الوقت الذي تدفقت جموع غفيرة على البلدة القديمة وكنيسة القيامة نشرت شرطة الاحتلال أعداد كبيرة من عناصرها داخل الكنيسة وفي باحتها وعلى مداخلها.

undefined

وبهذه المناسبة أقيمت عصر اليوم خدمة صلاة الغروب الاحتفالية على قمة جبل الزيتون المطل على المدينة المقدسة وذلك في مزار المصعد الشريف حيث ترأس الخدمة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس يشاركه لفيف من الكهنة والشمامسة وبحضور حشد من المصلين.

وكانت جموع كبيرة من أبناء الطوائف الأرثدوكسية شاركت صباح اليوم بقداس احتفالي في مزار المصعد على جبل الزيتون/الطور المطل على القدس القديمة. في الوقت نفسه أقيم قداس احتفالي في كنيسة العيزرية و’الزياح الاحتفالي إلى قبر القديس اليعازر’.

وستقام عصر اليوم خدمة صلاة الغروب عشية أحد الشعانين في كنيسة القيامة ،وكان أمس شهد الزياح الاحتفالي بعشية سبت اليعازر من مزار المصعد حتى كنيسة الغاليليا الصغرى حيث المقر البطريركي على جبل الزيتون على وقع الترانيم الكنسية. وكان في استقبال المسيرة بدير الرسل القديسين البطريرك ثيوفيليوس الثالث وأقيمت صلاة خاصة ورفع الدعاء بمناسبة الاحتفال بسبت اليعازر. وعادت المسيرة إلى مزار المصعد.

وشارك في الاحتفال الأسقف ابيفانيوس رئيس دير ماخيرا في قبرص والذي يمثل الكنيسة القبرصية الأرثوذكسية في احتفالات الاسبوع العظيم والقيامة في القدس.في حين شاركت في الترنيم جوقة كنيسة القيامة باللغة اليونانية وجوقة كاثذرائية مار يعقوب باللغة العربية.

وتنتقل شعلة النور من القدس المحتلة إلى جميع أنحاء العالم في مراسم استقبال رسمية وشعبية في مدن وبلدات فلسطينية وحول العالم.

undefined

وتبدأ الاحتفالات بعيد القيامة بعد ظهور النور المُقدّس على شكل شموع مضاءة تنطلق من ‘قبر السيد المسيح’ في كنيسة القيامة على أيدي بطريرك الروم الأرثوذكس ثيوفيلوس الثالث، لتنتقل بسرعة بواسطة شموع يحملها المصلون المحليون والحجاج الذين يهمّون بمسيرات ضخمة في أرجاء المدينة المحتلة ويوصلون النور إلى باقي المدن والبلدات والقرى الفلسطينية.

يذكر أن شعلة سبت النور تنتقل من القدس إلى الدول العربية عن طريق عمّان، حيث ينتظر الوكيل البطريركي، عند الحدود ليستلم النور وينقله إلى مقر البطريركية في الأردن، ويتم بعدها توزيعه على الكنائس المختلفة في كافة أرجاء المملكة الأردنية الهاشمية ومنها إلى الدول العربية المختلفة، خاصة سوريا ولبنان، والعراق ومصر.
 

المصدر: وفا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: