اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

سياحة الاردن تغلق موقع حمامات عفرا أمام السياح

الطفيلة ….. اغلقت وزارة السياحة والأثار أمس، موقع حمامات عفرا المعدنية للسياحة العلاجية (33) كيلو مترا شمالي محافظة الطفيلة، امام حركة سياحية نشطة يشهدها الموقع، لأسباب فنية.


وجاء قرار الإغلاق، وفق تصريح وزير السياحة والأثار نايف الفايز الى «الرأي»، ان الوزارة قامت اول امس بطرح عطاء لإعادة تأهيل وحماية مجرى الوادي في الموقع الذي يزوره قرابة (50) الف زائر سنويا، من طالبي الاستشفاء بهذه المياه المعدنية وافواج السياحة المحلية والعربية والعالمية.


واشار الفايز الى أن العطاء الذي بدأ تنفيذه أمس، يأتي ضمن مشاريع وزارة السياحة في محافظة الطفيلة، التي تستهدف تجهيز المواقع السياحية بالخدمات التي تقدم للسياح والزوار، في اشارة الى إحالة عطاء اعادة التأهيل وحماية موقع الحمامات المعدنية بقيمة مليون و(136) الف دينار، بعد انشاء خمس شاليهات جديدة.


وقال الفايز، ان الوزارة طرحت عطاء اعادة تاهيل وحماية موقع الحمامات على احدى شركات المقاولة المحلية، بهدف تأهيل وتطوير الموقع من خطر الانهيارات التي كان يعاني منها الموقع خلال السنوات الماضية، بعد ان كان يشهد في كل عام خطورة الفيضانات من الجبال المجاورة خلال فصول الشتاء ما يؤثر على مجرى السيل الى جانب تدمير بعض برك الاستحمام وينابيع المياه التي تتدفق في المكان.


واشار وزير السياحة الى ان المشروع يتضمن اقامة احواض ترسيبية عند بداية مجرى الواد لتخفيف سرعة تدفق المياه وترسيب الحجارة والمواد العالقة معها، واقامة عبارة صندوقية بمسربين على طول المجرى لتأمين انسياب المياه المتدفقة من خلال العبارات دون تأثيرها على البنية التحتية في الموقع.


واضاف ان الوزارة نفذت مشروعا لزيادة عدد الشاليهات في موقع حمامات عفرا المعدنية، ورفع مستوى الخدمات المقدمة للزوار، وتحسين الشاليهات القديمة بقيمة اجمالية وصلت الى (250) الف دينار، موضحا ان العطاء المركزي طرحته وزارة الاشغال العامة في هذا التوقيت المناسب بعد انقضاء فصل الشتاء.


وختم الفايز تصريحه الى «الرأي» ، «انه وبالنظر الى أن المقاول باشر بنقل الاليات الى الموقع وبدأ العمل هناك، اعتبارا من يوم أمس، وحفاظا على سلامة مرتادي الموقع، ولتمكين المقاول من تنفيذ المشروع، فإن وزارة السياحة والاثار قامت بإغلاق الموقع بصفة مؤقتة أمام الزوار والسياح، حتى اشعار آخر، مناشدا المواطنين تفهم اسباب الاغلاق، ومساندة الوزارة في جهودها نحو تطوير الموقع وتأهيله بشكل يضمن سلامتهم وتقديم خدمات مميزة».


يشار الى ان موقع حمامات عفرا المعدنية في محافظة الطفيلة يعد من أهم مقاصد السياحة الداخلية على مستوى المملكة وخاصة من محافظتي الكرك والطفيلة لقربها منهما، حيث يقصدها رواد الترفيه وقاصدو السياحة العلاجية.


وتقع حمامات عفرا على بعد (33) كيلومترا شمال مدينة الطفيلة وحوالي (40) كيلومترا شمال مدينة الكرك وعلى الطريق الرئيسي الداخلي الواصل بين المحافظتين.


ويتميز موقع الحمامات بطبيعته الخلابة وإطلالاته الجميلة، وتعد مياه عفرا الأقوى تدفقا من بين المياه المعدنية الأخرى في الأردن، لذا فقد تم التركيز عليها من حيث الدراسات والأبحاث والتجارب التي أثبتت قدرتها على علاج الكثير من الأمراض المزمنة والمستعصية، وتستخدم مياها الحارة كعلاج لأمراض الروماتيزم وتيبس المفاصل والعضلات والالتهابات المفصلية وتنشيط الدورة الدموية وتصلب الشرايين وفقر الدم وبعض أمراض العقم، لاحتوائها على غاز ثاني أكسيد الكربون وغاز كبريتيد الهيدروجين وغاز الرادون، بالاضافة الى الكالسيوم والصوديوم وكلوريد الكبريتات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: