ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

وجوه مشرفة … دراز … نموذج للرأسمالية الوطنية

وجوه مشرفة … دراز … نموذج للرأسمالية الوطنية

 

 

 



بقلم : الصحفى السيد الدمرادش 


كثر الحديث مؤخرا حول ممارسات رجال الاعمال في الاسواق المصرية في كافة المجالات ودورهم في خلق ازمات للضغط علي الحكومة للحصول علي مكاسب دون مراعاة للظروف التي تمر بها البلاد .واللغط حول دور القطاع الخاص الذي تنامي في حقبه اقل ما توصف بها مجهولة المصدر والتوصيف العلمي للراسمالية، ودوره ايضا في احتكار السلع والخدمات والعقارات وسوق الاتصال والسياحة والاعلام وعدم سيطرة وتخلي الدولة عن دورها في خلق آليات لضبط تلك العناصر الاقتصادية التي تعرف بانها أمن قومي اجتماعي واقتصادي وسياسي حتي بات واضحا الصراع بين الراسمالية الاحتكارية والاشتراكية مما عزز فوضي في المفاهيم وبلبله في استقرار يحقق منفعة لصالح جموع الشعب المصري.



الصراع الدائر لا علاقة له بالملف السياسي بل قد يتم الترويج له سياسيا حتي يحصل هؤلاء الرأسماليون علي مكاسب اكبر علي جثة الوطن.. فلقد ظهر في قطاع السياحة بعض رجال الأعمال يسعون كثيرا لخلق تكتلات للضغط علي الدولة بقيادة تجار جوازات سفر وسماسرة تأشيرات وآخرون يعملون في مهن لا علاقة لها بالسياحة، واستطاعوا شراء فنادق ومنتجعات في سنوات مضت في ظل انشغال الدولة بالملف السياسي والأمني ​​مستثمرين علاقتهم ببعض الصحفيين والاعلاميين الذين يملكون نفوذا في وسائل اعلام شتي، وقطاعات اخري كثيرة، حملات اعلامية كثيرة انطلقت لتكسير عظام وتشويه كل من يتقدم بحلولا لمساندة الوطن اختلط الحابل بالنابل في ظل غياب المفاهيم الصحيحة عن دور الرأسمالية الوطنية.



لفت انتباهي خبر منشور في بعض وسائل الاعلام الغربية وبعض المواقع الالكترونية المصرية حول افتتاح الرئيس الغانى "جون دراماني ماها ما" لأكبر مصفاة لتكرير الذهب في غانا وغرب افريقيا الذي قال: "اتطلع لمزيد من الاستثمارات المصرية في غانا"
  واعرب عن تطلعه للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي لمناقشة تعزيز التنسيق الثنائي والتعاون بين البلدين في مجالات كثيرة ..قال هذا امام كافة وسائل الاعلام الغربية والافريقية وعدد من الوزراء ونواب البرلمان الغاني.




في حضور السفير المصري بغانا محمد حيدر الذى قال: "ان (يوروجيت) نفذت هذا المشروع بتكلفة تصل الي 110 ملايين دولار والمصفاة لا تقتصر علي تكرير الذهب فقط وانما تشمل المعادن النفيسة ايضا لانها انشئت وفق احدث المواصفات العالمية ..







هذا كلام ايجابي في زمن نعيشه دون ان نتصور عودة الراسمالية الوطنية الصادقة والملتزمة بين عناصر الاستثمار في مصر في ظل حالة الاحتكارات في كاقة القطاعات الاقتصادية بالدولة.



لقد ذكرني هذا المشروع العملاق لشركة مصرية بانجازات تحققت في افريقيا علي ايدي رجال مخلصين في عهد الزعيم جمال عبد الناصر لان الفكرة تتلخص في قوة خلق دبلوماسية شعبية تستطيع التواصل مع الاشقاء في افريقيا وعودة دور مصر في القارة السمراء من خلال القوي الناعمة دون اعباء علي الدولة المصرية . لكن المثير في الخبر أنه لم يتعرض لمؤسس تلك المجموعة الاستثماريةالتي تعمل في صمت دون ضجيج اعلامي ودون اسفاف سياسي او الالتفاف حول القيادة السياسية لتحقيق مكاسب شخصية كما يفعل تجار الاوطان في مصر من خلال خلق تكتلات احتكارية ساهمت في زيادة الاعباء ومعاناة الشعب المصري.



 الدكتور "سعيد دراز" رجل اعمال مصري خرج من رحم هذا الوطن سافر كثيرا حالما بتحقيق اهداف وطنية من خلال الانتاج والعمل، متحملا كافة الصعاب من أجل خلق مشروعات تنموية تساهم في تقريب وجهات النظر بين ابناء القارة الافريقية، مبرهنا علي قوة العلاقات بين الاشقاء في افريقيا ، محققا نجاحات عظيمة تساهم في خلق نموذج القدوه للرأسمالية الوطنية دون إبتزار لمؤسسات الدولة.







عمل هناك في بناء المستشفيات بقيمة 798 مليون دولار والمدارس بقيمة 50 مليون دولار من أجل تذكير الجميع بدور مصر في التنمية في افريقيا كما كان يفعل الزعيم جمال عبد الناصر في مجالات التعليم والصحة.



مؤخرا سيبدأ في إنشاء اكبر منتجع سياحي علي خليج غانا علي مساحة 241 فدان على المحيط الغاتى فوق مستعمرة انجليزية والتي أصبحت بعد ذلك القصر الرئاسي، وخلال فترة بسيطة ستصبح رمزا للحريات ببناء هذا المنتجع السياحى عليها. مؤكدا علي صدق وقوة الرأسمالية في التواصل بين الشعوب.



أنه يمثل أحد الوجوه المشرفة لمصر في الخارج ولا أكون مبالغا إن قلت أنه يستحق تكريم الدولة المصرية علي مجهوداته وانجازاته في التواصل مع الاشقاء في أفريقيا في وقت اختفت فيه هذه النماذج من عالمنا ليكون تكريمه قدوة لأجيال من الشباب المصرى وصل بها الإحباط مما تنشره وسائل الاعلام المحلية عن فساد رجال الأعمال إلى التشكيك في كافة المشروعات القومية التي تقوم بها الدولة فى ظل غياب المفاهيم الصحيحة.

S.aldemerdash@gmail.com

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: