اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

سياحة دبي: 3600 درهم حجز رحلات بحرية دولية لمدة 7 أيام

 

دبى "المسلة" ….. أفادت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي بأن كلفة حجز رحلة بحرية لمدة سبعة أيام عبر الشركات التي تتخذ من دبي مركزاً لتسيير رحلاتها البحرية في منطقة الخليج العربي وخليج عمان، تبدأ من نحو 3600 درهم (نحو 1000 دولار أميركي)، مشيرة إلى أن هناك نسبة متزايدة من الزوار الذين يأتون لقضاء عطلات في الإمارة، ومن ثم يلتحقون برحلاتهم البحرية انطلاقاً من الإمارة.

 

وذكرت الدائرة خلال احتفالها بوصول السفينة السياحية الفاخرة «سيليبرتي كونستيلاشن» إلى دبي، التي تزور المنطقة للمرة الأولى، أمس، أنها تتوقع زيارة 600 ألف سائح بحري على متن 175 رحلة بحرية إلى الإمارة خلال الموسم الجاري 2016 ـ 2017، لافتة إلى أن متوسط إنفاق السائح البحري في الإمارة يصل إلى نحو 2752 درهماً (نحو 750 دولاراً).

 

وتفصيلاً، قال مدير إدارة السياحة البحرية في دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، جمال حميد الفلاسي، إن «دبي رفعت توقعاتها لأعداد السياح البحريين إلى الإمارة خلال الموسم الجاري 2016 ـ 2017 لتصل إلى أكثر من 600 ألف سائح يزورون دبي على متن 175 رحلة بحرية وبنسبة نمو تصل إلى 18% مقارنة بالموسم السابق، وذلك في ظل الحجوزات المؤكدة».


وأضاف الفلاسي، خلال الاحتفال، أن «افتتاح الخطين الملاحيين الجديدين (نورويجيان كروز لاين) و(ثومسن كروزس) سيسهم في تحقيق زيادة في عدد الرحلات إلى دبي، مقارنة بالموسم الماضي» بحسب وام.

 

وذكر أن «نحو سبع شركات تتخذ من دبي مركزاً إقليمياً لرحلاتها البحرية في المنطقة، فيما تفاوض الدائرة حالياً شركتين جديدتين إحداها إسبانية والأخرى يونانية»، مشيراً إلى أن «الدائرة تولي اهتماماً كبيراً بقطاع السياحة البحرية وتعزيز مستويات نموها خلال المواسم المقبلة».

 

وأوضح الفلاسي أن «السائح البحري يقضي معظم أوقاته في البحر، لكن عندما سيصل إلى مدينة ما لقضاء ليلتين فيها، فإنه ينفق المزيد من الأموال على المواصلات والمطاعم، فضلاً عن مراكز التسوق، وغيرها من الخدمات الترفيهية»، مبيناً أن «متوسط إنفاق السائح البحري في دبي يصل إلى 750 دولاراً أميركياً (نحو 2752 درهماً) وهو أعلى من مستويات إنفاق الزائر العادي».

 

وأفاد بأن «هناك نسبة متزايدة من الزوار الذين يأتون لقضاء عطلات في دبي، ومن ثم يلتحقون برحلاتهم البحرية انطلاقاً من الإمارة، أو يختارونها وجهة لإنهاء رحلاتهم البحرية فيها وقضاء عطلة بالإمارة».

وبين مدير إدارة السياحة البحرية أنه «يوجد تركيز كبير على أسواق جديدة، خصوصاً من آسيا، لجذب السياح منها لزيارة دبي، واستخدام السفن البحرية انطلاقا منها»، مشيراً إلى أن «تطبيق نظام إصدار تأشيرات الدخول المتعددة أسهم في زيادة وسهولة نمو قطاع السياحة البحرية».

 

ولفت إلى أن «كلفة حجز رحلة بحرية لمدة سبعة أيام، عبر الشركات التي تتخذ من دبي مركزاً لتسيير رحلاتها البحرية في منطقة الخليج العربي وخليج عمان، تبدأ من نحو 3600 درهم (نحو 1000 دولار أميركي) تشمل الإقامة وخدمات الترفيه والطعام الأساسية».

 

من جهته، قال مدير ميناء راشد، محمد المناعي إن «الطاقة الاستيعابية المتوافرة حالياً في الميناء تغطي النمو المتواصل في أعداد السياح البحريين»، موضحاً أن «هناك ثلاث محطات في مبنى المسافرين، في حين تعد المحطة الثالثة الأكبر على مستوى العالم بمساحة داخلية تصل إلى 28 ألف متر مربع، فضلاً عن 125 ألف متر مربع المساحة الخارجية المخصصة للخدمات»، وأضاف المناعي أنه «مع وصول أعداد السياح البحريين في دبي إلى مليون سائح، خلال السنوات المقبلة، سيشهد ميناء راشد توسعات جديدة لمواكبة النمو»، مشيراً إلى أن «الطاقة الحالية للمحطات الثلاث تصل إلى 19 ألف سائح يومياً».

 

وأوضح أن «الرصيف الحالي، الذي يمتد على مساحة 1900 متر، يستوعب ست بواخر كبيرة في وقت واحد».

 

يشار إلى أن السفينة «سيليبرتي كونستيلاشن»، التي تضم 13 طابقاً، تستوعب أكثر من 2000 سائح بحري، ويبلغ وزنها 91 ألف طن، فيما يصل طولها إلى 294 متراً.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: