اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

وزير السياحة المصرى:تحرير سعر الصرف خطوة إيجابية لجذب السياحة والإستثمارات الأجنبية

راشد فى تصريحات خاصة قبل سفره لبريطانيا للمشاركة فى بورصة لندن الدولية

 

نجحنا خلال 6 شهور فى إستعادة 30% من الحركة السياحية وتقليص الإنحسار إلى 40 % بدلاً 70%


بعثات لطرق الأبواب وعقد المؤتمرات الترويجية والتسويقية  للمشروعات السياحية  لعرضها على المستثمرين  الأجانب

 

نستهدف زيادة حجم الإستثمارات الأجنبية فى المشروعات السياحية من 3% إلى  18%


القاهرة سعيد جمال الدين


"المسلة" ….. أكد يحيى راشد وزير السياحة تفاؤله بمستقبل السياحة لمصر خلال الفترة المقبلة ،وفى أعقاب صدور القرارات الإقتصادية الأخيرة والتى تأتى فى مقدمتها تحرير سعر الصرف للعملات الأجنبية .


قال راشد فى تصريحات تليفونية خاصة قبل مغادرته القاهرة متجهاً إلى لندن ليرأس الوفد المصرى المشارك فى بورصة لندن السياحية WTM المزمع عقدها خلال الفترة من 7 إلى 9 من نوفمبر الجارى، أن تحرير سعر الصرف سيساعد السياحة المصرية فى إستعادة جانباً كبيراً من الحركة الوافدة وكذلك جذب الإستثمارات السياحية.


اضاف وزير السياحة أن تحرير سعر  الصرف يجب أن يستبعه تحركاً فعالاً لجذب هذه الإستثمارات الأجنبية لمصر إما عن طرق بعثات طرق الأبواب أو إقامة العديد من المؤتمرات واللقاءات مع المستثمرين فى بلادهم  والترويج والتسويق الجيد لهذه المشروعات المطروحة للإستثمار واستعراض المقومات المصرية وكذلك الإجراءات الأخيرة التى إتخذتها اللجنة العليا  للإستثمار برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.


أوضح راشد أن خطة الوزارة تستهدف زيادة حجم المساهمات الأجنبية فى المشروعات السياحية بمصر من بين 12 %إلى 18 % بدلاً من 3% لضخ المزيد من العملات والإستثمارات لبلادنا
أكد وزير السياحة أن جذب الإستثمار الأجنبى لمصر خلال الفترة المقبلة سيكون له كبير الأثر فى إرتفاع العوائد السياحية عبر ترويج أصحاب المشروعات لها فى بلادهم وبالتالى يتحقق جانباً من إسترداد مصر لحقها فى حركة السياحة العالمية وإستعادة مصر موقعها الإقتصادى على الخريطة العالمية.


أوضح أن الحركة السياحية الوافدة لمصر بدأت فى الإستعادة رغم الحظر المفروض من قبل بعض الدول وأن هناك إيجابيات تلوح فى الأفق ، مشيراً إلى أن إقامة المجلس التنفيذى لمنظمة السياحة العالمية بالأقصر خلال الأسبوع الماضى كان أحد الدعائم القوية من المنظمة للوقوف إلى جانب مصر فى هذه المحنة والتأكيد على إنها أمنة .
ورداً على سؤال حول الأرقام السياحية المحققة خلال شهر سبتمبر الماضى والتى شهدت إنخفاضاً أكثر من 42% بالمقارنة بنفس الشهر عام 2015، قال وزير السياحة أن هذه المقارنة كانت قبل توقيت سقوط  الطائرة الروسية فى نهاية أكتوبر 2015 ، وأن من الإيجابيات التى نشير إليها إن الحركة كانت قد إنخفضت بنسبة تفوق 70% ، وأنه فى ظل الترويج والتنشيط والدعاية التى تقوم بها مصر خارجياً ـ قلصت إلى نحو ما يقرب من 40% ،أى نجحنا إسترددنا لهذه النسبة، والتى لا تعبر عن طموحاتنا وآمالنا التى ترمى إلى إستعادة الحركة كاملاً على الأقل قبل سقوط الطائرة الروسية .
وتوقع وزير السياحة أن يتم هذا فى غضون ستة أشهر ، معتمداُ على الظواهر الإيجابية فى العديد من الأسواق سواء التقليدية أو المستحدثة ـ وخاصة السوق البريطانى الذى بدأ بالفعل يشهد  ضغوطاً من قبل وكالات السفر ومنظمى الرحلات هناك على حكومتهم برفع الحظر عن مصر عامة وشرم الشيخ خاصة,
أشار راشد إلى أن المجتمع المدنى البريطانى بدأ فى معرفة حقيقة المقصد السياحى المصرى ، وأن ما أشارت إليه الحكومة البريطانية من مخاوف قد تمت إزالتها ، وأن هناك حركة غير مباشرة على مصر من قبل البريطانيين لزيارتها للتحايل على قرار حظر سفرهم لشرم الشيخ .
أوضح يحيى راشد وزير السياحة المصرى أن الإعلام البريطانى بدأ هو الأخر فى مخاطبة الحكومة البريطانية فى إعادة النظر فى قرارها ، مشيراً إلى ما تم نشره فى صحيفة ا الإندبندنت ، وكذلك التقارير المصورة التى أذاعتها مؤخراً قناة BBC عن السياحة المصرية وما تتمتع به من مقاصد آمنة .
وحول رئاسته للوفد المصرى المشارك فى بورصة لندن العالمية  ومدى إستثمار هذه المشاركة فى جذب السياحة البريطانية هناك ، قال يحيى راشد وزير السياحة أنه سيتم عقد العديد من القاءات المهنية مع أصحاب ومديرو أكبر  منظمى الرحلات الدولية ، وكذلك مديرو شركات الطيران العارض لتوشيح الموقف كاملاً ، فضلاً عن  عقد لقاء مع رئيس إتحاد الشركات السياحية البريطانية الذى كان مشاركاً فى جلسات منظمة السياحة العالمية مؤخراً بالاٌقصر ، والذى أكد على دعمه للسياحة المصرية ـ وإنه سيقوم بتوجيه رسالة إلى أعضاء الإتحاد حول زيارته لمصر لتكون شهادة موثقة منه حول الأوضاع الأمنية والحياتية فى مصر . 
ويُشارك  وزير السياحة يحيى راشد القاهرة فى فعاليات المعرض السياحى الدولى WTM المزمع عقده خلال الفترة من 7 إلى 9 من نوفمبر الجارى حيث يترأس راشد وفدا من القطاع السياحى الحكومى والخاص.
وأكد راشد على أهمية المشاركة المصرية فى المعرض السياحى الدولى WTM الذى يشارك فيه كبار المهنيين والاعلاميين والوفود الحكومية الرسمية العاملة فى قطاع السياحة، لافتا إلى أن المعرض يُعد ثانى أكبر البورصات الدولية بعد معرض ITB فى المانيا ويُعزز من فرص التواصل الفاعل مع شركاء المهنة.
يذكر أن مصر تشارك فى المعرض بجناح مساحته 360 متر مربع و75 متر مربع علوى، وسوف يشارك فى الجناح 18 شركة و26 فندق بالاضافة إلى مصر للطيران واتحاد الغرف السياحية، ومحافظات جنوب سيناء، البحر الاحمر، الاسكندرية، الوادى الجديد.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: