اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو
آخر الأخبار

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

طيران الإمارات تضيف الى اسطولها 36 طائرة جديدة خلال 2016

دبي “المسلة” …..  واصلت طيران الإمارات نموها خلال عام 2016 وتوسيع أسطولها وشبكة خطوطها والاستثمار في تحسين وتطوير منتجاتها وخدماتها المقدمة لعملائها سواء على الأرض أم في الأجواء.

 

وقال السير تيم كلارك رئيس طيران الإمارات إن إقبال العملاء على السفر كان قويا خلال عام 2016 على الرغم من الظروف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي تسود العالم وتجلى ذلك في استمرار نمو عملياتنا .

 

وأضاف إن طيران الإمارات ستمضي قدما في استراتيجيتها القائمة على النمو الذاتي مستفيدة من الموقع المركزي لدولة الإمارات والتطورات الديناميكية التي تتواصل في دبي على الصعد السياحية والتجارية والرياضية كما ستواصل الاستثمار في تطوير خدماتها ومنتجاتها لتقديم تجربة سفر متميزة وفرص قيمة لعملائها وهو يستكشفون العالم”.

 

ووفقا لتقرير صادر عن الشركة أضافت طيران الإمارات خلال عام 2016 إلى أسطولها 36 طائرة جديدة منها 20 إيرباص A380 و16 طائرة بوينج 777 في حين خرج من الخدمة 28 طائرة قديمة واختتمت طيران الإمارات العام بأسطول مكون من 254 طائرة بمتوسط عمر يبلغ 5 سنوات مقارنة بمعدل الصناعة العالمية وهو 11 سنة حسبما ذكرت وكالة الانباء وام.

 

ولا تقتصر فوائد المحافظة على شباب الأسطول على التقليل من الانبعاثات الغازية فحسب لكنها تتيح لطيران الإمارات توفير أحدث المنتجات والخدمات على الطائرات وستخرج الناقلة 25 طائرة من الخدمة خلال السنتين المقبلتين.

 

وفي أبريل طلبت طيران الإمارات شراء طائرتي إيرباص A380 إضافيتين ما وصل بإجمالي طلبيتها من هذا الطراز إلى 142 وعزز مكانتها كأكبر مشغل في العالم للطائرات العملاقة ذات الطابقين.

 

وفي نوفمبر أصبحت طيران الإمارات أول ناقلة في العالم تشغل أسطولا قوامه طائرات الإيرباص A380 والبوينج 777 ما يوفر للركاب تجربة متميزة في الأجواء والتمتع بتجهيزات وخدمات طائرات الجسم العريض الحديثة.

 

كما بدأت طيران الإمارات تسلم الجيل الجديد من طائرات الإيرباص A380 والبوينج 777 ووضعها قيد الخدمة وتجسد الطائرات الجديدة رؤية طيران الإمارات المستقبلية واستمرارها في الاستثمار والالتزام بتشغيل طائرات حديثة رفيقة بالبيئة وتوفير أعلى معايير الراحة والأمان لعملائها.

 

وبالإضافة إلى المنتجات الفريدة على الطائرة A380 مثل الصالون الجوي والشاور سبا يتضمن الجيل الجديد A380-388Q مميزات جديدة عديدة بما في ذلك توزيع جديد للمقاعد في الدرجة السياحية وتصميم جديد لقمرة درجة رجال الأعمال مع سقف أعلى لمنح الركاب إحساسا بمزيد من الراحة والرحابة.

 

وتحتوي طائرات الإمارات البوينج إى ار 777-300 التي بدأ تسلمها في نوفمبر على مقاعد جديدة تتحول إلى أسرة مستوية تماما في درجة رجال الأعمال.

 

وأشار التقرير إلى أن طيران الإمارات مدت خدماتها إلى سبع محطات جديدة للركاب ومحطة للشحن خلال عام 2016 ما وصل بإجمالي وجهاتها مع نهاية العام إلى 153 محطة.

 

ومحطات الركاب الجديدة هي: سيبو وكلارك في الفلبين وينتشوان وجيانجو في جمهورية الصين الشعبية ويانغون ” ميانمار ” وهانوي ” فيتنام “وفورت لودرديل في ولاية فلوريدا الأميركية بالإضافة إلى محطة شحن هي العاصمة الكمبودية فنوم بنه.

 

كما واصلت طيران الإمارات توسيع شبكة المحطات التي تخدمها بطائرات الإيرباص A380 لتصل إلى 45 وجهة وذلك بإضافة 11 مطارا خلال العام.

 

وأصبحت تشغل اليوم أطول رحلة في العالم لهذه الطائرة العملاقة من دبي إلى أوكلاند في نيوزيلندا وأقصر رحلة في العالم أيضا بهذا الطراز إلى الدوحة .. كما شغلت رحلة لمرة واحدة بالإيرباص A380 إلى كل من شيكاغو والعاصمة الأردنية عمان.

 

**********———-********** ونالت طيران الإمارات لقب “أفضل ناقلة جوية في العالم 2016” ضمن جوائز سكاي تراكس للناقلات الجوية العالمية وواصلت طيران الإمارات خلال العام العمل على توفير تجربة سفر لا تنسى لعملائها حيث استثمرت في سلسلة من عمليات تحسين وتطوير المنتجات والخدمات سواء على الأرض أم في الأجواء.

 

وكشفت طيران الإمارات النقاب هذا العام عن مقاعد بتصميم جديد في درجة رجال الأعمال على طائراتها البوينج 777 يوفر مزيدا من الراحة للركاب.

 

ومن أهم مزايا هذه المقاعد زيادة امتدادها إلى 72 بوصة وإمكانية تحولها إلى أسرة مستوية تماما ووجود ثلاجة شخصية صغيرة للمرطبات بالإضافة إلى أكبر شاشة فيديو شخصية في صناعة الطيران قياس 23 بوصة مع إمكانية عرض محتويات أجهزة الهاتف المحمولة الشخصية.

 

كما واصلت طيران الإمارات تعزيز محتوى نظام الترفيه الجوي ونظرا لأن الناقلة تشغل حاليا أسطولا مكونا بالكامل من طائرات الإيرباص A380 والبوينج 777 فقد أصبح بإمكان الركاب على جميع الرحلات وفي جميع الدرجات الاستمتاع بخيارات واسعة من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية والموسيقى وألعاب الفيديو عبر ما يصل إلى 2600 قناة حسب الطلب.

 

وفي أكتوبر وقعت طيران الإمارات اتفاقية مع Thales لتزويد طائرات البوينج 777X بنظام Thales AVANT للترفيه الجوي مع بدء تسلم هذه الطائرات اعتبارا من منتصف 2020.

 

وفي ظل تزايد الاعتماد على الوسائل الرقمية استخدم ما يزيد على 8.8 ملايين من ركاب طيران الإمارات الانترنت اللاسلكي أثناء الرحلات خلال عام 2016 كما أجرى الركاب أكثر من 400 ألف مكالمة وأرسلوا 1.7 مليون رسالة نصية قصيرة .

 

وعززت طيران الإمارات مستويات الراحة والرفاهية التي توفرها لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال من خلال إطلاق تشكيلة جديدة من منتجات العناية الشخصية ومستلزمات الراحة في الأجواء المصممة خصيصا لجعل تجربة سفرهم أكثر تميزا وقد روعي في تطوير المنتجات الجديدة توفير مستويات رفيعة من الفخامة للمسافرين حيث شملت الإضافات الجديدة ملابس نوم فريدة جديدة لمسافري الدرجة الأولى وبطانيات فاخرة ومنتجات عضوية للعناية بالبشرة من فويا Voya التي تعد من العلامات الأساسية المستخدمة في المنتجعات الصحية الفاخرة على مستوى العالم ومجموعة جديدة من حقائب منتجات العناية الشخصية من بولغري وقد صنعت مجموعة منتجات فويا للعناية بالبشرة من أعشاب بحرية عضوية مستدامة تجمع يدويا في “سليجو” بإيرلندا.

 

كما أبرمت طيران الإمارات شراكة مع العلامة الإيطالية الفاخرة “بولغري” لتوفير أحدث تصاميمها من حقائب أطقم منتجات العناية الشخصية الحصرية على رحلاتها.

 

وتشمل المجموعة الجديدة من هذه الحقائب المتاحة لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال عطر “بولغري” بشذى أريج الزهور ومنتجات ضرورية للعناية بالبشرة وقد تم توزيع أكثر من 2.75 مليون حقيبة مستلزمات عناية شخصية لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال على رحلات طيران الإمارات خلال عام 2016.

 

وفي إطار تركيزها على مكونات الطعام الإقليمية والموسمية بدأت طيران الإمارات خلال العام توفير قائمة أطعمة وأطباق يابانية جديدة لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال .. كما تم تقديم وجبات خاصة لموسم العطلات والسنة الجديدة في جميع الدرجات.

 

وفي الدرجة السياحية طرحت طيران الإمارات أول حقيبة مستلزمات عناية شخصية تفاعلية في العالم وتستخدم الحقيبة الجديدة تكنولوجيا الواقع المعزز Augmented Reality لفتح محتوى واسع من المعلومات والبيانات المفيدة والمسلية باستخدام الأجهزة الذكية المحمولة.

 

وتحتوي الحقيبة التي جاءت بستة تصاميم إقليمية متميزة على جميع مستلزمات العناية الشخصية الضرورية التي يحتاجها الراكب على الرحلات الطويلة بما في ذلك غطاء العينين وسدادات الأذنين وفرشاة ومعجون الأسنان والجوارب ويمكن استخدامها بعد الرحلة لمختلف الأغراض مثل حفظ الأجهزة المحمولة أو أدوات التجميل والقرطاسية.

 

كما استمر المسافرون الصغار في الاستمتاع بالتشكيلة الجديدة من الدمى حيث تم توزيع أكثر من 3 ملايين دمية على الرحلات خلال العام.

 

وعلى الأرض تواصلت استثمارات طيران الإمارات في تطوير صالاتها الخاصة فقد أكملت هذا العام تجديد صالة رجال الأعمال في الكونكورس B بمطار دبي الدولي بتكلفة 11 مليون درهم .. كما افتتحت صالة جديدة في مطار كيب تاون الدولي في جنوب أفريقيا.

 

وبدأت طيران الإمارات أيضا توفير مزيد من المرونة لعملائها من أجل إنهاء إجراءات السفر على رحلاتهم عبر الإنترنت وذلك بتمديد الوقت المتاح لهذا الإجراء من 24 ساعة فقط إلى 48 ساعة قبل موعد الرحلة.

 

**********———-********** واعتمادا على قوة وجاذبية برنامجها لمكافأة ولاء المسافرين الدائمين وسكاي واردز طيران الإمارات الذي زاد عدد أعضائه على 16 مليونا أطلقت الناقلة عروض شراء تذاكر السفر بمزيج من الأميال والنقد.

 

ويتيح برنامج الاستبدال المبتكر للأعضاء الحصول على مكافآتهم من تذاكر طيران الإمارات مقابل ما في رصيدهم من أميال ودفع الفرق نقدا ما يخفف التكلفة النقدية لتذاكرهم ويوفر المقاعد لهم على الرحلات.

 

كما جددت الناقلة برنامجها لمكافأة ولاء الشركات “بيزنس ريواردز طيران الإمارات” حيث وفرت عملية أسرع وأسهل لاستبدال النقاط مقابل تذاكر سفر وترقيات لدرجة السفر على رحلات طيران الإمارات لمنسوبي الشركات الأعضاء في البرنامج.

 

ووفقا للتقرير تصدرت طيران الإمارات تقرير “براند فاينانس 500” كأعلى علامة تجارية قيمة بين الناقلات الجوية في العالم في 2016 حيث حققت قيمة هذه العلامة نموا بأكثر من 17% لتسجل 7.7 مليارات دولار أميركي.

 

وطوال عام 2016 واصلت طيران الإمارات استخدام الأحداث الرياضية والفعاليات الموسيقية والثقافية لتعزيز التواصل مع عملائها ومشاركتهم شغفهم وهواياتهم.

 

ففي يناير دخلت طيران الإمارات وبوينج في شراكة لرعاية “مشاهد من الأعلى” الذي يعد واحدا من أكبر مشاريع التصوير الجوي التي تنفذ حتى الآن باستخدام الطائرات من دون طيار التي تعرف بـ”الدرون” وقد غطى مشروع التصوير 18 وجهة في خمس قارات بما فيها دبي مقر طيران الإمارات وسياتل مقر شركة بوينج لصناعة الطائرات التجارية.

 

وفي فبراير أبرمت طيران الإمارات اتفاقية شراكة مع فريق “لوس أنجلوس دودجرز” للبيسبول أصبحت بموجبها الناقل الرسمي للنادي.

 

وجاءت هذه الخطوة في إطار جهود الناقلة المتواصلة لتوسيع نطاق تواجدها ومكانتها كداعم للرياضة والثقافة كما تعد أول مرة ترتبط فيها الناقلة بعالم لعبة البيسبول وهي رياضة لها جذور عميقة في التاريخ والثقافة الأميركية.

 

وفي أكتوبر عادت طيران الإمارات مع نجمة هوليوود الممثلة والمنتجة والمخرجة السينمائية جينيفر أنيستون في حملة إعلانية عالمية جديدة حول طائرة الإمارات الإيرباص A380.

 

وفي إطار جهد مشترك لترويج القراءة والآداب ودعم مبادرة “عام القراءة” التي أطلقتها دولة الإمارات دخلت طيران الإمارات في شراكة مع غوغل في مبادرة “تحدي القراءة باللغة العربية” بهدف الوصول إلى الملايين من مستخدمي الهواتف الذكية في 9 دول عربية وتسهيل حصولهم على كتب عربية عبر الإنترنت من متجر غوغل بلاي بحسومات سعرية غير مسبوقة وصلت إلى 90%.

 

وفي نوفمبر تعاونت طيران الإمارات مع دبي ميراكل غاردن في إنشاء أكبر مجسم مغطى بالزهور في العالم وذلك على شكل طائرة الإمارات الإيرباص A380 بالحجم الطبيعي مكسوة بأكثر من 500 ألف زهرة ونبتة زهرية.

 

وعمل أكثر من 200 شخص بمعدل 10 ساعات يوميا على مدى 180 يوما لبناء وكسوة نموذج طائرة الإمارات A380 وذلك باستخدام 30 طنا من الحديد.

 

ويحتوي مجسم الطائرة على مراوح دوارة في كل محرك ويعد مجسم الطائرة A380 أكبر هيكل يتم بناؤه في حديقة ويحتل 7460 مترا مربعا أي نحو 10% من إجمالي مساحة دبي ميراكل غاردن.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: