آخر الأخبار

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

بدء مشروع منع الخطورة عن المباني الأثرية بمنطقة باب العزب بقلعة صلاح الدين الأيوبي

 

 

القاهرة “المسلة” ….. وافقت اللجنة الدائمة للآثار الإسلامية والقبطية على البدء في مشروع متكامل لدرء الخطورة عن المباني الأثرية بمنطقة باب العزب بقلعة صلاح الدين الأيوبي.

 

 

يأتي هذا المشروع ضمن سلسلة مشاريع الترميم والتطوير التي ستبدأ فيها الوزارة في منطقة القاهرة التاريخية خلال الفترة القليلة القادمة.

 

 

وأوضح محمد عبد العزيز مدير عام مشروع القاهرة التاريخية، أن المشروع سيتم تمويله بمنحة من مركز البحوث الأمريكي، حيث من المقرر أن يبدأ تنفيذi في أوائل شهر إبريل خلال فترة قَد تمتد إلى عشرة أشهر.

 

 حفظ مؤقت

 

وأضاف أن المشروع سيتضمن ثلاثة محاور رئيسية: أولها مشروع حفظ مؤقت ودرء الخطورة عن المباني الموجودة عن طريق إزالة القمامة من المنطقة المحيطة وعزل الأرضيات مع إجراء بعض الترميمات الطفيفة على ضلفتي باب العزب وصيانة أحجار الحوائط لوقف تأكلها لحين البدء في مشروع ترميم متكامل لها. هذا بالإضافة إلى إجراء الإصلاحات اللازمة على العناصر الخشبية كالمشربيات والأبواب والنوافذ، وكذلك إصلاح بعض العناصر الحجرية والجصية.

 

 ترميم

 

أما المحور الثاني، فأشار عبد العزيز ، إلى أنه يتضمن إعداد مشاريع ترميم متكاملة ومفصلة لباب العزب وثلاثة مباني حوله والساحة والسلالم الخارجية للباب، بحيث يشمل أيضا توثيق تاريخي وأثري كامل للمباني الأثرية بالمنطقة وهي باب العزب والسلالم ومنحدر النقل والتي تعود لعصر الوالي محمد على باشا والمبنى الهيكلي للباب الشمالي من القرن التاسع عشر والساحة والدرج ومبنى هيكلي من عصر الخديوي إسماعيل.

 

 

وأشار عبد العزيز إلى أنه سيتم خلال هذه المرحلة إعداد دراسة كاملة عن طرق الحفاظ على تلك المباني والتنمية المستدامة حولها، بالإضافة إلى تقديم مقترحات لإعادة استخدام المنطقة والتكلفة المتوقعة.

 

  ورش عمل وندوات

 

أما عن المحور الثالث للمشروع فسيشمل إقامة ورش عمل وندوات لإعداد خطة الحفاظ على تلك المباني بما يضمن صيانتها بصورة دورية كما هو متبع في كافة المشاريع التي تتم بمنطقة القاهرة التاريخية، وذلك عن طريق تكوين مجموعة من الكوادر الشابة من الأثريين والمرممين والمعماريين وخاصة قاطني المنطقة ليكونوا قادرين على تحقيق الهدف المرجو من المشروع بما يضمن الحفاظ علي المنطقة وصيانتها وإعادة توظيفها.

 

 

هذا وتجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع يعد من أهم المشاريع التي ستقوم بها وزارة الآثار خلال المرحلة القادمة، نظرا لما آلت إليه المنطقة من تدهور كبير، الأمر الذي دفعها لإعداد مشروع متكامل لإنقاذها نظرا لأهميتها التاريخية والأثرية.

 

 باب العزب

 

باب العزب هو أحد أبواب قلعة صلاح الدين ويطل على مدرسة السلطان حسن ومسجد الرفاعي ويعتبر من أضخم وأجمل المنشأت الإسلامية بالقاهرة. فهو يشبه في تكوينه بابي الفتوح و زويلة، بحيث يتكون من برجين كبيرين مستطيلين لهما واجهة مستديرة أعلى كل منهما غرفة وبينهما توجد سقاطة استخدمت لإلقاء الزيوت المغلية على الأعداء الذين يحاولون اقتحام البوابة عنوة.

 

 

وقد بنى هذا الباب الأمير رضوان كتخدا الجلفي قائد الجنود العزب في موضع باب قديم يرجع تاريخه إلى العصر المملوكي، وجدده الخديوي إسماعيل، وأكسبه مظهره الحالي ذو الشكل القوطي وذلك عندما جدد ميدان الرميلة ووسعه، كما أضاف إليه من الخارج الدرج المزدوج.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: