Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

سياحة المنصورة تحتضن إحتفالية 800 عاماً على الحوار والعيش المشترك بين المسلمين والرهبان الفرنسيسكان

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية 

 

 

 

كتب : سعيد جمال الدين

المنصورة – احتضنت كلية سياحة المنصورة أمس الجمعة ، فعاليات الإحتفال بمرور 800 عاماً على الحوار والعيش المشترك بين المسلمين والرهبان الفرنسيسكان ، والتى اقيمت تحت رعاية الدكتور محمد حسن القناوى ، رئيس جامعة المنصورة، والدكتورة أمينة شلبى ، عميد كلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة ..بقاعة الإحتفالات الكبرى بالكلية .

 

 

وتضمنت الإحتفالية مظاهر كثيرة توضح عمق العلاقات بين المسلمين والرهبان الفرنسيسكان، وسماحة الأديان السماوية وخاصة الدين الإسلامى، ومدى السماحة فى القبول للتعايش السلمى مع الآخر .

 

وقام فى بداية الاحتفالية الدكتور محمد طمان بالقاء محاضرة ، ممثلاً عن وزارة الآثار ، استعرض فيها أهم المواقع الآثرية المسيحية فى مصر ، والتى تعد خير شاهد على عدم تعرض المسلمين للمقدسات المسيحية والحفاظ عليها بعد دخول الإسلام ، وتناول فى كلمته لأهم المواقف التى ذكرها التاريخ الآثرى فى هذا الشأن .

 

و بعدها القت الدكتورة أمينة شلبى ، عميد كلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة ،كلمة اوضحت فيها المعانى السامية للتعايش بين الأديان ، وكيف يمكن للتعليم دوراً كبيراً فى إبراز هذه المعانى من خلال التثقيف الأدبى لطلاب المدارس والجامعات ،وقبول التعايش مع الآخر بما يرقى بشأن الطلبة وسمو أخلاقهم .

 

والقى الأب كمال لبيب، الرئيس الإقليمى للرهبان الفرنسيسكان بمصر ، كلمة اكد فيها مدى التعاون والتسامح والحب والخير الذى يجمع بين المسلمين والرهبان الفرنسيسكان فى مصر ،وحرص كل من الطرفين على مشاركة الآخر فى أعيادهم ، وكذلك استعرض اهم المواقف الوطنية والإنسانية للرهبان الفرنسيسكان بمصر خاصة فى الأزمات والمؤمرات التى كانت ولازالت تحاك ضد مصر، وكذلك الحرية الكاملة فى إقامة الشعائر الدينية لكافة الديانات والمذاهب والطوائف والعقائد الدينية.

 

 

واوضح الدكتور محمد حسن القناوى ، رئيس جامعة المنصورة، في كلمته امام الحضور الدور المهم الذى تلعبه وتقوم به الجامعة فى نشر روح التسامح والتعايش السلمى، ومشيرا الى أن القواعد واللوائح والقوانين فى التعليم فى مصر لا تفرق بين أحد من مواطنيها سواء فى الدين أو العقيدة أو اللون أو حتى الجنسية ، مؤكداً على دعم الجامعة لأى نشاط جامعى يسمو بأخلاقيات الطلبة ويزيل أى إحتقان من أى نوع .

 

وقام الأب ميشيل بيرى ، الرئيس العام للرهبان الفرنسيسكان، بإلقاء محاضرة عن تاريخ الحوارات بين الأديان وأهم المواقف التى جمعت بين المسلمين والرهبان الفرنسيسكان.

 

و القت الدكتورة نهاد كمال الدين شعبان ، وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا، محاضرة بعنوان ( مصر ..حوار السلام والطمأنينة )، واختتمت الإحتفالية بعرضاً فنياً شارك فيه طلبة الكلية وعدد من شباب الرهبان الفرنسيسكان.

 

الدكتورة نهاد كمال الدين وكيل سياحة وفنادق المنصورة

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: