ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

13 تريليون دولار حاجة الدول النامية للاستثمارات بمشروعات الطاقة

13 تريليون دولار حاجة الدول النامية للاستثمارات بمشروعات الطاقة

 

دافوس "المسلة" ….. ذكر تقرير صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي اليوم الثلاثاء ان البلدان غير الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ستحتاج الى استثمارات تقدر بنحو 13 تريليون دولار في مجال انتاج الطاقة الكهربائية بحلول عام 2040 لمواكبة الطلب المتزايد عليها.


ويشير التقرير الذي نشر على هامش فعاليات الدورة ال46 للمنتدى الى ان "حجم تلك الاستثمارات مطلوبة لتلتحق الدول النامية بقطار النمو الاقتصادي الذي يعتمد ايضا على الطاقة" مضيفا ان حجم النمو الاقتصادي لا يتناسب مع ما تسعى اليه كل دولة.


واوضح ان الاستثمارات في قطاع الكهرباء في الفترة ما بين عامي 2000 و2014 في تلك الدول كانت في حدود 240 مليار دولار سنويا لكنها لم تعد كافية لتطوير البنى التحتية لتلك الدول في المستقبل المنظور لاسيما ان هناك مليار نسمة بلا كهرباء حتى الآن في بعض الدول النامية.


ويوصي التقرير صانعي السياسات بضرورة اتباع نهج أكثر فعالية لتطوير برامج طويلة الأجل لضمان التوازن الصحيح بين توليد الطاقة المتجددة والتقليدية وتوزيعها بين الاستخدام الصناعي والحياة اليومية.


كما ينصح بضرورة وضع سياسات متكاملة تكفل التنمية المتوازنة بين قطاع الطاقة توليدا ونقلا وتوزيعا بأقل نسبة هدر ممكنة واكبر عائد ممكن وتكلفة مقبولة صناعيا واستهلاكيا مع الحفاظ على البيئة بالحد من الانبعاثات الكربونية.


في الوقت ذاته يرى التقرير اهمية احداث شراكات فعالة بين القطاعين العام والخاص لجذب رؤوس الأموال من القطاع الخاص لتمويل مشروعات توليد الطاقة ونقلها وتوزيعها على ان تتمتع تلك الشراكات بالشفافية والاستقلالية لتخفيف مخاوف المستثمرين بشأن احتمالات تأميم رأس المال الخاص.


وتتطلب هذه الشراكات وفقا للتقرير بيئة مواتية للاستثمار تضع تدابير للحد من المخاطر وخفض تكلفة رأس المال وتقليل نسبة المخاطر على المشاركين لاسيما وان 70 في المئة من الاستثمارات في قطاع الكهرباء في الدول النامية في يد القطاع الحكومي.


واكد ضرورة الاهتمام بالتعليم في الدول النامية لسد الفجوة المعرفية ولتوفير اياد عاملة مدربة ومؤهلة.


يذكر ان الدورة ال46 للمنتدى الاقتصادي العالمي تبدأ اعمالها من 20 إلى 23 يناير الجاري بحضور أكثر من 2500 من قادة قطاع الأعمال والحكومة والمنظمات الدولية والمجتمع المدني والأوساط الأكاديمية ووسائل الإعلام والمثقفين.


ويتخذ المنتدى شعار الثورة الصناعية الرابعة لدورته الحالية ويناقش تداعياتها وآثارها المحتملة في 300 ندوة تتناول مختلف التخصصات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: