اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

خبير آثار يشيد بقرار المركزى بتخفيض الفائدة على قروض قطاع السياحةخبيريشيدالمركزي

خبير آثار يشيد بقرار المركزى بتخفيض الفائدة على قروض قطاع السياحة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المسلة السياحية

القاهرة – أشاد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بمناطق آثار جنوب سيناء ، والمستشار الإعلامى لاتحاد المرشدين السياحيين العرب ، بقرار البنك المركزى المصرى تخفيض أسعار الفائدة على القروض الممنوحة لقطاع السياحة بنسبة 3% .

 

خبير آثار يشيد بقرار المركزى بتخفيض الفائدة على قروض قطاع السياحة

 

موضحًا أن قطاع السياحة كان قد بدأ يتعافى من كبوته فى الفترة الأخيرة وبدأت معدلات السياحة تعود إلى نسب تتجاوز معدل ما قبل 2011 أى عدد 14 مليون سائح سنويًا ، وبدأت العمالة السياحية تعود إلى منشأتها ،وعاد المرشدون السياحيون بكل اللغات لممارسة عملهم ، وقد تحول معظمهم إلى أعمال أخرى ومنهم من سافر إلى بلاد عربية .

 

ويضيف الدكتور ريحان بأن كارثة كورونا أدت لتراجع كبير بل توقف تام للحركة السياحية، وكان لا بد من التنبه إلى هذا الخطر على كل مستويات الدولة لعدم تكرار ما حدث فى كبوة السياحة الماضية ، لدرجة أن وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العنانى ألغى ترخيص أحد الفنادق بشرم الشيخ لقيامه بتسريح العمالة وعدم الاستجابة للتعليمات الصادرة بشأن الحفاظ على العمالة الفندقية المدربة وعدم تسريحها.

 

مما يؤكد حرص الدولة على تحمل كل التداعيات لمواجهة الآثار السلبية ، ومنها هذا القرار الذى سيؤدى إلى الحفاظ على العمالة الفندقية المدربة ، واستمرار المنشأت السياحية بطاقتها وأطقمها لتوقع معدلات سياحية كبرى بعد انتهاء الأزمة .

 

ويشير الدكتور ريحان إلى إجراءات أخرى اتخذها البنك المركزى ،ومنها إرجاء سداد كافة المستحقات على المنشآت السياحية والفندقية لمدة 3 أشهر دون غرامات أو فوائد تأخير ،

 

 

كما قرر فى مارس الماض تخفيض أسعار الفائدة بمبادرة دعم إحلال وتجديد فنادق الإقامة والفنادق العائمة ، وأساطيل النقل السياحي لتصبح 8% متناقصة بدلا من 10% ، وكل هذا يصب فى الحفاظ على القطاع السياحى بشكل كامل ،والحفاظ على حقوق ومصالح العمالة المدربة به .

 

ويطالب الدكتور ريحان باتخاذ إجراءات لحماية المرشدين السياحيين المصريين ودعمهم ماديًا فى هذه الفترة حتى لا يتحولوا إلى أعمال أخرى، ليكونوا على أهبة الاستعداد للعمل حين عودة السياحة مرة أخرى بعد انتهاء الكارثة العالمية .

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: