اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

وزارة البيئة تهيب بالمزارعين الامتناع عن حرق المخلفات الزراعية حفاظا علي صحة المواطنين

وزارة البيئة تهيب بالمزارعين الامتناع عن حرق المخلفات الزراعية حفاظا علي صحة المواطنين

 


القاهرة " المسلة " ….
  أكد الدكتور خالد فهمى وزير البيئة أنه من أجل تطبيق الشفافية التى يتم التعامل بها فى مواجهة ظاهرة السحابة السوداء والحد من الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية أطلقت الوزارة أمس أول نشرة بيئية صادرة عن الوزارة للإفصاح عن الوضع البيئى بشفافية يوميا.

 

وقال وزير البيئة اليوم الاثنين “إننا نستهدف إطلاع كافة فئات المجتمع المصرى على حقيقة الوضع البيئى وكذا التوعية بأهمية خفض الأحمال البيئية لنشاطات بعينها إضافة إلي التوعية بخطورة حرق المخلفات على صحة المواطنين خاصة في ظل ظروف جوية بعينها تشتد خلال الفترة القادمة وأهيب بالمزارعين الامتناع عن حرق المخلفات الزراعية حفاظا على صحة المواطنين والصالح العام وتجنبا للوقوع تحت طائلة القانون”.

 

وأشار إلى العقوبات المقررة في حالة ارتكاب أية مخالفات بيئية ولاسيما تلويث الهواء بصفة عامة, وحرق المخلفات الزراعية بصفة خاصة (قش الأرز), موضحا أن العقوبة تم تشديدها في المادة (84 مكرر من قانون البيئة رقم 4 لسنة 1994 والمعدل بالقانون 9 لسنة 2009 لتصل إلي الحبس لمدة لا تزيد علي سنة وبغرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه ولا تزيد علي 100 ألف جنيه أو إحدي هاتين العقوبتين, وفي حالة العودة إلي ارتكاب المخالفة مرة أخري تتضاعف عقوبة الحبس إلي سنتين والغرامة إلي 200 ألف جنيه ويجوز الحكم بغلق المنشأة وإلغاء الترخيص الصادر لها أو وقف النشاط المخالف إذا وقعت المخالفة من منشأة.

 

وأضاف أن الوزارة تقوم دائما بالتنويه بتلك التحذيرات تزامنا مع تكثيف المزيد من الاستعدادات على مستوى الوزارة والأفرع الإقليمية لجهاز شئون البيئة على مستوى المحافظات لإحكام مزيد من السيطرة على نوبات تلوث الهواء الحادة في أكتوبر الجارى.. أنا جاد فى هذه العقوبات وهذا ليس تهديد, وهناك مخاطبات سترسل إلى النائب العام بأرقام المحاضر لتحريك الدعوى الجنائية, فنحن لم نعد نعيش في العصور السابقة فسيكون لدينا برلمان جديد وحكومة جديدة ونظام يحاسب المخطىء.

 

وأوضح فهمى أن الوزارة والأفرع الإقليمية تقوم بشن حملات تفتيشية ومراقبة عبر الأقمار الصناعية من خلال غرفة إدارة العمليات والأزمات بالوزارة وفروعها على مدار ال`24 ساعة, كما تعمل على التنسيق مع عدد من الجهات المعنية للسيطرة على عمليات الحرق ونلجأ إلى تحرير المحاضر البيئية للمخالفين وفرض الغرامات للحث على فرض الالتزام البيئيى بكافة صوره.

 

ونوه بأنه تم التنويه خلال النشرة البيئية أمس علي أنه تم السيطرة على 229 حريق مخلفات زراعية بمناطق مختلفة من الدلتا وتحرير محاضر للمخالفين, كما قامت الوزارة بتحويل 973ر1 طن قش أرز إلى أعلاف وأسمدة, بالإضافة إلى فحص 562 مركبة كان منها 92 مركبة مخالفة للمعايير البيئية, كما قامت بالتفتيش على 46 منشأة صناعية ما بين كبيرة وصغيرة ومتوسطة, منها 14 منشأة صناعية مخالفة.

 

وأكد وزير البيئة أنه لا يمكن الحكم حاليا على منظومة المخلفات الزراعية الجديدة لأن الموسم لم ينته بعد, لكن يمكن أن نقارن بين بيانات هذا العام وبيانات العام الماضى باليوم والكمية التى تم تجميعها, قائلا “أستطيع فقط أن أؤكد أن الوزارة وجهاز شئون البيئة وقطاع الفروع لم يعملوا من قبل بمثل هذه الكفاءة.. وأدعو الجميع أن يروا بأنفسهم ما يتم من جهود للسيطرة على حرائق قش الأرز ومنعها”.

 

وشدد علي أنه يتم توفير كافة الوسائل التى تعين المزارعين على الاستفادة من المخلفات الزراعية, وعلى رأسها المعدات, إلا أن أهم المعوقات هى أن بعض المزارعين يجدون سهولة في حرق المخلفات الزراعية حتى لا يدفعوا مقابل تجميعها, كما أن لدينا مؤسسات تعودت على سلوكيات خاطئة, منوها بأنه يتم التعاون مع وزارة الزراعة والمحليات, حيث كانت هناك استجابة رائعة, وخاصة وزارة الداخلية ووزارة الزراعة والإرشاد.

 

ولفت إلي أن الوزارة نجحت في دعم منظومة المخلفات الزراعية بمعدات يصل عددها إلى 236 معدة, تتنوع ما بين جرارات ومقطورات ومكابس للحد من نوبات تلوث الهواء الحادة, وتم تسليمها للأفرع الإقليمية لجهاز شئون البيئة بالمحافظات, وتم تأجير معدات يصل عددها إلى 177, وجارى تأجير بقية المعدات لسرعة المعاونة في رفع المخلفات الزراعية من أماكنها وعلى رأسها (قش الأرز) بعد حصادها وتجميعها وتوجيهها للتدوير.

 

وأكد وزير البيئة أن الوزارة تعمل على إزالة كافة العقبات في طريق عمل المنظومة, وتمنح كافة التسهيلات التى تفتح بها أسواقا جديدة لعمل الشباب, وعلى رأسهم شباب المحافظات الباحثين عن عمل, وأيضا تمنح أبناء المزارعين فرصة اللحاق بركب العمل.

 أ ش أ

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: