اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الطيران المدنى يوقع 5 مذكرات تفاهم و اتفاقية نقل جوى

الطيران المدنى يوقع 5 مذكرات تفاهم و اتفاقية نقل جوى

 

دبي "المسلة"…. شارك وفد الهيئة العامة للطيران المدني في مؤتمر " الإيكاو " السنوي لمفاوضات النقل الجوي الذي عقد في مدينة بالي في اندونيسيا.

ترأس الوفد عمر بن غالب نائب مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني وضم الكابتن خالد حميد آل علي مدير إدارة النقل الجوي في الهيئة و ممثلين عن دائرة النقل في أبوظبي وهيئة الطيران المدني في دبي ودائرة الطيران المدني في الشارقة والناقلات الوطنية من طيران الاتحاد وطيران الإمارات والعربية للطيران وفلاي دبي في هذا المؤتمر.

و سبق المؤتمر استعدادات على مدى أربعة أشهر للتحضير لهذه المفاوضات والذي أسفر عن الاتفاق مع 32 دولة حول العالم للقيام بمفاوضات خلال المؤتمر.

وقال سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني بهذه المناسبة لـ وام إن مشاركة الهيئة العامة للطيران المدني بالنيابة عن دولة الإمارات العربية المتحدة في مؤتمر النقل الجوي تأتي ترسيخا للسياسة التي تنتهجها الهيئة في توثيق أصر التعاون في مجال الطيران المدني على المستوى الإقليمي والدوليوتتيح الفرصة للقاء مع صانعي القرار لإحراز النتائج المرجوة وإبرام اتفاقيات الأجواء المفتوحة.

من جانبه ذكر عمر بن غالب أنه وبفضل الجهود التي تبذلها الهيئة على الصعيد الدولي تعرف دولة الإمارات اليوم في المحافل الدولية بأنها من أكثر دول العالم تحريرا للأجواء ودعما لبيئة المنافسة الحرة حتى باتت تشكل سياسة تحرير الأجواء أحد أركان اقتصادها الأمر الذي يدعو للشعور بالفخر والاعتزاز.

وأشارت ليلى علي بن حارب المهيري المدير العام المساعد لقطاع الاستراتيجية والشؤون الدولية إلى أنه ينبغي على النقل الجوي أن يأخذ بعين الاعتبار النمو المتوقع سواء على مستوى نقل الركاب أو الشحن والبريد لا سيما فيما يتعلق بزيادة القدرة التشغيلية وعدد الرحلات الجوية وتعزيز مستوى الخدمات والبنية التحتية المطلوبة لاستيعاب النمو في حركة الركاب والشحنوتعتزم الهيئة العامة للطيران المدني بذل المزيد من الجهود في الترويج لتحرير النقل الجوي على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وتولي الهيئة العامة للطيران المدني أهمية بالغة لتعزيز النقل الجوي وفتح الأجواء حيث تحتل دولة الإمارات مكانة الصدارة دوليا كثاني دولة من حيث عدد الأجواء المفتوحة.

وذكر الكابتن خالد حميد آل علي أن الهيئة تعمل على ضمان النمو المستدام للنقل الجوي من خلال وضع الخطط والاستراتيجيات اللازمة وفاوض وفد الدولة 32 دولة في المؤتمر الجاري والعديد منها دول أفريقية ومستقبليا تضمن الخطة الاستراتيجية للأعوام 2014-2016 مبادرات لتسهيل فتح الأجواء ودعم صناعة الطيران للحفاظ على النمو المستدام حيث ينعكس النقل الجوي بشكل إيجابي وحيوي على نمو قطاعي الاقتصاد والسياحة.

وأشار الكابتن آل علي إلى أن" فريق الدولة هذه السنة تكون من 27 فردا من قطاع الطيران في الدولة الذين ساهموا بفعالية في هذه الاجتماعات التي أسفرت عن توقيع اتفاقية نقل جوي نهائي مع جمهورية زيمبابوي وخمس مذكرات تفاهم مع كل من جمهورية السودان وجمهورية سيريلانكا وجمهورية تشاد وجمهورية غينا بيساو والدولة المضيفة جمهورية إندونيسا .. كما تم التوقيع على سجل مناقشات مع كل من جمهورية باكستان الاسلامية وجمهورية كينيا.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: