اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

عضو في مجلس الشيوخ البولندي: السياحة تشجع وتدعم العلاقات في جميع أصعدتها

عضو في مجلس الشيوخ البولندي: السياحة تشجع وتدعم العلاقات في جميع أصعدتها 

 
وارسو "المسلة"… أكد عضو مجلس الشيوخ البولندي ورئيس لجنة الصداقة البولندية الكويتية ستانسواف كوفوت على أهمية دعم العلاقات السياسية بتشجيع السياحة والتي من شأنها رفع مستوى العلاقات بجميع أصعدتها.

وقال كوفوت الذي زار الكويت عدة مرات ممثلا مجلس الشيوخ البولندي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان "آلية تحريك العلاقات في شتى المجالات هو تحريك السياحة ما بين البلدين" مضيفا ان السفارة البولندية لدى الكويت اصدرت السنة الماضية 40 في المائة أكثر من التأشيرات للكويتيين والقاطنين فيها مقارنة بالأعوام الماضية "وهو ما يدعو للتفاؤل في بناء جسور أطول من العلاقات بين البلدين اللذين يتمتعان بأكثر من 50 عاما من العلاقات الدبلوماسية الجيدة".

وبالرغم من ذلك التفاؤل ذكر ان حجم التبادل التجاري بين الكويت وبولندا "ليس في مستوى الطموح البولندي" حيث اشارت التقارير ان حجم التداول ضئيل نسبيا ولا يتخطى 100 مليون دولارا مقارنة مع توسع التبادل مع الدول المجاورة مثل السعودية والإمارات.

وذكر كوفوت ان بولندا تسعى في الآونة الأخيرة إلى توفير خطوط طيران مباشرة بين مطار الكويت الدولي ومطارات بولندا وخصوصا مطار وارسو الدولي "لأن ذلك وبدون شك سيشجع العلاقات ويدعمها في جميع المجالات سواء السياحية أو التجارية أو السياسية".

وأكد ان عمليات الخصخصة في بولندا ماضية قدما داعيا المستثمرين الكويتيين الى المشاركة في هذه الحركة "خاصة ان رؤوس الأموال الكويتية تعتبر صديقة لنا كون العلاقة بين البلدين والشعبين تمتد لعقود وتم تأكيدها أثناء الغزو العراقي ومشاركة بولندا في تحرير الكويت".

وقال كوفوت ان من الفرص الاستثمارية الممكنة القطاع الغذائي حيث ان لبولندا باع طويل في تربية الماشية من بقر وماعز ومنتجاتها وكذلك الخيول العربية بالاضافة الى عدة مصانع مملوكة لخزانة الدولة طرحت للتخصيص مثل مصانع أحواض السفن التي لها بنية تحتية كاملة وعمالة محترفة "ولا ينقصها سوى التمويل لتعمل بكفاءة وربحية كبيرة تحت مراقبة الاتحاد الأوروبي".

واضاف ان من الفرص الاستثمارية ايضا تخصيص المصحات العلاجية وخدمات المواصلات العامة والزراعة الغذائية و صناعات مواد التجميل من مواد طبيعية والتي تعتبر سوقا كبيرا في العالم وتشارك فيه بولندا بشكل كبير. واشار الى زيارة وفدا برلمانيا كويتيا في مايو الماضي الى العاصمة وارسو عقد خلالها مباحثات لتعزيز التعاون بين البلدين مؤكدا ان العلاقات السياسية والدبلوماسية ما بين البلدين "ممتازة في جميع المحافل الدولية".

كما ذكر كوفوت بزيارة الشيخة فريحة الأحمد الجابر الصباح لبولندا قبل حوالي أربعة أعوام وقدم لها أعظم الأوسمة التي تقدمها بولندا وهو "وسام صديق البسطاء" الذي ناله أيضا البابا البولندي يوحنا بولس الثاني مفيدا انها شاركت في محفل كبير لذوي الاحتياجات الخاصة في أحد المدن والتي "استقبلتها بحفاوة كبيرة".

وقال ان الشيخة فريحة زارت أيضا عددا من المدن المهمة مثل عاصمة الثقافة كراكو ومنجم الملح بالقرب منها والذي يعتبر من أهم المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو ويعود تاريخه لعدد من القرون وكان مصدرا لرقي المنطقة قبل اختراع الكهرباء حيث كان يستخدم الملح لحفظ الطعام مفيدا ان ذلك المنجم يحتوي ايضا على عدد من المرافق والمنشآت المهمة في داخله مثل كنيسة منحوتة بالكامل من الملح ومنتجعا صحيا في باطن الأرض يمتاز بصحة هوائه.

وأكد كوفوت سعي بولندا إلى تبادل الخبرات في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة مشيرا الى زيارته إلى عدد من مراكز الرعاية المتخصصة في الكويت خلال المرات الثلاث الذي ترأس خلالها وفود الصداقة البرلمانية البولندية إلى الكويت.

ودعا الكويتيين الى السياحة الطبية واستكشاف المصحات والمنتجعات الصحية في بولندا والتي "تشتهر عالميا وخصوصا أوروبيا بمستوى الخدمات الطبية والصحية والآلات واحترافية الموظفين".
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: