اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو
آخر الأخبار

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

خطبه الجمعة المكتوبة بقت لازمة ومفروضة بقلم : اشرف سركيس

 

بقلم : اشرف سركيس

قابلت بارتياح ومعى الكثيرين تطبيق اول خطوات تجديد الخطاب الدينى وانارة اول قنديل فى طريق الفكر الاسلامى السمح المستنير  باعلان وزارة الأوقاف استراتيجيتها الجديدة لمواجهة التشدد من خلال الخطبة المكتوبة التى يؤديها خطباء الأوقاف بـ110 آلاف مسجد فى ربوع مصر، حيث تعمل المساجد على الخطبة بشكل تطوعى عبر الخطبة الاسترشادية لاسابيع قبيل تطبيقها.

 

 ويجرى التنسيق مع وزارة الإعلام والقنوات الخاصة لاتخاذ موضوع خطبة الجمعة على أنها قضية الأسبوع عبر التلفزيون ووسائل الاعلام الاخرى وذلك اعلاء للمصلحة الوطنية ولتفاعل افراد المجتمع على ما يدور حوله من احداث وتوضيح الحقائق لهم.


وانا ارى بان الخطبة المكتوبة من علماء الازهر الشريف الذين نقدرهم ونجلهم ما هى الا صفعة على وجه  المتشددين وكل ما يعتلى المنابر المقدسه من الاخوان والسلفيين   لترويج الافكار المتطرفة  التى تؤدى للفرقه والفتنة وشن حروب طائفية وتكفير الاخر والدعاء على النصارى واليهود . وجر المواطنين الشرفاء لمصالح جماعات أو أفراد أو أحزاب . ناهيك عن حبس المصلين فترات طويلة والتشتت والشرود الفكرى والدخول فى مواضيع كثيرة والدخول في أمور سياسية مما يفقد الخطبة الهدف منها.

 

ويكفى ما نشاهده يوميا من احداث فى بعض مدن الصعيد من حرق وتهجير واضطهاد وقتل  لبعض الاقباط كما حدث فى المنيا منذ ايام قليلة .

 

حان الوقت لنبدأ بدايه قوية بيد ثابتة راسخة تظهر حضارة الاسلام السمحة  فلا سلام فى ظل خطاب فوضوى ولا امان فى ظل همجية وتطرف ولا ارشاد فى ظل سطحية وجهل بتعاليم الدين ولا قدوة فى ظل افكار سامة مريضة تبثها عقول متشددة متخلفة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: