اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

المهندي : قطر تمتلك مقومات كبيرة في قطاع السياحة

خلال المشاركة في سوق السفر العربي

 

المهندي : قطر تمتلك مقومات كبيرة في قطاع السياحة

الدوحة " المسلة " … تواصل الهيئة العامة للسياحة مشاركتها في سوق السفر العربي 2014 الذي يقام بين الخامس والثامن من مايو الجاري في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، ويعتبر سوق السفر العربي الحدث السياحي السنوي الأبرز في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ويضم وفد هيئة السياحة 30 فندقًا وشركة سياحة وسفر ما يبرز الأهمية المتزايدة لدولة قطر كمقصد سياحي للترفيه العائلي والاستجمام والسياحة الثقافية. ويوفر المعرض فرصة للمؤسسات والشركات القطرية المشاركة لعرض التقدم الذي حققته قطر في المجال السياحي أمام قادة واختصاصي قطاع السياحة والسفر العالميين الذين يلتقون للمشاركة في هذا الحدث الهام.

 

وقال السيد عيسى بن محمد المهندي رئيس الهيئة العامة للسياحة:"إن مشاركة هذا العدد الكبير من المؤسسات والهيئات السياحية في معرض سوق السفر العربي لهذا العام من معظم بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تدل على أهمية ومكانة هذا المعرض لدى دول المنطقة، وتعرض الجهات المعنية مجموعة من الخدمات والمنتجات التي تنفرد بها قطر لتقدمها لرجال الأعمال والسياح على حد سواء".

 

وأضاف: "نمتلك في قطر الكثير من المقومات التي تضمن لنا النجاح في قطاع سياحة الترفيه العالمية حيث إننا نمتلك مرافق فندقية على أعلى المستويات، ونمتلك الكثير من الأماكن التي تستحق المشاهدة، وتنظم في قطر مجموعة واسعة من النشاطات الترفيهية والرياضية طوال العام. وبوصفها مركزًا مهمًا على خريطة الطيران العالمي، وهي موطن شركة الخطوط الجوية القطرية، فإنه من السهل الوصول إلى مدينة الدوحة من جميع الأسواق الكبرى التي تعتبر مصدرًا للسياحة، خاصة مع افتتاح مطار حمد الدولي.

 

وحقق قطاع السياحة القطري المتنامي تقدمًا كبيرًا في عام 2013 حيث زاد عدد السياح بنسبة 10% عن العام الذي قبله، ليصل إلى ما مجموعه 1.32 مليون زائر خلال العام الماضي. ويعد هذا عاملًا مشجعًا نحو تحقيق الأهداف التي حددتها "الإستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة في قطر 2030" بجعل السياحة عنصرا رئيسيا في خطط الدولة لتحقيق التنوع الاقتصادي والتنمية المستدامة بما يجعل من قطر "مركزًا سياحيًا عالميًا يفتخر بجذوره الثقافية."

 

وبحلول عام 2030، من المتوقع أن يصل عدد السياح القادمين إلى قطر 7 ملايين سائح سنويًا وترتفع نسبة مساهمة القطاع السياحي في الاقتصاد القطري إلى حوالي 3.1% من الناتج المحلي الإجمالي. الجدير بالذكر أن الهيئة العامة للسياحة قد أطلقت في أكثر من مناسبة عدة مبادرات للترويج لدولة قطر كوجهة مفضلة للسياحة العائلية في المنطقة، وذلك لما تملكه من مقومات سياحية ترفيهية وثقافية تتناسب مع طبيعة السياح من المنطقة.

 

وقد أعلنت الهيئة العامة للسياحة أنه في العام 2013 سجلت السياحة في قطر زيادة من جميع القطاعات. فقد زادت السياحة من دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 14%، وزاد عدد الزوار من باقي أنحاء العالم بنسبة 9%. ولاتزال منطقة مجلس التعاون الخليجي هي أكبر مصدر للزوار القادمين إلى قطر حيث تجاوز عددهم المليون زائر.
 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: