اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

فنادق الامارات تحتل الصدارة فى نسب الاشغال بالشرق الأوسط خلال الربع الأول

 

دبي "المسلة" ….. سجل القطاع الفندقي في الإمارات أعلى معدلات إشغال على مستوى منطقة الشرق الأوسط خلال الربع الأول من العام 2016 بمتوسط قدره 85%، بحسب تقرير صادر عن مؤسسة إرنست أند يونج.

 

ووفقاً للتقرير، بحسب «الاتحاد» حافظت معدلات الإشغال في فنادق أبوظبي خلال الربع الأول من هذا العام على معدلات إشغال قريبة من معدلات نفس الفترة من العام الماضي عند مستوى 82%.

 

وبحسب التقرير سجلت فنادق العاصمة انخفاضاً في متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة 19% ليصل إلى 117 دولاراً للغرفة الواحدة مقابل 143 دولاراً في الفترة المماثلة من العام 2015، فيما هبط العائد على الغرف المتاحة خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام إلى 119 دولاراً، مقارنة مع 150 دولارا في الفترة ذاتها من العام الماضي.


واعتبر مديرو فنادق وخبراء في قطاع الضيافة أن مؤشرات أداء القطاع الفندقي في الدولة خلال الربع الأول من العام الجاري، تؤكد الجاذبية القوية التي يتمتع بها القطاع السياحي، لافتين إلى أنه على الرغم من زيادة الطاقة الاستيعابية للفنادق خلال العام الماضي من خلال إضافة أكثر من 4 آلاف غرفة جديدة، ودخول نحو 1000 غرفة جديدة في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، إلا أن القطاع الفندقي نجح في المحافظة على معدلات إشغال مرتفعة كانت هي الأعلى بين فنادق المنطقة.

 

وأشار هؤلاء إلى أن العروض التنافسية التي قدمتها الفنادق للعملاء وللمجموعات السياحية خلال الفترة السابقة أسهمت بشكل لافت في الإقبال الواسع من السوق المحلي والخليجي، فضلا عن الجاذبية التي تتمتع بها الإمارات بالنسبة للسياح الدوليين وسياحة الأعمال والمؤتمرات والمعارض.

 

وقال فيرجال بارسيل، مدير عام فندق القصر عجمان، إن الأداء التشغيلي خلال الربع الأول من العام الجاري بدأ بطيئاً، ثم اختتم بقوة كبيرة، مضيفاً: «ليس هناك شك في أن العطلات في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية انعكست إيجابياً إلى أقصى حد على فندق القصر عجمان».

 

وأوضح بارسيل أن نسبة الإشغال لدى الفندق أظهرت نموا هائلا بالمقارنة بعام 2015، وهو ما ترجم إلى أداء أفضل لعائد الغرفة الواحدة المتاحة، الأمر الذي يعزز قيمة التمتع بوضع صحيح في السوق، مشيرا إلى المساهمة القوية القوية لقطاع الأغذية والمآدب والمؤتمرات في تعزيز مصادر الدخل حيث يتملك الفندق مرافق متميزة للاجتماعات.

 

وأشار إلى أن الشهور المقبلة تبدو واعدة لفندق القصر عجمان، معرباً عن تطلعه لتسجيل أداء قوي خلال الربع الثاني من العام الذي يشهد بدوره تحولا ممتازا على أرض الواقع لما تم تأسيسه خلال الربع السنوي الأول، موضحاً أنه على الرغم من اقتراب بدء موسم الصيف فإنه على ثقة من استضافة برنامج ناجح للغاية خلال شهر رمضان المبارك.


وبحسب التقرير الشهري بلغ متوسط الإشغال الفندقي في إمارة أبوظبي خلال شهر مارس الماضي نحو 86%، مقارنة مع 85% في الشهر ذاته من العام الماضي، فيما بلغ متوسط سعر الغرفة المتاحة نحو 142دولارا، مقارنة مع 162دولاراً في مارس 2015، و سجل العائد على الغرف المتاحة نحو 123 دولاراً للغرفة مقابل 139 دولاراً في الشهر ذاته من العام الماضي.

 

ووفقاً للتقرير بلغ متوسط الإشغال بفنادق دبي بوجه عام خلال الربع الأول من العام الحالي نحو 88% مقارنة مع متوسط قدره 89% في الفترة ذاتها من العام الماضي، ليسجل ذلك أعلى معدلات الإشغال الفندقي بين مدن الشرق الأوسط خلال هذه الفترة.

 

وسجلت فنادق الإمارة انخفاضاً في العائد على الغرف المتاحة خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام قدره 9% ليصل إلى 255 دولاراً مقارنة مع 281 دولارا في الفترة ذاتها من العام الماضي، فيما انخفض متوسط سعر الغرفة خلال الربع الأول، بنسبة 7,7%، ليصل إلى 292 دولارا، مقارنة مع 317 دولارا في للفترة ذاتها من العام الماضي. وبحسب التقرير بلغ متوسط الإشغال الفندقي في إمارة دبي خلال شهر مارس الماضي نحو 89,6 %، مقارنة مع متوسط قدره 89,5% في الشهر ذاته من العام الماضي، فيما بلغ متوسط سعر الغرفة المتاحة نحو 296 دولارا، مقارنة مع 316 دولارا خلال الشهر ذاته من العام الماضي، بينما سجل العائد على الغرف المتاحة انخفاضاَ قدره 6,2% ليصل إلى 265 دولار مقارنة مع 283 دولاراً في مارس 2015.

 

وبحسب التقرير بلغ متوسط الإشغال الفندقي في إمارة رأس الخيمة خلال الربع الأول من 2016 نحو 71,1% مقارنة مع 62% للفترة ذاتها من 2015، وبزيادة قدرها 9,1%، كما ارتفع متوسط سعر الغرفة المتاحة في رأس الخيمة بنسبة 1,7% ليصل إلى نحو 159 دولاراً مقارنة مع 156 دولاراً للفترة المماثلة من العام الماضي، ليرتفع بذلك العائد على الغرفة المتاحة إلى نحو 112 دولاراً مقارنة مع 97 دولاراً، وبارتفاع قدره 16%.

 

ووفقاً للتقرير، فقد سجلت شريحة فنادق الشاطئ في إمارة رأس الخيمة متوسط إشغال قدره 72,4% خلال الثلاثة شهور الأولى من العام، مقارنة مع 60,4% للفترة ذاتها من العام 2015، بارتفاع قدره 12%.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: