ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

كوريا الجنوبية… عالم من الخيال

 

 

سيول …. عالم من الخيال، تجتمع فيه الطبيعة الرائعة والشعب العامل، لا يغيب فيه النظام الدقيق، ولا تفتقد فيه وسائل الترفيه، تتوافر فيه قلاع صناعية عالمية جنبا إلى جنب مع المنتجعات الهادئة، في معادلة صعبة قلما توجد في كثير من البلدان، إنه العالم الذي يميز كوريا الجنوبية حيث العقول العاملة والطبيعة الغنية بالجبال الشاهقة والمروج الغناء التي تسحر القلوب والألباب.ولا تختلف تفاصيل تلك الصورة الخلابة للطبيعة الكورية في كل فصول السنة حتى في فصل الخريف، الذي تشكل أوراق الأشجار الساقطة فيه لوحة بديعة تغلب عليها الألوان القرمزية.

 

وتشغل القصور الملكية والشوارع العريقة بمدينة سيول موقع القلب من الجسد بطريقة تأسر الأنظار وتسحر القلوب، كيف لا وهي البلاد التي امتزج بها الماضي العريق بأحدث التكنولوجيا الحديثة والتي لم ينسها التقدم المحافظة على تراثها وتقاليدها.

 

ولا يغيب عن الرائي، ما لمسته «الراي» من جمال طبيعي رائع خلال زيارة بدعوة من هيئة تنشيط السياحة الكورية، أن هذا البلد من البلدان المتقدمة ذات المستوى المعيشي العالي جدا والمصنفة كرابع أكبر اقتصاد في آسيا ويسكنها نحو 50 مليون نسمة وتضم نحو 3،200 جزيرة أشهرها جيجو، أوليونغدو ودوكدو.

 

وتغطي سلسلة جبال تي بيك سان طول الساحل الشرقي، حيث عملت أمواج بحر الشرق الكثيفة على تشكيل المغارات والجزر ذات المنحدرات الصخرية الشاهقة، وتمتاز شبه الجزيرة الكورية بالعديد من الجبال والأنهار الجميلة الأمر الذي جعل الكوريين يشبهون بلادهم بقطعة جميلة من القماش المطرز.

 

فعندما تطأ قدمك أرض كوريا ستشاهد عالما آخر فيه التاريخ والتقاليد الممتدة لـ5،000 سنة، مترافقا مع كونها البلد الاقتصادي الذي يتراوح مركز عاصمته سيول بين العاشر والثاني عشر بين أكبر المدن في العالم من ناحية حجم التجارة الدولية وتقنية المعلومات المتقدمة والمدن المتقدمة، بما تملك من مقومات اقتصادية وخدمات سياحية وأمن قوي وخدمات رائعة بمقاييس الدول المتقدمة وبأسعار معقولة جدا.

 

Trick Eye Museum

 

زيارتنا الأولى كانت لـ «Trick Eye Museum» في منطقة هونغ دي وهو متحف فني عجيب للغاية ومتخصص فقط بجميع أنواع الخدع البصرية الغريبة، ما يعطي ذكرى لا تنسى لمحبي التقاط الصور الغريبة والطريفة حيث يحتوي معرض المتحف على عدد من اللوحات التي تظهر وكأن الشخصيات التي فيها خرجت من إطاراتها لتسير خارجها بطريقة مرحة وقد تكون مخيفة في بعض الأحيان،والكثير الكثير من الخدع البصرية الرائعة والغريبة في كثير من الأحيان والتي تجعل من زائر المتحف بطلا لألف حكاية وحكاية في مكان واحد.

 

Digital Pavilion

 

انطلقنا بعدها إلى Digital Pavilion وهو مجمع يحوي جميع التكنولوجيا الرقمية المستقبلية وكيف ستكون الحياة أسهل بسبب هذا التقدم حيث تشاهد فيه مرآة يمكنك اختيار أفضل الملابس التي تود ارتدائها عبر كبسة زر فقط، كما انها تختار المكياج الأفضل وتصفيفة الشعر بحسب المناسبة للنساء بمجرد الجلوس أمامها، وفي مكان آخر تدخل غرفة صغيرة عبارة عن مستشفى رقمي تفحص وزنك وطولك وكمية الشحوم الزائدة في جسمك ودرجة التجعدات والشحوم في وجهك والعلاج اللازم لك فورا وتطبع لك ورقة بنتيجة الفحص لكي تراجع بها اي مستشفى.

 

نهر هانغانغوفي اليوم التالي انطلقنا في جولة نهرية في نهر هانغانغ، ومن أفضل الطرق للاستمتاع بالوقت هو الإبحار في إحدى الجولات الليلية النهرية في نهر هانغانغ الذي يمر عبر سيول للتمتع بمنظر أنوارها الليلية، حيث هواء النهر المنعش، والمناخ الجميل الذي يزداد بهاء في وقت المساء، حيث يوجد حالياً ست سفن تقوم بهذه الرحلات من ياغوا إلى جامسيل، وتعمل جميعها على مدار العام، ويوجد أربع مراسٍ لصعود ونزول الركاب منها.

 

متحف سامسونغ

 

بداية اليوم الثالث كانت زيارة لمتحف سامسونغ الذي يتيح لزواره التعرف على تاريخ الأجهزة الإلكترونية منذ بداياتها عندما كان مايكل فارادي يقوم بتجاربه وكذلك توماس أديسون و الفرد غراهام بيل مع أول جهاز تلفون في العالم، حيث ان لهؤلاء أهم المساهمات في تطور التكنولوجيا والاتصالات إلى ما نعرفه اليوم، وهذا المتحف ليس عن منتجات سامسونغ فحسب بل يعرض مجموعة متنوعة من الأجهزة مثل أول تلفاز تم بيعه تجارياً و جهاز قديم لها يدمج ما بين الساعة والهاتف النقال و أول هاتف قابل للطي و الأجهزة المنزلية.

 

وفي الطابق الأخير من المتحف هناك صالة عرض خاصة بأجهزة سامسونغ الأحدث مثل ساعات Gear 2 وسوار وساعة Gear Fit بالإضافة إلى مسرح بانورامي بدقة 4K الذي عرض فيلما حول ابتكارات سامسونغ.

 

Gyeogbokgung Palace

 

وبعدها ذهبنا إلى قصر Gyeogbokgung الذي يقع وسط سيول والمبني عام 1394،و يعتبر من القصور الجميلة والمهمة والمفتوحة للجمهور لزيارتها، ومشاهدة قاعدة التنصيب الملكي، وقاعة الاحتفالات، إضافة إلى التحف والنوادر في القصر، وكان من اللافت للنظر ارتداء الكثير من زواره السياح للملابس الكورية التقليدية لكونه يمنحهم حرية التجول فيه مجانا في حال ارتدائها.

 

LOTTE WORLD

 

وفي مساء اليوم الرابع والذي كان يصادف احتفال كوريا بعيد الهالوين زرنا مدينة الألعاب LOTTE WORLD والتي تعتبر أحد المعالم والمزارات السياحية المهمة للسياح وعوائلهم في سيول والتي تعتبر مكانا رائعا للاستجمام في قلب العاصمة الكورية، فهي منتزه ترفيهي يعج بالألعاب مثل القطارات والمراكب وصالات التزلج والعديد من المتاحف والبحيرات، ويزور المنتزه أكثر من 6 ملايين زائر سنوياً، و ينقسم عالم لوتي إلى جزئين،الأول (المغامرات) في داخل المبنى والثاني الجزيرة السحرية في خارجه على ضفاف بحيرة سيكتشونهوسو، عالم المغامرات في لوتي يجمع نماذج لعدة دول في العالم.

 

N Seoul Tower

 

وفي اليوم الخامس كانت زيارتنا الأجمل لبرج «سيول ان» في جبل نامسان«أحد أشهر الأماكن السياحية في كوريا الجنوبية والذي أنشئ في عام 1975 لتوصيل البث الإذاعي والتلفزيوني لكل الأماكن في سيول وتم فتحه للسياح في عام 1980، ويبلغ ارتفاعه 480 متراً تقريباً، وهو ثاني أعلى مبني بسيول بعد«برج لوتيه»، وكان صعودنا عن طريق التلفريك لأعلى قمة في هذا البرج حيث يوجد بداخله متحف لدمى الدببة و مطاعم و محلات للهدايا المختلفة وايضاً منظار كبير (Observation) لترى به جميع انحاء كوريا ووجهات العالم المختلفة، ويوجد حوله حديقة نامسان وايضاً قرية المنازل الكورية التقليدية القديمة المعروفة بجمال وروعة تصميمها، والالاف من السياح الذين يقصدونه من أجل جدار الوعد بالحب الأبدي حيث يهدي العشاق جمل حب لبعضهم على قفل ثم يعلقونه على سور برج نامسان او على اشجار الكريسماس المخصصة لتعليق تلك الاقفال، ثم يرمون مفتاح القفل من اعلى البرج ليكون حبهم خالداً ابدياً، وهذا ما جعل برج نامسان يعرف ببرج الرومانسية.

 

مسؤول: تغلبنا على المشكلات التي يواجهها السياح المسلمون

 

 

1650 كويتياً زاروا كوريا العام الماضي

 

 

قال مدير إدارة آسيا والشرق الأوسط في منظمة السياحة الكورية كيجونغ جونغ، إن نحو 13.2 مليون سائح زاروا كوريا العام الماضي، مشيرا إلى أن هذا العام سيصل العدد إلى 16.5 مليون، وأن 45 في المئة من الزوار يأتون من الصين، اي ما يعادل 6 ملايين صيني، يليهم اليابانيون بـ 1.8 مليون، ومن تركيا أيضا 23 ألفا ومن دول الخليج وصل العدد إلى 23 الفا، منهم 1650 كويتيا بحسب احصائية العام الماضي، وهذا العدد يعتبر قليلا جدا مقارنة بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين.

 

وأضاف جونغ، في تصريح صحافي، أنهم ليس لديهم خطة مخصصة لجذب السياح من منطقة معينة «ولكننا نوعنا في مقومات السياحة لدينا لكي تتناسب مع جميع الجنسيات والأديان والقوميات، فمثلا بالنسبة للمسلمين تغلبنا على أهم مشكلة قد يواجهها السائح المسلم، وهي الطعام والآن في البداية أصبح لدينا نحو 13 مطعما عربيا بالاضافة إلى الكثير من المطاعم الكورية الأخرى التي أضافت لقوائمها الطعام الحلال وقد أطلقنا عليها اسم المطاعم الصديقة للمسلمين، وقد طبعنا كتابا يحتوي أسماء جميع هذه المطاعم وعناوينها يتم إعطاؤه للسياح المسلمين يتضمن كوبونات للخصم في هذه المطاعم كنوع من الترويج لهذه المطاعم، كما ان لدينا مشروع دعوات للاعلاميين من جميع دول العالم ومنها دول الخليج لزيارة كوريا للكتابة عن أوجه السياحة الموجودة فيها لقرائهم. ولدينا العديد من الفروع لهيئة تنشيط السياحة الكورية في دول عدة حول العالم منها الامارات العربية أيضا للعمل على تعريف السياح بكوريا وثقافتها ومدى الأمان والنظام الذي تنعم به.

 

 

وعن فكرة انشاء خط طيران مباشر مع الكويت، قال «لدينا في كوريا شركتا خطوط جوية وطنية، وهذه احدى مسؤولياتهم، ولكني اتمنى ان يكون هناك خط مباشر قريبا جدا وهذا يعتمد على أعداد السياح والبرامج السياحية المتوافرة للمجموعات».

 

وعن دعوته للسائحين قال «سيول عبارة عن خليط من الحضارات القديمة والتكنولوجيا الحديثة حيث لدينا القصور القديمة والتقليدية التاريخية والأسواق العريقة والمتنوعة، منها المتخصص بالازياء العالمية ومستحضرات التجميل للفتيات، كما ان طبيعة كوريا الخضراء محل اهتمام العديد من السياح بالاضافة للجزر البركانية والرياضات المائية في الأنهار والبحار أيضا».

 

سيول… المدينة العاشرة في العالم

 

 

سيول عاصمة كوريا الجنوبية تقع على نهر هان-كانغ، ويبلغ تعداد سكانها أكثر من 11 مليون نسمة، ومع إعادة بناء المدينة بما يتناسب مع عصر التصنيع والمدنية، استمرت المدينة في النمو كمركز مزدهر للنشاطات السياسية والثقافية والتعليمية والاقتصادية بعد ان دمرها الاحتلال الياباني وحربها مع جارتها الشمالية، وتحتوي على أربع مناطق موضوعة على قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو وهم قصر Changdeok وقلعة Hwaseong ومزار Jongmyo وقبور Joseonالملكية، فضلاً عن مجموعة مهمة من المعالم الحضارية.

 

وتتراوح سيول المدينة بين مدن العالم من ناحية الحجم والبنية العامة بين العاشرة والثانية عشرة الكبرى في العالم، بالإضافة إلى ما لديها من كنوز تاريخية متمثلة بالقصور والمقتنيات بمتاحفها رغم تعرضها للتخريب على مر العصور كان آخرها الغزو الياباني.

 

وكانت سيول القديمة محاطة بأربعة جبال وفي داخل نطاقها أربعة أخرى، والجبال الداخلية هي جبل بوك-أك-سان في الشمال، وجبل ناك-سان في الشرق، وجبل إن-وانغ-سان في الغرب وجبل نام-سان في الجنوب وهو المقام عليه برج سيول الشهير حاليا، وهذه الجبال تقع داخل سور العاصمة القديمة لمملكة جوسون(1392-1910).

 

أما الجبال المحيطة بسيول فهي، جبل بوك-هان-سان في الشمال، وجبل يونغ-ما-سان في الشرق، وجبل ديوك-يانغ-سان في الغرب، وجبل كوان-اك-سان في الجنوب. ويتمتع كل جبل بجماله الخاص وطبيعته الساحرة.

 

«جيجو»… جزيرة المعاريس

 

 

ختام رحلة «الراي» في كوريا الجنوبية كان مسكا بزيارة جزيرة العشاق جيجو، وهي تعتبر مقصدا لقضاء شهر العسل للكثير من العرسان حيث تضم بين أركانها وأطرافها جميع مفاتن الطبيعة، حتى استحقت أن تكون بين عجائب الدنيا الطبيعية السبعة عام 2011،والتي نالت في 2007 لقب «ممثلة للتراث الطبيعي العالمي» من قبل لجنة التراث العالمي في منظمة اليونسكو.

 

وتقع جزيرة جيجو جنوب شبه الجزيرة الكورية وتبلغ مساحتها نحو 1846 كيلومترا مربعا، وتستقبل سنوياً ما يصل إلى 4 ملايين سائح. وعندما تطأ قدمك أرض هذه الجزيرة ستلمح عيناك أكثر الطرق جمالاً في كوريا وهو طريق غابة «بيجاريم» المحاط بحقول الأرز، طويل القامة،اضافة لانتشار طواحين الهواء التقليدية على جانبي طرق، وأشجار الحمضيات حول قواعد الجبال البركانية الصغيرة التي تشتهر بها الجزيرة.

 

وتشتهر «جيجو» بنساء هاينيو الغواصات اللاتي تعملن على اصطياد وجمع حيوان «أذن البحر» وغيرها من المأكولات البحرية دون جهاز للغطس، وهؤلاء النسوة التي تبلغ أصغرهن السبعين عاما من العمر يقمن بعرض لهن قبل النزول للغوص، ولذلك تمتلئ الجزيرة بتماثيل الغواصات في متحف «هاينيو» حيث وهي تماثيل لسيدات أقوياء تجلس القرفصاء وهن اللاتي ظللن يعملن في هذا المجال حتى بلغن سن الستينات أو السبعينات. كما تعتبر هذه الجزيرة محمية طبيعية وحديقة جيولوجية، حيث يوجد به فوهات بركانية مذهلة مخروطة الشكل، تشبه الهضاب التي يكسوها الخضرة، وفيها أطول نفق للحمم البركانية في العالم.

 

وتوجد بالجزيرة العديد من الشلالات مثل شلالات جيونج بانج وشلالات تشيونجييون، وبحيرة سيساكوكاك الساحرة والتي يعني اسمها مكان سقاية البقر باللغة الكورية حيث انها كانت المكان المناسب للمزارعين لإحضار أبقارهم للشرب الآمن قديما.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: