Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

مدير عام آثار الوجه البحرى وسيناء يتفقد آثار قرية أبيار بالغربية

 

كتب : د. عبد الرحيم ريحان

 

 

القاهرة “المسلة” المحرر الاثرى ….. تفقد الدكتور محمد الحسينى مدير عام آثار الوجه البحرى وسيناء صباح اليوم آثار قرية إبيار للوقوف على حالتها المعمارية والفنية .

 

وتضم إبيار وهى إحدى قرى مركز كفر الزيات بالغربية أربعة أثار مسجلة تشمل جامع هو جامع ومدرسة أحمد نجم وزاوية هى زاوية الشريف وسبيل هو سبيل رمضان وحجاب كنيسة العذراء.

 

           جامع ومدرسة أحمد البجم

           

يقع فى الطرف الشمالى لقرية إبيار بشارع يعرف بشارع أحمد البجم، مسجل بالقرار رقم 10357 لسنة 1951 أنشأه الشيخ ضياء الدين رضوان 629هـ/ 1231م ثم زالت هذه المدرسة وتجددت عمارتها وألحق بها مدافن دفن بها بعض الصالحين ولم يعثر على ترجمة للمنشئ.

 

وتعتبر الواجهة الشمالية الشرقية هى الواجهة الرئيسية للمسجد وتمتد بطول 38م، وتحتوى هذه الواجهة على المدخل الرئيسى بالإضافة إلى المئذنة والقباب الضريحية الثلاث، تخطيطه من صحن أوسط مكشوف مستطيل طوله 8.50م وعرضه 8.30م يحيط به ثلاثة إيوانات أكبرها إيوان القبلة والمقسّم إلى ثلاث بلاطات موازية بعقودها المدببة لجدار القبلة وتتبع نظام المدارس المملوكية إلا أنها من ثلاثة إيوانات فقط.

 

           

مسجلة بالقرار رقم 184لسنة 2002 أنشأها أحمد بك الشريف وهو من أعيان إبيار سنة 1285هـ، وكان الشريف عمدة إبيار وأحد أعضاء مجلس شورى النواب زمن الخديوى إسماعيل عن مديرية الغربية، وللزاوية واجهة واحدة فقط هى الواجهة الشمالية الغربية ويبلغ ارتفاعها 8.30 وهى من الحجر الجيرى من الخارج فقط وتمتد بطول 18.40م يتوجها من أعلى صف من الشرّافات الحجرية على شكل ورقة نباتية ثلاثية ويتوسطها كتلة المدخل الرئيسىة، وتخطيط الزاوية يشمل بيت الصلاة وهو مستطيل يضم أربع بلاطات موازية لجدار القبلة يفصلها ثلاث بوائك بعقود ثلاثية مدببة.

 

   سبيل رمضان

 

مسجل كأثر بالقرار رقم 690 لسنة 1999 أنشأه الشيخ محمد بن حسين رمضان وهو من أعيان بلدة إبيار سنة 1297هـ، والسبيل عبارة عن حجرة تقع فى مركز وسط بواجهة العقار الذى أوقفه الشيخ محمد بن حسين رمضان وهو جزءً لا يتجزأ من العقار، وواجهة السبيل من الحجر ويتوسط حجرة السبيل من الخارج شباك التسبيل وهو عبارة عن نافذة مستطيلة ومعقودة بعقد نصف دائرى مغشاة بالحديد المشغول، أسفله فتحات معقودة تسمح بالتناول لراغبى الشرب من حوض رخامى يتقدمه من الخارج ويرتكز على صف من المقرنصات، وعلى جانبى الستارة الحديدية صنبور ويبلغ ارتفاع واجهة السبيل 7.40م.

 

–         كنيسة السيدة العذراء

 

تقع بشارع البحر ببلدة إبيار مسجلة كأثر بالقرار رقم 187 لسنة   1989 ويعود تاريخها إلى القرن 13هـ، 19م، تخطيطها بازيلكى وهى مستطيلة مقسمة إلى ثلاثة أجنحة بواسطة صفين من البوائك، وحجاب الكنيسة من الخشب مقسم إلى ثلاثة أجزاء، ويتوسط الجزء الأيمن من الحجاب فتحة باب يغلق عليها ضلفتان من الخشب عرض كل منهما 48سم، وتضم الكنيسة أربعة أيقونات، أيقونة السيدة العذراء وهى تحمل السيد المسيح وتقع بالجدار الجنوبى وأيقونة البشارة، مرسومة بالزيت وأيقونة القديس ماري مينا وأيقونة الملاك غبريال وتضم الكنيسة قنديل من الفضة يحمل تاريخ سنة 1909 عليه نص كتابى  “وقف مارى مينا بإبيار ارحم يارب عبدك باسيلى مينا وأولاده”.

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: