ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

سياحة أبوظبى تشارك في معرض كتاب ” الحزام والطريق ” بالصين

 

 

أبوظبي “المسلة” …..  تشارك هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في الدورة الأولى من معرض الحزام والطريق لتجارة حقوق النشر الذي سينعقد في مقاطعة شاندونغ الصينية في جينان في الفترة من 19 وحتى 21 أغسطس 2017.

 

 

وتأتي مشاركة الهيئة في المعرض عبر مشروع كلمة للترجمة استكمالا للعلاقات الثقافية التي جمعت بين الطرفين في فعاليات الدورة السابعة والعشرين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2017 حيث حلت فيه الصين ضيف شرف.

 

100 مؤسسة نشر

 

ويستضيف معرض الحزام والطريق لتجارة حقوق النشر أكثر من 100 مؤسسة نشر صينية وأجنبية ويتضمن العديد من الحوارات والجلسات النقاشية والفكرية لاستكشاف إمكانات التبادل والتعاون على جميع المستويات.

 

 

وتتزامن مع فعاليات المعرض مجموعة من الأنشطة والفعاليات المختلفة مثل منتدى القمة الدولية المتميزة وسلسلة من المحاضرات وجولة في مسقط رأس كونفوشيوس بحسب وام.

 

مبادرة

 

وقال سيف غباش مدير عام الهيئة إن ” دولة الإمارات العربية المتحدة قامت على مبادئ تقبل الآخر والدعوة إلى التسامح الثقافي واحترام الخصوصيات الثقافية وتعزيز الحوار بين الثقافات المختلفة والسعي إلى إيجاد نقاط مشتركة تؤسس لشراكة حقيقية وتنمية قائمة على احترام التاريخ والتقاليد والعادات والقيم والتراث كل هذه المبادئ نجدها تتسق مع التجربة الصينية حيث أطلق شي جين بينغ الرئيس الصيني في سبتمبر 2013مبادرة ” الحزام والطريق ” لتعزيز التبادل والتعاون والابتكار في شتى المجالات بين الصين والدول الأوروبية والآسيوية.. ونحن نراعي في الشراكة بين البلدين أن تكون تفاعلية ومنتجة وفق القوانين المتعارف عليها دوليا إلى جانب التمسك بالمنفعة المتبادلة والنجاح المشترك “.

 

 

وأوضح أن المبادرة أكدت أيضا أهمية التواصل الثقافي فيما بين الصين والدول التي تشملها المبادرة ومن بينها دول عربية وإسلامية.. مضيفا أنه من المهم التأكيد على صعود الصين عالميا في جميع المجالات خاصة وأنها تتربع على قائمة أهم الأسواق المستهدفة من قبل الهيئة مع تسجيلها زيادة بنسبة 78.5 في المائة على أساس شهري حيث وصل عدد السياح الصينيين إلى 185ألف سائح بنسبة زيادة 55 في المائة منذ بداية العام حتى الآن.

 

 

ويتضمن برنامج المعرض نقاشات حول النتاج المتنوع للثقافة الصينية ويسلط الضوء على الأدب الصيني بمختلف أنواعه ويعنى أيضا بالتعرف على وجهة نظر الجانب الصيني في الحياة بشكل عام ويتيح الفرصة أمام المشاركين للتخطيط أو لتطوير واختيار شركاء جدد في السوق الصينية إضافة إلى التعرف على الثقافة الصينية التقليدية وخاصة مسقط رأس كونفوشيوس والمعايير الثقافية الخاصة به في مقاطعة شاندونغ.

 

 

بدوره.. أكد عبدالله ماجد آل علي المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في الهيئة الاهتمام بدراسة النموذج الصيني في التنمية وهو ما يعني بالضرورة التعرف على جميع ملامح تجربة جمهورية الصين.. فيما ستتيح المشاركة فرصة لعرض إصدارات مشروع كلمة والترويج لإنجازات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في مجال صناعة الكتاب.

 

 

وأكد آل علي أهمية مشاركة مشروع كلمة في الدورة الأولى من المعرض لما تشكله من فرصة للتعرف عن قرب على دور النشر الصينية وأهم التطورات التكنولوجية في مجال صناعة الكتاب والنشر في الصين إلى جانب بناء شبكة علاقات عمل مستقبلية لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة خاصة مشروع كلمة..

 

 

مضيفا ” نسعى إلى استقطاب الإبداع الصيني والاستفادة من التجربة الصينية العريقة في صناعة الكتب وأفضل ممارسات الكتابة والتأليف والنشر انسجاما مع رؤية القيادة الرشيدة في التكامل الثقافي مع الدول الصديقة والشراكة الاستراتيجية ثقافيا ومعرفيا لما فيه خير الطرفين ومصلحتهما المتبادلة في استدامة المعرفة وتبادل المحتوى وتطوير آليات وتقنيات نشره وترجمته “.

 

 

يشار إلى أن مشاركة الصين في الدورة الماضية من معرض أبوظبي الدولي للكتاب أبرزت التنوع الثقافي وثراء الثقافة الصينية وتطور صناعات النشر والتحرير والترجمة والطباعة في الصين خاصة وأن الصين مهتمة بالمحتوى العربي الرقمي ونقل المحتوى الصيني إلى اللغة العربية بما يتماشى ورؤية هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة من خلال مشروع كلمة الهادفة إلى نقل المحتوى العربي إلى اللغة الصينية وبالعكس بما يشكل جسرا للتبادل الثقافي بين الدول.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: