اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

الكا… القرين عند الفراعنة – تمثال مرعب تعرف على أسراره؟! دراسة إثرية

الكا... القرين عند الفراعنة – تمثال مرعب تعرف على أسراره؟! دراسة إثرية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كمان

المسلة السياحية 

دراسة أعدها للنشر : د. عبد الرحيم ريحان

أكد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان ” أن الكا – القرين في اللغة بمعنى المقارن او الشريك أو الأخ ومشابه ذلك ، والقرين في المعتقد المصري القديم هو كأنه توأم الإنسان يولد معه في نفس يوم ميلاده ، و صوروا ذلك عندما رسموا الإله بشكل بشرى و بشكل معه قرينه الذى يشبهه في الصفات و في كل معالم حياته .

 

ومن هذا المنطلق كانت دراسة المرشدة السياحية لغة روسية”  ميرنا محمد  ” والتي تؤكد أن القرين هو الشاهد علي المتوفى و مدخله إلى العالم الآخر ، وخاصة عندما كان يوجد تمثاله في المقبرة مواجهًا للباب الوهمي مخرج الروح من القبر و كأنه يمسك بمقبض الباب .

 

الانسان والقرين

وتشير ميرنا محمد إلى أن المصري القديم اعتقد أن الإنسان يتكون من ستة عناصر و هم:- الكا: وهو القرين الذي يتعرف على المتوفي في العالم الآخر، البانو: هي الروح التي تصعد إلى “الأخت السماء لتعود مرة أخري، الايب : هو القلب على شكل الجعران و يذهب بعد الموت إلى محكمة أوزوريس و يوزن مع ريشة العدالة “ماعت”، الغت: هو الجسد و يحافظون عليه بالتحنيط، الشوت: هو الظل وكان يدخل و يخرج مع “الكا” من و الى المقبرة، الون: هو الأشم و ينقشونه علي المقبرة حتى تتعرف الروح عليه وهم الست عناصر المكونة للإنسان في العصر القديم .

 

حفائر دهشور

ويلقى خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان الضوء على هذه الدراسة موضحًا أن تمثال الكا للملك آو إيب رع حور من أعظم ما قدمه الفنان المصري في النحت على الخشب، نحت هذا التمثال في الأسرة الثالثة عشر في عصر الانتقال الأول وفترة الاضمحلال الثاني ويعود التمثال إلى الملك “آو ایب رع حور” وعثر عليه في دهشور، إرتفاعه 170 سم وقد وجد في منطقة دهشور مجموعة إمنمحات الجنازية حفائر دى مورجان عام 1884 .

 

الكا… القرين عند الفراعنة – تمثال مرعب تعرف على أسراره؟!

خشب الجميز

وينوه الدكتور ريحان إلى أن التمثال مصنوع بالكامل من خشب الجميز المرن القابل للنحت ، و أما عيناه فهي مرصعة بالكوارتز والبلور الصخري موضوع داخل حجرته من الخشب “ناووس” ، و هو تمثال للملك ” أو ایب رع حور”  ، و كان مغطى بطبقة من الجص و عند تعرضها للهواء عند الاكتشاف سقطت ، يرتدي فوق رأسه رمز الكا بالهيروغليفية وهي عبارة عن يدان مرفوعتان ويرتدي الشعر المستعار تنحسر عن الأذنين ، ويرتدي أيضا الذقن المستعار المعقوفة و كان يمسك بيداه اليمني صولجان .

 

وهناك رأي آخر يقول ” أنها ريشة الماعت” واليسرى عصا و لكنهما مفقودان ، و أيضا كانت هناك نقبة ذهبية و سرقت .

 

و يقف التمثال علي قاعدة خشبية وهو داخل ناووس يعتقد أنه كان إما مواجه لباب المقبرة لفتح الطريق.

او إنه كان يقابل منضدة لتلقى القرابين عليها، والتمثال هنا مجرد تمامًا من الملابس  .

وبملامح صارمة و تدل على إشراقة الحياة الأبدية.

الدكتور عبدالرحيم ريحان

مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمي بجنوب سيناء بوزارة السياحة والآثار

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: