Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

أمريكا رفع حظر دخول السودانيين الى أراضيها

 

 

دونالد ترامب

 

الخرطوم “المسلة” ….. رحبت الحكومة السودانية امس (الاثنين) بقرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بإزالة اسم السودان من قائمة الدول التي تم تقييد دخول مواطنيها إلى الولايات المتحدة الأمريكية .

 

وقالت الخارجية السودانية ، فى بيان ” تعرب وزارة الخارجية عن ترحيبها بالقرار الذي أصدره الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وأعلنته الإدارة الأمريكية الأحد والقاضي بإزالة اسم السودان من قائمة الدول التي تم تقييد دخول مواطنيها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وأضافت ” أن وزارة الخارجية اذ ترحب بهذا القرار تؤكد ثقتها في كفاءة الأجهزة السودانية المختصة وقدرتها ومهنيتها في مراقبة حركة المسافرين من وعبر المطارات السودانية بما يتوفر لها من تأهيل وخبرة وتجربة وأجهزة ومعدات وصلات تمكنها من التدقيق وفحص هويات المسافرين وتبادل المعلومات والتعاون مع كافة الأجهزة الرصيفة في الدول الصديقة”.

 

علاقات

 

ورأت الخارجية السودانية أن القرار الأمريكى يمثل تطورا إيجابيا مهما في مسيرة العلاقات الثنائية بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية ،ونتاجا طبيعيا لحوار طويل وصريح وجهود مشتركة قامت بها العديد من المؤسسات المختصة من الجانبين وتعاون وثيق بين البلدين في قضايا دولية وإقليمية محل إهتمام مشترك .

 

 

وأكدت تصميم حكومة السودان علي بذل المزيد من الجهود مع الإدارة الأمريكية لإزالة أي عقبات أمام التطبيع الكامل للعلاقات بين البلدين بما يحقق المصالح المشتركة لشعبي البلدين.

 

 

ووقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أول أمس الأحد ، أمرا جديدا وسع قائمة الدول التي تفرض إدارته على مواطنيها قيوداً مشددة لدخول الولايات المتحدة، بينما تم سحب السودان من القائمة الأصلية التي كانت تضم كلاً من اليمن والعراق والصومال وسوريا وإيران وليبيا.

 

دول جديدة

 

وقال مسؤولون أمريكيون إن الأمر الذي وقعه ترامب في وقت متأخر يوم الأحد، يفرض قيوداً على سفر رعايا ثلاث دول جديدة هي كوريا الشمالية وتشاد وفنزويلا.

 

 

وأضاف المسؤولون، أن العراقيين سيخضعون لفحص إضافي لدخول أميركا، لكنهم لن يواجهوا قيوداً وينص القرار الجديد على تعليق دخول الإيرانيين باستثناء حملة تأشيرات الدراسة ومن يأتون في إطار تبادل الزيارات السارية.

 

 

وبرر البيت الأبيض إضافة كوريا الشمالية وفنزويلا وتشاد، بوجود تقصير أمني من قبلها، وقال عن كوريا الشمالية تحديداً إنها لا تتعاون مع الحكومة الأمريكية بأي شكل، وتتقاعس عن تلبية كافة متطلبات تبادل المعلومات.

 

عقوبات

 

ويأمل السودان أن تقرر الولايات المتحدة الامريكية فى 12 أكتوبر المقبل رفع العقوبات المفروضة على السودان.

 

 

وأرجأت واشنطن في يوليو الماضي، البت في قرار رفع العقوبات بشكل دائم عن السودان إلى 12 أكتوبر القادم.

 

 

وقالت واشنطن ، وقتها ، انها مددت البت فى أمر العقوبات لأنها بحاجة إلى ” بعض الوقت” للتأكد من أن السودان قد عالج تماما المخاوف الامريكية ، وتشمل حل النزاعات المسلحة الداخلية في السودان وتحسين إمكانية دخول المساعدات الإنسانية والحفاظ على التعاون بشأن معالجة النزاعات الاقليمية ومكافحة الإرهاب.

 

 

وكان الرئيس الأمريكي السابق بارك أوباما قد أصدر في يناير الماضي أمرا تنفيذيا ينص على استئناف التبادل التجاري ورفع حظر عن الأصول الحكومية السودانية المجمدة بموجب عقوبات سابقة.

 

 

وأعطى الأمر التنفيذي مدة 180 يوما، للنظر في رفع العقوبات كليا اذا ما استطاعت حكومة السودان الحفاظ على جهودها المبذولة بشأن حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب.

 

 

وشمل القرار وقتها السماح بكافة التحويلات المصرفية بين البلدين واستئناف التبادل التجاري بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية.

 

 

 

وأدرجت واشنطن السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب عام 1993، وفرضت عليه عقوبات اقتصادية تشمل حظر التعامل التجاري والمالي منذ العام 1997.

 

 

وظلت واشنطن تجدد سنويا العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان منذ عام 1997، بسبب استمرار الحرب في إقليم دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، بجانب وجود قضايا عالقة مع دولة جنوب السودان، على رأسها النزاع على منطقة أبيي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: