Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

طيران الخليج توقع اتفاقية مع هونيويل لتشغيل أسطول طائراتها الإيرباص A320/321neo

 

 

المنامة “المسلة” …. وقعت طيران الخليج الناقلة الوطنية لمملكة البحرين وشركة هونيويل اتفاقية تقضي بشراء الناقلة لوحدات هونيويل للطاقة الإضافية، لطائرات أسطولها الجديد المكوّن من 29 طائرة إيرباص 320/321neo.

 

كما ستوفر هونيويل بموجب هذه الاتفاقية أيضاً خدمات الصيانة والإصلاح والتجديد التي تساعد طيران الخليج التي تعتبر أحد عملائها العريقين على تحقيق قدر أكبر من التكهن بتكلفة الصيانة في المستقبل مع تقليل النفقات عند الحاجة إلى خدمات غير متوقعة.

 

تعقيبا على الاتفاقية ، قال الكابتن وليد عبد الحميد العلوي نائب الرئيس التنفيذي لطيران الخليج “نحن نلتزم بكوننا شركة رائدة في عالم صناعة الطيران؛ الأمر الذي يبرهن عليه اختيارنا للأسطول الحديث من طائرات إيرباص A320neo، حيث تضمن لنا هذه الطائرات التي سنزودها بوحدات هونيويل للطاقة الإضافية التزامنا باستخدام أحدث التقنيات في طائرات أسطولنا. نحن نسير على الطريق الصحيح، وبتوقيعنا على اتفاقية وحدات هونيويل للطاقة الإضافية وخدمة الصيانة المصاحبة لها؛ سيتسنى لنا التركيز بشكل أفضل على الأداء والاعتمادية التي يستحقها مسافرينا.” بحسب بنا

 

ومن جهته قال فارانت بانوسيان مدير أول أعمال العملاء في شركة هونيويل أيروسبيس المصنِّعة لهذه الوحدات: “إن خبرتنا وإرثنا في مجال الطيران يتيح لنا الفرصة لتقديم أفضل التقنيات والمعدات وخدمات الدعم الممكنة لبعض المشغلين الأكثر ابتكاراً وتركيزاً على خدمة عملائهم في جميع أنحاء العالم. كما تعتبر طيران الخليج من أعرق عملائنا، ويسعدنا اختيارها لوحدات هونيويل للطاقة الإضافية وخدمة الصيانة المصاحبة لها لأسطولها الجديد من طائرات A320neo.”

 

يذكر أن وحدات هونيويل للطاقة الإضافية من طراز 131-9A ، هي إحدى القطع الهامة من المعدات على متن الطائرة؛ حيث أنها توفر مصدر الهواء لبدء محركات الطائرات الرئيسية ، فضلاً عن الطاقة الكهربائية وتكييف الهواء أثناء تواجد الطائرة على الأرض لضمان أقصى درجات الراحة للمسافرين.

 

 

وتشتهر وحدات 131-9A باعتماديتها وانخفاض تكاليف صيانتها طوال مدى استخدامها؛ مما يؤدي إلى وفرة كبيرة في الوقود كل عام.

 

وتجدر الإشارة إلى أن شركة هونيويل لديها تاريخ طويل في إنتاج وحدات الطاقة الإضافية للطيران باعتبارها الشركة الأولى لإنتاج توربينات الغاز في العام 1948 واستمرارها في هذا الاتجاه مع وحدات الطاقة الإضافية من فئة 131-series ؛ إحدى أنواع وحدات الطاقة الإضافية الأكثر نجاحاً للشركة، مع أكثر من 100 مليون ساعة في الخدمة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: