Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

إجراءات مبشرة لخروج السياحة من كبوتها بقلم. جلال دويدار

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بقلم: جلال دويدار رئيس جمعية الكتاب السياحيين

 

 

 

 

 

 

 

خطوة إيجابية هامة كان قطاع السياحة الواعد اقتصاديا في أشد الحاجة إليها أقدمت عليها وزيرة السياحة رانيا المشاط لترميم تداعيات سنوات القحط والنحس السياحي التي صاحبت سنوات هيمنة جماعات الارهاب الإخواني بعد أحداث ٢٥ يناير ٢٠١١. هذه الخطوة تتمثل في تأسيس صندوق لمساعدة الفنادق في عمليات التطوير والتحديث. قالت في أعقاب اجراءات الاعلان عن بدء تشغيل هذا الصندوق. من المؤكد أن ٢٠٪ من الناتج القومي  يأتي من السياحة صناعة الأمل في مصر.

 

 

أشارت الي أنه يجري ايضا تنفيذ التعديلات الواجبة في قانون السياحة المعمول به من عام ١٩٧٠ والعمل علي تطويرها لمسايرة المستجدات. اعلنت ان صندوق السياحة يتم تمويله بمساهمات خاصة. أضافت أن مشاكل الضرائب العقارية علي السياحة من بين ما تعمل علي ايجاد حلول لها مع الجهات المعنية قالت إنه يجري التحرك في مجال الترويج السياحي بأنماط جديدة تشمل الرياضة والنشاط الفني وما يتصل بها من مهرجانات للسينما وكل الفنون.

 

 

> > >

في هذا الشأن فلا جدال أنه يمكن الاعتماد علي مبادرة طارق عامر محافظ البنك المركزي التي تتضمن اصدار التعليمات للبنوك بتقديم قروض ميسرة لسد احتياجات اصلاح الثروة الفندقية والارتفاع بمستواها. يدخل ضمن ذلك ايضا تأجيل الديون وفوائدها بالنسبة لكل الأنشطة السياحية. كل هذه التحركات تستهدف مساعدة المنشآت السياحية علي النهوض من كبوتها بالتمويل  اللازم لتعويض احتياجات النهوض السياحي.

 

 

إن ما يتم اتخاذه في هذا المجال سوف يصب في النهاية لصالح الازدهار الاقتصادي الذي تعد السياحة قاطرته التنموية.

 

 

 في نفس الوقت فإنه من الضروري اعطاء مزيد من الاهتمام للتدريب علي جميع المهن السياحية لسد النقص فيها والذي يؤدي الي تدني مستوي الخدمات. ليس خافيا أن المعاناة من النقص في هذه العمالة قد حدث نتيجة الأزمة السياحية وهروب العمالة الي أعمال أخري لضمان لقمة العيش.

 

 

> > >

حول هذا الأمر فإنني أتمني الاعلان عن إحياء مركز التدريب التابع لوزارة السياحة والذي كان يتولاه بجدارة حسين بدران. إن أحدا لم يعد يتحدث حاليا عن هذا المشروع الواعد الذي قدم خدمات كبيرة لقطاع السياحة.

 

 

بالطبع فإنه لابد من الاشادة بالخطوات التي تم اتخاذها للاستعانة بالخبرة الأجنبية في تحقيق متطلبات توفير هذه العمالة علي أعلي مستوي. من المهم أن يشمل ذلك ايضا أن يكون لدينا اعداد كافية من الشباب الذي يتحدث اللغات الرئيسية الي جانب اللغات الواعدة للمد السياحي المستقبلي. هذا يعني أن تشمل برامج  الدراسة هذا البند في المواد التي يجري تدريسها في الكليات والمعاهد السياحية الي جانب مراكز التدريب.

 

 

> > >

ومن الأخبار المبشرة لصناعة السياحة النفي الصادر لاشاعة ضم صندوق دعم السياحة الذي يمول من الدولة والانشطة السياحية المختلفة الي وزارة المالية. ماتم اعلانه في هذا الصدد رفع من نفسية كل اعضاء أسرة السياحة. يأتي ذلك  باعتبار أن دخل هذا الصندوق المدعوم من الدولة يتم استخدامه في الانفاق علي المعارض والمؤتمرات السياحية الدولية التي تعد وسيلة هامة للترويج والتسويق السياحي.

 

 

هذا النفي يدعوني الي مطالبة المنشآت السياحية الي المواظبة في دفع انصبتهم في تمويل هذا الصندوق لصالحهم وصالح الصناعة. انها ولا شك مشكلة مستمرة من ايام المرحوم ممدوح البلتاجي وزير السياحة وأحد رواد النهضة السياحية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: