ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

الخطوط العراقية: استئناف الرحلات الجوية إلى أوربا قريباً

الخطوط العراقية: استئناف الرحلات الجوية إلى أوربا قريباً

 

بغداد "المسلة" ….. أكدت الخطوط الجوية العراقية، امس الجمعة، تنفيذ الشروط المطلوبة لاستئناف رحلاتها إلى الأجواء الأوربية، وأبدت عدم ممانعتها تسيير رحلات إلى أوربا من قبل شركات الناقل الوطني، في حين طالبت شركة طيران عراقية خاصة بمنح "النواقل الوطنية" حقوقاً ومجالاً أكبر لتقديم الخدمات للمسافر العراقي.

 

وقال مدير العلاقات الخارجية والإعلام في شركة الخطوط الجوية العراقية صلاح تايه في حديث إلى (المدى برس) على هامش الاحتفال السنوي لشركة (فلاي بغداد) للطيران الذي عقد بفندق بابل وسط بغداد، إن "روح المنافسة بين القطاعين العام والخاص أمر موجود في كل دول العالم المتطورة"، عاداً المنافسة "خطوة مهمة لإنجاح ودعم الاقتصاد في البلدان".

 

وأضاف تايه، أن "الخطوط الجوية العراقية ترحب بخلق أجواء منافسة مع النواقل الوطنية الأخرى وبضمنها شركة (فلاي بغداد)"، معرباً عن أمله بأن "ترتقي تلك الشركات بالخدمات المقدمة للمسافرين".

 

وتابع مدير العلاقات الخارجية والإعلام، أن " الخطوط الجوية العراقية لا تمانع تسيير رحلات إلى أوربا من قبل النواقل الوطنية في حال حصلت على موافقة سلطة الطيران المدني، كون ذلك سيخلق روح منافسة بين الشركات لتقديم الخدمات الأفضل"، مبيناً أن "الخطوط الجوية العراقية قريبة من استئناف رحلاتها إلى الأجواء الأوربية ونفذت ما طلب منها من قبل المنظمة الدولية للطيران وهي بانتظار قرار المنظمة".

 

من جانبه قال مدير عام شركة (فلاي بغداد) في العراق عبد الله الجبوري، في حديث إلى (المدى برس)، إن "وجود شركات طيران وطنية متعددة ، يوفر خيارات كبيرة للمسافر العراقي وتجنبه التقييد بوقت محدد سواء في الرحلات الداخلية أم الخارجية، إضافة إلى خيارات أسعار التذاكر والخدمات المقدمة"، مبيناً أن "شركة (فلاي بغداد) تسيّر في الوقت الحالي أربع رحلات جوية بواقع اثنتين داخلية وأخريين خارجية".

 

وأضاف الجبوري، أن "شركات الناقل الوطني بحاجة إلى حقوق ومجال أكبر في ظل أفضلية تتمتع بها الخطوط الجوية العراقية بنسبة 100%"، مطالباً الحكومة العراقية متمثلة بوزارة النقل وسلطة الطيران المدني "بفسح مجال أكبر للنواقل الوطنية للمساهمة في تقديم الخدمات للمسافر العراقي".

 

بدوره قال رئيس هيئة السياحة في وزارة الثقافة محمود الزبيدي في حديث إلى (المدى برس)، إن "وجود القطاع الخاص مهم وضروري لخلق أجواء من المنافسة لتقديم الخدمات الأفضل للمواطن العراقي على جميع الصعد"، داعياً إلى "تشجيع القطاع الخاص فهو يمثل القلب النابض للحركة التجارية في مجال السياحة".

 

وأضاف الزبيدي، أن "السياحة في العراق مرت خلال السنوات الماضية في مرحلة من عدم الاستقرار ولم ترتق إلى مستوى الطموح"، مؤكداً ضرورة "النهوض بالقطاع السياحي في العراق من خلال إحياء المناطق السياحية والاهتمام بها في العاصمة بغداد وفي بقية المحافظات".

 

وكانت لجنة الخدمات في مجلس النواب أعلنت، في (20 كانون الأول 2015)، جمع أكثر من 123 توقيعاً لغرض استجواب وزير النقل باقر جبر الزبيدي بشأن قرار منع الخطوط الجوية من الطيران فوق الأجواء الأوروبية بشكل نهائي، وفيما أشارت إلى أن طلب الاستجواب سيقدم إلى رئاسة البرلمان بعد انتهاء العطلة التشريعية، أشارت إلى أن الزبيدي "لم يف" بوعوده في إيجاد المعالجات خلال استضافته الأولى عندما كان قرار الحظر "مؤقتاً".

 

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن، يوم الجمعة (11 كانون الأول 2015)، إدراج الخطوط الجوية العراقية ضمن قائمة منع تسيير رحلات جوية لأوروبا، وفيما بيّن أن القرار جاء لعدم التزام العراق بتنفيذ شروط السلامة المعتد بها لدى الاتحاد، أكد أن هذه القائمة تعد مهمة لضمان سلامة مواطني الاتحاد الأوروبي.

 

وكانت شركة الخطوط الجوية العراقية التابعة لوزارة النقل، أعلنت، في 28 تشرين الثاني 2015، أن هناك "مؤشرات ايجابية" بحسم مصير الرحلات إلى أوروبا خلال أسبوعين، وفيما أعربت عن أملها بأن يصلها جواب خطي من المنظمات المعنية بمراقبة الطيران لحسم الموضوع.

 

وكانت وزارة النقل بررت، يوم الثلاثاء الـ(11 من آب 2015)، عدم السماح لطائراتها بالتحليق فوق عدد من الدول الأوروبية، وأكدت أن التعليق "مؤقت"، وفيما عزت السبب إلى عدم تطبيق الشركة لنظام الـ(IOSA)، أكدت توفير طائرات بديلة لغرض نقل المسافرين .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: