ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

متحف البحرين الوطني يعيد افتتاح معرض في أعماق العصر الجوارسي

متحف البحرين الوطني يعيد افتتاح معرض في أعماق العصر الجوارسي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كمان

المسلة السياحية

المنامة – قرر متحف البحرين الوطنيّ اعادة افتتاح معرض في أعماق العصر الجوراسي، الذي ينظمه متحف التاريخ الطبيعيلندن بدعم من المجلس الثقافي البريطاني، إذ يأخذ المعرض زوّاره في رحلة إلى أعماق العصر الجوراسي، قبل 200 مليون عام، للاطلاع على الكائنات التي عاشت في البحار قبل ملايين السنين، في الوقت الذي كانت تتواجد فيه الديناصورات.

 

برنامج مشترك

ويأتي المعرض ضمن برنامج معارض المملكة المتحدة والخليج، وهو برنامج مشترك أطلقته وزارة الثقافة الرقمية والإعلام والرياضة بالمملكة المتحدة (DCMS) بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني عام 2017م، بهدف دعم المؤسسات الثقافية والمتحفية في المملكة المتحدة في إيجاد شركاء في دول منطقة الخليج العربي.

لإقامة معارض فنية وثقافية تصاحب كل منها برامج ثقافية عامة، ما من شأنه تعزيز التبادل في جوانب الثقافة والفن والتراث بين بريطانيا ودول المنطقة.

مقتنيات المعرض

ويجمع المعرض ما بين عروض مقاطع الفيديو ثلاثية الأبعاد، والتي تم إنشاؤها بالحاسوب (CGI)، وأحافير حقيقية ونسخ طبق الأصل من المجموعة الواسعة والفريدة للأحافير البحرية التي يملكها متحف التاريخ الطبيعي.

ويتضمن مجموعة متعددة من العناصر التي تتنوع ما بين عروض تفاعلية، ومقاطع فيديو ثلاثية الأبعاد، وعروض الصوت المذهلة والكثير من العناصر القابلة للمس باليد كالجلود والأحافير وغيرها، وذلك من أجل توفير تجربة فريدة ومؤثرة للزوار.

تدابير احترازية

وأكدت هيئة البحرين للثقافة والآثار ضرورة الالتزام بالاحترازات الوقائيّة اللازمة لمواجهة فيروس كورونا، ومن بينها استخدام مواد التعقيم المتوفرة في موقع الفعاليات، والالتزام بمسافة مترين ما بين كل زائر وزائر.

والتعاون مع موظفي المتحف لتطبيق النظام، وارتداء الكمامات، واتباع التعليمات والإرشادات من موظفي المتحف.

 

وافتتح المعرض في المرة الأولى العام الماضي.. بحسب ما ذكرت “بنا ” .

 

متحف البحرين الوطني يعيد افتتاح معرض في أعماق العصر الجوارسي

أرقي المتاحف

يذكر ام متحف البحرين الوطنيّ افتتح رسميّاً في 15 ديسمبر 1988 على يد المغفور له الشّيخ عيسى بن سلمان آل خليفة أمير البلاد .. ويعتبر متحف البحرين الوطنيّ، والذي تمّ تصميمه من قبل مكتب «كرون وهارتفيغ راسميوسن »، من أرقى المتاحف في منطقة الخليج، وهو اليوم يعدّ أحد الصّروح الثّقافيّة الشّامخة في مملكة البحرين.

 

 

ويقع المتحف على شبه جزيرةٍ اصطناعيّةٍ في موقعٍ استراتيجيٍّ مركزيٍّ مطلٍّ على جزيرة المحرّق، وتُميّزه واجهته الرّخاميّة البيضاء وفناؤه الخلّاب.

 

مجمع المتحف

يتكوّن مجمّع المتحف من بنائين متّصلَين تصل مساحة أرضيّتهما إلى حوالى 20 ألف مترٍ مربّع.. يضمّ المبنى الرّئيسيّ قاعاتٍ العروضٍ الدائمة والمؤقته بالإضافة إلى قاعة محاضرات، متجر هدايا، ومقهى.

أمّا المبنى الإداريّ فيضمّ المكاتب الإداريّة، أماكن البحوث، مختبرات التّرميم، ومخازن المقتنيات.

 

ذاكرة البحرين

يختصر متحف البحرين الوطني ذاكرة البحرين وتاريخها الممتدّ عبر أكثر من 6 آلاف سنة.

ويتجلى من خلال قاعات المدافن، دلمون، تايلوس والإسام، العادات والتّقاليد، المهن والحرف التقليديّة، والوثائق والمخطوطات.

تتصل قاعات المتحف برّدهة رئيسيّة، وهي مساحةٌ متراميةٌ ودراماتيكيّةٌ تجمّلها أشعّة الضّوء الطّبيعيّة، وتضمّ معرض «الاستثمار في الثّقافة .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: