اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

قطر للأبنية الخضراء يجدد شراكته مع فندق ويندام جراند ريجنسي لتعزيز الوعي البيئي


قطر للأبنية الخضراء يجدد شراكته مع فندق ويندام جراند ريجنسي لتعزيز الوعي البيئي

 الدوحة " المسلة " … وقع مجلس قطر للأبنية الخضراء، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، مذكرة تفاهم مؤخرا مع فندق ويندام جراند ريجنسي – الدوحة، لتجديد الشراكة بين الطرفين الرامية لتعزيز الوعي والمعرفة البيئية، للعام الثاني على التوالي. وتنص المذكرة الموقعة على استمرار الفندق في كونه شريك الضيافة للمجلس في عام 2013، فضلا عن التعاون في نشر المعرفة البيئية، وتعزيز الوعي بالقضايا الرئيسة المتعلقة بالاستدامة، وتشجيع مشاركة الشباب في المشاريع الخضراء في البلاد. تم توقيع الاتفاقية من قِبل رشا خميس السليطي نائب رئيس مجلس قطر للأبنية الخضراء ومدير إدارة المشاريع في إدارة المشاريع الرئيسية في مؤسسة قطر، والسيد أيمن لطفي، مدير عام فندق ويندام جراند ريجنسي – الدوحة، في تاريخ 6 مارس 2013.

 

واعتبرت السليطي أن مذكرة التفاهم "تبشر بإحداث تغيير واسع في قطاع الضيافة بدولة قطر. إذ يقدم فندق ويندام جراند ريجنسي نموذجاً واعداً للفنادق المحلية في كيفية متابعة وتطوير أدائها البيئي، عبر اتخاذ تعديلات بسيطة ومؤثرة على مرافقها". وأضافت قائلة: "إن مجلس قطر للأبنية الخضراء مُكرس لمساعدة قطاع الضيافة على الحد من التلوث والتأثيرات البيئية الضارة الناجمة عن أعمال الفنادق. ومن خلال هذه الشراكة المتجددة، سنعمل معاً على تطوير الممارسات المستدامة للفندق، التي أثبتت نجاعتها الاقتصادية حتى الآن".

 

من جهتها، علّقت غادة صادق، مساعد المدير العام ورئيس مشاريع الاستدامة في فندق ويندام جراند ريجنسي، قائلة: "إنه لشرف كبير لفندق ويندام جراند ريجنسي أن يكون شريك الضيافة لمجلس قطر للأبنية الخضراء للعام الثاني على التوالي. إننا نتطلع للعمل معاً على مواصلة رحلتنا الناجحة نحو تحقيق الاستدامة خلال عام 2013".

وتابعت صادق: "لقد حسّن مجلس قطر للأبنية الخضراء قدرتنا على مواجهة القضايا البيئية، المرتبطة بقطاع الضيافة. كما أصبح فريقنا يأخذ بالاعتبار معايير الاستدامة في جميع جوانب التشغيل والتطوير في الفندق. وسنستضيف العام المقبل مجموعة مهمة من ورش العمل والحلقات الدراسية، التي يقيمها مجلس قطر للأبنية الخضراء، فضلاً عن المساهمة في جهود المجلس لتمكين المجتمعات المحلية في قطر، للمشاركة في بناء مستقبل أكثر استدامة لنا ولأطفالنا".

وكان مجلس قطر للأبنية الخضراء قد أطلق مجموعة العناية بالفنادق الخضراء، بهدف تشجيع أفضل الممارسات الخضراء في قطاع الضيافة الذي يشهد توسعاً ملحوظاً في دولة قطر، حيث يتوقع إنشاء 800 مبنى جديد في منطقة وسط العاصمة الدوحة، تضم عدداً من الفنادق، بالإضافة إلى العدد الضخم من المشاريع الإسكانية القائمة في كافة أنحاء دولة قطر.

 

ويعتبر فندق ويندام جراند ريجنسي عضواً بارزاً في مجموعة العناية بالفنادق الخضراء، خاصة بعد نجاحه في تحقيق تقدم كبير في مجال "تخضير" عملياته. إذ ساعدت الاجراءات التي اتخذتها إدارة الفندق في خفض نحو 75% من الطاقة الناجمة عن إضاءة الغرف، وذلك نتيجة الاستعانة بمصابيح موفّرة للطاقة. كذلك يقوم الفندق بفرز القمامة إلى بلاستيكية وورقية وزجاجية، ويعتني بتحضير كمية طعام وفقاً لإجمالي عدد الضيوف، لضمان عدم هدر المواد الغذائية. ويواصل مجلس قطر للأبنية الخضراء، من خلال مجموعة العناية بالفنادق الخضراء، توحيد الجهود مع المؤسسات الرائدة مثل فندق ويندام جراند ريجنسي، للعمل على الحد من انبعاثات الكربون الناجمة عن الفنادق.

 

يذكر أن مجلس قطر للأبنية الخضراء تم تأسيسه في عام 2009 بموجب مرسوم وقعته الشيخة موزا بنت ناصر رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، حيث يسعى المجلس إلى توفير الخبرات وتشجيع التعاون في اتباع ممارسات مستدامة لتصميم وتشييد أبنية خضراء في دولة قطر.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: