ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

وزير السياحة اللبنانى: نعول على مشروع طريق الفينيقيين لتحقيق نتائج إيجابية للقطاع السياحي

 


بيروت "المسلة" …. أكد وزير السياحة ميشال فرعون في مؤتمر أقيم في المعرض الدولي للسياحة والسفر في لندن، "أن لبنان تنعم في العامين الأخيرين بالاستقرار الأمني الذي مكنه من تخطي الظروف التي تشهدها المنطقة، كما ساعد على صمود القطاع السياحي الى حد كبير"، مشيرا الى أن "لبنان مقبل، من دون أدنى شك، على نهضة سياحية نتيجة الاستقرار السياسي الذي سيصبح متوفرا مع انتخاب رئيس جمهورية وتشكيل حكومة جديدة".

 

وشدد على أن "وزارة السياحة اللبنانية قامت بما هو مطلوب منها ولبت الكثير من مطالب أهل القطاع السياحي وبادرت الى إطلاق سلسلة مشاريع وخطط وضعت كلها على سكة التنفيذ، وستظهر نتائجها حتما على المدى القصير والمتوسط والطويل الأمد".

 

وتوجه فرعون، في المؤتمر الذي خصص لمشروع "طريق الفينيقيين"، "بالشكر الكبير لأمين عام منظمة السياحة العالمية طالب الرفاعي الصديق العزيز الذي وقف الى جانب لبنان وكانت له اليد الطولى في دعم إطلاق المشروع" بحسب ليبانون فايلز.

 

أضاف: "نعول كثيرا على مشروع "طريق الفينيقيين" القادر على الذهاب بعيدا في تحقيق نتائج إيجابية جدا على القطاع السياحي، علما أن أهميته لا تقتصر على الصعيد السياحي بل والثقافي أيضا، كما يتيح التعرف الى التقاليد وابراز الآثار الغنية التي تملكها المنطقة واكتشاف المزيد عن تاريخ الفينيقيين وإرثهم".

 

وأبدى "ارتياحه للتعاون القائم مع منظمة السياحة العالمية والمجلس الأوروبي بهدف ولادة هذا المشروع وما يتضمنه من برامج سياحية تشمل بلدانا عدة من بينها لبنان".

 

والقى الرفاعي كلمة نوه فيها "بالمجهود الكبير الذي قام به الوزير فرعون، الذي يترأس لجنة الشرق الأوسط في المنظمة، "فهو تخطى ما يعانيه بلده من مصاعب، وخصوصا الفراغ في منصب رئيس الجمهورية، وثابر على التخطيط وإطلاق المشاريع والتنفيذ، فكان فعلا الرجل المناسب في المكان المناسب".

 

وتوقف الرفاعي عند "أهمية مشروع "طريق الفينيقيين" نظرا لما تمتلكه المناطق التي يشملها من ميزات تمكنها من أن تكون قبلة للسياح من مختلف دول العالم".

 

وتحدث عن "الأهمية المتزايدة التي باتت للقطاع السياحي الذي ينمو بشكل كبير حول العالم"، معتبرا أن "الإحصاءات الخاصة بالقطاع تؤشر الى نتائج إيجابية".

من جهته، أشار رئيس المجلس الاوروبي ستيفانو دومينيوني الى "تطوير مشروع "طريق الفينيقيين، من الناحيتين السياحية والثقافية ليكون لدينا منتج يبرز أهمية دول البحر الأبيض المتوسط على الصعيد السياحي، وليصبح واعدا وجذابا لعدد كبير من السياح".

 

وأكد أن "هذا المشروع ستكون له نتائج إيجابيّة، مبدياً تقديره للتعاون مع المنظمة ووزارة السياحة اللبنانية".

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: