ArabicDanishDutchEnglishFrenchGermanGreekHindiItalianPortugueseRussianSlovenianSpanishSwedishTurkish

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل

مباحث السياحة والآثار والثقافة تتابع أعمال 600 منشأة بقطاع غزة

 

 

رام الله “المسلة” ….. تُعد دائرة مباحث السياحة والآثار والثقافة التابعة للإدارة العامة للمباحث العامة في الشرطة الفلسطينية من الدوائر المختصة في متابعة المنشآت السياحية والأثرية والثقافية المنتشرة في كافة مناطق قطاع غزة.

 

وتُعتبر دائرة مباحث السياحة والآثار والثقافة من الدوائر المُهمة في الشرطة الفلسطينية.

 

قطاعات حيوية

 

وفي هذا الصدد، أكد مدير الدائرة النقيب حسين أبو سعدة، أن المباحث تختص في متابعة أكثر من 600 منشأة سياحية وأثرية وثقافية تنتشر في كافة أنحاء قطاع غزة، مبيناً أن القسم نفذَّ منذ نشأته أكثر من 6 آلاف مهمة شملت 4650 مهمة خلال عام 2016 الماضي و1350 مهمة منذ مطلع عام 2017.

 

وقال النقيب أبو سعدة: “نعمل وفق رؤية وأهداف المباحث العامة وضمن مرجعية قانون السياحة والآثار رقم 5/29 ومرسوم إنشاء الشرطة السياحية رقم 46 لعام 1966 م”، حسب ما جاء في الموقع الرسمي للداخلية بحسب دنيا الوطن.

 

وأشار أبو سعدة إلى أن عملهم يتركز في متابعة ثلاثة قطاعات حيوية في المجتمع تشمل قطاع السياحة وقطاع الآثار وقطاع الثقافة، مبيناً أن المباحث تتابع المنشآت السياحية كالفنادق والمطاعم والاستراحات ومكاتب السياحة والسفر وغيرها”.

 

وتابع “عمل مباحث السياحة والآثار يُعد تراكمياً والتنسيق والمتابعة فيه يتم مع عدة جهات تضم وزارات السياحة والآثار والثقافة والنيابة العامة والبلديات والهيئات والنقابات وهناك تجاوب وتنسيق عال مع تلك المؤسسات والمنشآت واهتمام وترحيب مستمر بتواصلنا معها”.

 

ولفت إلى متابعة المباحث للقطاع الأثري والتي تشمل المواقع الأثرية المختلفة كالمساجد والكنائس والأديرة والمتاحف والأسبطة والمنازل الأثرية القديمة، بالإضافة لمراقبة قضايا التهريب والاتجار بالقطع الأثرية.

 

وأوضح أن قسم مباحث الآثار يُتابع بشكل دوري عمليات التنقيب عن الآثار وأسواق العرض سواء المحلي أو الافتراضي عبر “الإنترنت” بهدف كشف التجار الذين يُحاولون تهريب القطع الأثرية.

 

وأضاف “هناك تعاون مع الجهات والمنشآت السياحية واستحدثنا منظومة إلكترونية لتسجيل النزلاء في تلك المنشآت ومتابعة يومية لكافة أنشطتها وفعالياتها”.

 

وأشار إلى أن قسم مباحث السياحة يُتابع رواد المنشآت السياحية بهدف المحافظة على الآداب العامة والقانون، ومتابعة هذه المنشآت لمنع أي عمل خارج عن القانون.

 

كما يُركز عمل الدائرة بحسب مديرها على قطاع ثالث يتمثل في متابعة عمل 90 مركزاً ثقافياً وشبابياً و200 منشأة كالمطابع ودور النشر والمكتبات العامة، منوهاً في ذات السياق إلى أن عمل دائرة المباحث والآثار والثقافة.

 

طاقة مضاعفة

 

وفيما يتعلق بالكادر الشرطي الذي يعمل ضمن دائرة مباحث السياحة والآثار والثقافة، أكد النقيب أبو سعدة، أن الكادر غير كافٍ نظراً لأن الدائرة مستحدثة، مستطرداً “نبذل طاقة مضاعفة في عملنا”.

 

ونوَّه إلى أن دائرتهم تتغلب على المعوقات والعقبات التي تُواجهها وتعمل وفق الميزانيات المتاحة، مضيفاً “هناك عجز كبير في الميزانيات التشغيلية ونقص في الإمكانيات”.

 

في ذات السياق، أكد النقيب أبو سعدة أن قيادة وزارة الداخلية والشرطة تهتمان بعمل دائرة مباحث السياحة والآثار والثقافة، مستدركاً “كوادرنا تبذل مجهوداً كبيراً لإنجاز المهام الملقاة على عاتقها حسب القانون للحفاظ على الأمن السياحي في قطاع غزة”.

 

وفي ختام حديثه، ناشد النقيب أبو سعدة المواطنين بالإبلاغ عن أي مخالفات تخص القطاع الأثري وتزويد دائرة مباحث السياحة والآثار بأي معلومات حول أي إشكاليات تُواجههم بخصوص السياحة.

 

وأردف قائلاً “نعمل على مدار الساعة كفريق متكامل ونهدف لتقديم وتوفير سُبل الراحة لكافة أبناء شعبنا”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: