Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

سياحة المغامرات في رأس الخيمة تطلع إلى مليون زائر

رأس الخيمة “المسلة” ….. تشهد سياحة المغامرات في رأس الخيمة تطوراً متسارعاً يؤهل الإمارة لأن تصبح واحدة من أسرع الوجهات السياحية نمواً في الشرق الأوسط.

 

وقال هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إلى أن الإمارة نجحت بفضل ما تتمتع به من مناخ وطبيعة في إرساء مكانتها بين عشاق المغامرات والمتنزهين وراكبي الدراجات مع احتضانها لجبل جيس وسلسلة جبال الحجر الاستثنائية لتضيف إنجازا آخر لسجل جهودها في مسيرتها الرامية إلى تعزيز مكانتها كوجهة رائدة لسياحة المغامرات في المنطقة.

مقومات

وأضاف أن الإمارة أحرزت تقدّما لافتا في استقطاب هذه الشريحة المهمة من السياح .. مشيرا إلى تمتعها بجميع المقومات اللازمة لاستقطاب السياح من جيل الألفية.. إذ تنشد هذه الفئة التجارب السياحية الأصيلة والمميزة إلى جانب إمكانية التواصل مع الجوانب الثقافية وهو بالتحديد ما يشكل مجال تميز الإمارة فضلاً عن رغبة هذه الشريحة في التمتع بالمشاهد الطبيعية الساحرة والتي تشكل إحدى الركائز الرئيسية للعروض المقدمة.

 

المواقع الجبلية

ونوّه مطر إلى أن السياح من جيل الألفية يشكّلون حالياً إحدى الفئات المستهدفة بالنسبة للإمارة التي تفخر بتراثها العريق.. إضافة إلى مخزونها الهائل من المناظر الطبيعية الخلابة بدءاً من الطبيعة الصحراوية المذهلة ووصولاً إلى المواقع الجبلية المدهشة في جبال الحجر مع كل ما تنطوي عليه من الينابيع الطبيعية فائقة الجمال وصولاً إلى جبل جيس أعلى قمة جبلية في دولة الإمارات والذي يتبوأ المرتبة الأولى على قائمة أبرز مواقع الجذب السياحي في الإمارة بحسب موقع ” تريب أدفايزر ” الذي صنف 88 في المائة من المشاركين في استطلاع أجراه هذه الوجهة ضمن فئة ممتاز أو جيد جداً .

 

وقال ” لا شك في أن السياح من جيل الألفية قد لعبوا دوراً مهماً في زيادة نسبة الزوار القادمين إلى الإمارة من مختلف بلدان العالم ..

 

ونتوقع استمرار هذا الزخم نظراً للاستجابة الواسعة التي نتلقاها من حملتنا الترويجية خلال فعاليات معرض سوق السفر العالمي والتي ينظمها نخبة من الجهات الترويجية البريطانية المتخصصة بسياحة المغامرات وستساعدنا مجموعات سياح جيل الألفية على تحقيق هدفنا المتمثل باستقطاب مليون زائر خلال العام المقبل حيث سيسهم تركيزنا الكبير على أنشطة سياحة المغامرات في اجتذاب المزيد من الزوار “.

 

جبل جيس فلايت
هيثم مطر

وأوضح الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة أن افتتاح مسار ” جبل جيس فلايت ” الانزلاقي يعد حدثا عالميا مهما بالنسبة لقطاع السياحة حيث ساهم في ترسيخ مكانة إمارة رأس الخيمة على خارطة السياحة العالمية في ظل الأعداد غير المسبوقة من الزوار الذين تستقبلهم الإمارة حاليا.. مشيرا إلى أن ” جبل جيس فلايت ” سيسلط أنظار العالم أجمع على الإمارة الأمر الذي يكسبها مكانة مهمة على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي كوجهة عالمية لسياحية المغامرات .

 

وذكر أن تجربة ” جبل جيس فلايت ” ستكون من أهم المعالم السياحية التي تحتضنها الإمارة وستسهم أيضا في ترسيخ مكانة جبل جيس كوجهة سياحية بارزة على مستوى منطقة الشرق الأوسط.. موضحا أن مسار ” جبل جيس فلايت ” يمتد بطول 2.83 كيلو مترا ما يعادل طول 28 ملعب كرة قدم وبارتفاع 1680 مترا فوق مستوى سطح البحر.

 

وقال هيثم مطر إن تحطيم رقم جينيس في أطول مسار انزلاقي يدل على نجاح استراتيجية النمو السياحي الذي تسعى إليه الإمارة بعدما تمكنت في غضون سنوات قليلة من إطلاق مشاريع ترفيهية تستهدف الاستقطاب من الداخل والخارج.

 

المعالم السياحية

واعتبر أن تجربة «جبل جيس فلايت» من أهم المعالم السياحية التي تحتضنها الإمارة.. وتسهم في ترسيخ مكانة جبل جيس كوجهة سياحية بارزة على مستوى الشرق الأوسط.. مضيفا ” ومع الاحتفال بهذا الإنجاز الضخم .. تكون إمارة رأس الخيمة تقدمت أشواطاً في تحقيق طموحاتها الرامية إلى ترسيخ مكانتها على خريطة السياحة العالمية “.

 

ولفت إلى أن توافد الزوار إلى المسار فاق التوقعات ووجه اهتمام الجميع إلى رأس الخيمة بصفتها وجهة محلية وإقليمية وعالمية لسياحة المغامرات.. داعيا المهتمين بأجواء الإثارة والتشويق وعشاق الطبيعة بعدم تفويت الفرصة بأن يكونوا جزءاً من عالم ” جبل جيس فلايت “.

 

وأعرب مطر عن اعتقاده بأن ” فئة الألفية لن تزودنا بالمزيد من السياح فحسب ولكنها ستسهم أيضاً في استقطاب المستثمرين نحو الإمارة والتي توفر لهم بدورها المساحة والمكان الأمثل لإقامة المنتجعات وتنظيم الأنشطة السياحية الجبلية.. فيما أصبح الخبراء في القطاع يدركون جيداً بأن جيل الألفية لم يعد مجرد مجموعة من المسافرين بعوائد منخفضة وإنما نخبة من السياح المثقفين الذي يزدادون ثراءً ويميلون إلى قضاء العطلات ضمن وجهات صديقة للبيئة وتحترم ثقافاتهم الخاصة وهذا بالضبط ما تقدمه إمارة رأس الخيمة لهم “.

 

عام السياحة المستدامة من أجل التنمية

وباعتبارها الجهة الراعية لبرنامج ” عام السياحة المستدامة من أجل التنمية ” الذي أطلقته منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة /UNWTO/.. تبدي رأس الخيمة التزاماً راسخاً بالاستدامة ضمن إطار الاستراتيجية السياحية الخاصة بها.

 

وفي هذا السياق.. قال هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إن ” من شأن هذا الالتزام أن يساعدنا على حماية أصولنا السياحية والحفاظ عليها على نحو مستدام وتحقيق أهدافنا الخاصة بأعداد الزوار القادمين.. فضلاً عن توفير المزيد من فرص العمل والمساهمة الفاعلة في الناتج المحلي الإجمالي للإمارة “.

 

وأعرب عن تفاؤله بتحقيق الهدف المتمثل باجتذاب مليون زائر مع نهاية العام المقبل و2.5 مليون زائر خلال نهاية العام 2025 .. مضيفا ” سنركز في المرحلة المقبلة على 3 قطاعات سياحية رئيسية بما يتجاوز سياحة الاستجمام التقليدية المتمثلة بالشمس والرمال، إلى أسواق محبي المغامرة والتشويق ورواد الثقافة والباحثين عن المرافق الصحية ومنتجعات الاستجمام الفاخرة “.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: