اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

جانبى طويل
جانبى طويل

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كمان

المسلة السياحية

كتب : د. عبد الرحيم ريحان

رصدت دراسة فنية للفنانة التشكيلية رحاب فاروق مجوهرات ملوك بريطانيا والمغامرات والحكايات المرتبطة بها ، وتوضح ” أن مجوهرات ملوك بريطانيا تتكون من جواهر ملوك وملكات إنجلترا من مجموعة حُلي ومجموعة تيجان و صولجانات ونياشين تُستعمل أثناء حفلات التتويج ، وكرة ملكية من الذهب المرصع بالجواهر جلبت علي يد مغامر أيرلندي “توماس بلود”  عام 1671م كان في صف البرلمان إبان عهد الكومنولث 1649-1660م ، إذ تمكن من سرقة الكرة وتاج ملكي، لكن سرعان ما أُلقي القبض عليه قبل أن يصل إلي حصانه.. وعفا عنه الملك تشارلز فيما بعد.

 

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

وتُحفظ هذه الثروة المرصعة بالماس واللؤلؤ والأحجار الكريمة في ببيت المجوهرات في برج لندن وهي معروضة للجمهور علي الدوام.. لكنها محمية جيدًا من الحرائق والسرقات .

 

أضخم ماسة

ويلقى خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلم بجنوب سيناء بوزارة السياحة والآثار الضوء على هذه الدراسة موضحًا ” أن المجوهرات تشمل صولجان السيادة البريطاني يحمل بقمته إشارة الصليب إشارة سلطة الملك وهو علي هيئة حمامة ترمز للعدالة والقانون.

 

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

 

أما الماسة الضخمة التي تحتل تاج الصولجان المُصلب فهي إحدى نجوم إفريقيا ، وهي أضخم ماسة فائقة العمق وأشدها نقاءً في العالم تكونت بالقرب من مركز الأرض، واكتشفت بمنجم للماس بجنوب إفريقيا .

 

تاج القديس إدوارد

وتاج الدولة وهو التاج الذهبي الذى صُنع لتتويج الملك تشارلز الثاني و يُسمي بتاج القديس إدوارد ، ويستعمل لاحتفالات التتويج فقط وهو أثقل تاج ببيت المجوهرات حيث يزن 2.300جم تقريبا ، لذا فهو يُلبس لفترة محدودة من الحفل ثم يُستبدل به تاج الدولة الأخف وزنًا .

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

أقدم جوهرة

علاوة على التاج الإمبراطوري و يُلبس في افتتاح البرلمان ويحتوي علي أكثر من 3.000 قطعة من الأحجار الكريمة بما فيها الياقوتة البيضاوية المعروفة بياقوتة الأمير الأسود ، وجوهرة ستيوارت ، وجوهرة السفير المربعة التي تُعد أقدم جوهرة في التاج…ولكن أوسعهم شهرة ، وأكثرهم إثارة للجدل حتي الآن .!

 

ياقوتة الأمير الأسود

ويضيف الدكتور ريحان من خلال ما رصدته الفنانة التشكيلية رحاب فاروق أن ياقوتة الأمير الأسود هي جوهرة حمراء تتوسط التاج البريطاني وليست ياقوتة كما قيل وأُشيع ، فمع تطور وسائل اختبار نوعية الأحجار الكريمة في العصر الحديث ، تم اكتشاف أن ياقوتة الأمير الأسود ليست بياقوتة.. بل حجر” إسبينيل” وهذا لا يُنقص منها، فحجر إسبينيل بهذا الحجم الكبير يساوي ملايين الدولارات .

 

الفنانة التشكيلية رحاب فاروق

أمير غرناطة والرهيب

وقصة هذه الياقوتة قصة عجيبة، ففي أواسط القرن الرابع عشر الميلادي كانت هذه الجوهرة الحمراء بحوزة صاحب قصر الحمراء” أبو سعيد محمد السادس” أمير غرناطة،  والذي قتله غدرًا مُضيفه “بطرس الرهيب” صاحب إشبيلية للاستيلاء علي جواهره لعلمه بولعه باقتناء الأحجار الكريمة والمجوهرات.

ولكن بطرس الرهيب تعرض لتمرد أخيه فاستنجد بالأمير الإنجليزي “إدوارد أوف وودستوك “المعروف بالأمير الأسود ، الذى قدّم المساعدة العسكرية المطلوبة مشترطًا الحصول علي الياقوتة الحمراء ،وكان له ما أراد بعد معركة “ناجيرا” التي دارت بإسبانيا عام1367م .

 

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

زجاج وليس ياقوت

ويؤكد الخبراء أن كل الأحجار الضخمة التي رصعت تيجان أوروبا وقيل أنها ياقوت هي في الواقع إسبينيل زجاجي صلب أكسبه جماله وصلابته التشبيه بالياقوت،  ويوجد منه عدة ألوان وجاءت تسميته من الكلمة اللاتينية “سبينا” وتعني الشوكة وهو شكل الإسبينيل البلوري المدبب ثماني الأوجه .

ولأن الإسبينيل الاصطناعي شائع جدًا ويتم استخدامه كبديل لمجموعة متنوعة من الأحجار الكريمة المماثلة في المظهر الخارجي ، ولكن يمكن فصله عن الطبيعي عن طريق استخدام المغناطيس، فالإسبينل الطبيعي يُظهر استجابة ضعيفة إلي معتدلة تجاه المغناطيس بسبب محتواه من الحديد.

 

مجوهرات ملوك بريطانيا حكايات وأسرار بالصور .. دراسة للتشكيلية رحاب فاروق

درة التاج البريطاني

وهناك جوهرة أخري تطالب الهند باستعادتها من بريطانيا ، وهي درة التاج البريطاني الملكي..105.6قيراطًا، وهى الجوهرة” كوهينور” التي سلمها داليب سينج لبريطانيا ، بموجب معاهدة أُبرمت بعد الحرب البريطانية ضد السيخ .

ونصت علي أن يجب علي مهراجا لاهور تسليم الماسة كوهينور وقد أجمع مثمنون وخبراء علي أن قيمتها تصل إلى 200مليون جنيه إسترليني .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: