اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

زيدان : الباب مفتوح للشركات المصرية للمساهمة فى مشروعات إعادة إعمار ليبيا

 

زيدان : الباب مفتوح للشركات المصرية للمساهمة فى مشروعات إعادة إعمار ليبيا

 

القاهرة "المسلة" … أﻋرب ﻋﻠﻰ زﯾدان، رﺋﯾس اﻟوزراء ، ﺧﻼل اﺳﺗﻘﺑﺎل ﻋدﻟﻲ ﻣﻧﺻور، اﻟرﺋﯾس اﻟﻣﺻري اﻟﻣؤﻗت ﻟﮫ، حلال الأيام الماضية  ﺑﻣﻘر رﺋﺎﺳﺔ اﻟﺟﻣﮭورﯾﺔ ﻋن ﺗطﻠﻊ ﺑﻼده ﻹﺳﮭﺎم ﻣﺻر ﻓﻲ ﻋﻣﻠﯾﺔ إﻋﺎدة  اﻹﻋﻣﺎر ﻓﻲ ﻟﯾﺑﯾﺎ ﺧﻼل اﻟﻣرﺣﻠﺔ اﻟﻘﺎدﻣﺔ.

 

وﺑﺣﺳب ﺑﯾﺎن أﺻدرﺗﮫ اﻟرﺋﺎﺳﺔ اﻟﻣﺻرﯾﺔ، ﻗﺎل زﯾدان إن "اﻟﺑﺎب ﻣﻔﺗوح أﻣﺎم ﺷرﻛﺎت اﻟﻣﻘﺎوﻻت اﻟﻣﺻرﯾﺔ ﻟﻠﻣﺷﺎرﻛﺔ ﻓﻰ ﻣﺷروﻋﺎت إﻋﺎدة اﻹﻋﻣﺎر ﺑﻠﯾﺑﯾﺎ"، ﻣﺷﯾًرا إﻟﻰ ﻣﺎ "ﺗﺗﻣﺗﻊ ﺑﮫ اﻟﻌﻣﺎﻟﺔ
اﻟﻣﺻرﯾﺔ ﻣنُﺳﻣﻌﺔ ﺟﯾدةٍ ﻓﻲ ﻟﯾﺑﯾﺎ."

وأوﺿﺢ أن "ﻋدد اﻟﺗﺄﺷﯾرات اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ اﻟﻣﻣﻧوﺣﺔ ﻟﻠﻣﺻرﯾﯾن ﻗد ﺑﻠﻎ (2 ﻣﻠﯾون ﺗﺄﺷﯾرة) ﻣﻧذ ﺛورة 25 ﯾﻧﺎﯾر ."2011

ﻣن ﺟﺎﻧﺑﮫ، أﻛد اﻟرﺋﯾس اﻟﻣؤﻗت ﻋدﻟﻲ ﻣﻧﺻور، ﺑﺣﺳب اﻟﺑﯾﺎن، ﻋﻠﻰ أن "ﻟﯾﺑﯾﺎ ﺗﻣﺛل ﻋﻣﻘﺎً إﺳﺗراﺗﯾﺟﯾﺎً ﻟﻣﺻر، وأن ﻣﺻر ﺳُﺗﻘدم ﻛل ﻣﺎ ﻟدﯾﮭﺎ ﻣن ﻋوٍن ﻣﻣﻛن ﻟﻠﺷﻌب اﻟﻠﯾﺑﻲ ﻓﻲ ﻣﺳﯾرﺗﮫ ﻹﻋﺎدة اﻹﻋﻣﺎر."

من ناحية أخرى ﻋﺑر ﺣزب اﻟﻌداﻟﺔ و اﻟﺑﻧﺎء، ﻋن اﺳﺗﯾﺎﺋﮫ اﻟﺷدﯾد ﻣن زﯾﺎرة رﺋﯾس اﻟﺣﻛوﻣﺔ ﻋﻠﻲ زﯾدان اﻟﻰ ﻣﺻر و ﻟﻘﺎﺋﮫ ﺑﻘﺎدة اﻻﻧﻘﻼب اﻟﻌﺳﻛري.

و ﻗﺎل ﺣزب اﻟﻌداﻟﺔ و اﻟﺑﻧﺎء ﻓﻲ ﺑﯾﺎن " إن الحزب وﻛل اﻷﺣرار واﻟﺷرﻓﺎء اﻟذﯾن ﯾؤﻣﻧون ﺑﺎﻟﻣﺳﺎر اﻟدﯾﻣﻘراطﻲ وﯾرﻓﺿون اﻻﻧﻘﻼﺑﺎت اﻟﻌﺳﻛرﯾﺔ وﯾﺣﺗرﻣون ﺣﻘوق اﻹﻧﺳﺎن ﺑﻐض اﻟﻧظر ﻋن أي ﺗوﺟﮫ "أﯾدﯾوﻟوﺟﻲ " ﻧﺑدي اﺳﺗﯾﺎﺋﻧﺎ اﻟﺷدﯾد ﻣن ھذه اﻟزﯾﺎرة واﻟﺗﻲ ﺗﺣﻣل ﻓﻲ طﯾﺎﺗﮭﺎ ﻣﺑﺎرﻛﺔ واﻋﺗراف ﺻرﯾﺢ ﺑﮭذا اﻻﻧﻘﻼب وﻗﺎدﺗﮫ اﻟذﯾن ارﺗﻛﺑوا ﻣن اﻟﻣﺟﺎزر واﻻﻧﺗﮭﺎﻛﺎت ﻟﺣﻘوق اﻹﻧﺳﺎن ﻣﺎ ﯾﻧدي ﻟﮫ ﺟﺑﯾن اﻟﺑﺷرﯾﺔ واﻟذي أداﻧﮫ اﻟﻌﺎﻟم أﺟﻣﻊ."

وجاء في البيان "إﻧﻧﺎ ﻧﻌﺗﺑر أن ھذه اﻟزﯾﺎرة ﻻ ﺗﻧﺳﺟم ﻣﻊ ﻣﺑﺎدئ ﺛورة اﻟﺳﺎﺑﻊ ﻋﺷر ﻣن ﻓﺑراﯾر،واﻟﺗﻲ ﻗدم ﺧﻼﻟﮭﺎ اﻟﺷﻌب اﻟﻠﯾﺑﻲ ﻋﺷرات اﻵﻻف ﻣن اﻟﺷﮭداء ﻓﻲ ﺳﺑﯾل اﻟﺣرﯾﺔ واﺣﺗرام ﺣﻘوق اﻹﻧﺳﺎن وﻣن اﺟل ﻧﺟﺎح اﻟﻣﺳﺎر اﻟدﯾﻣﻘراطﻲ ﻧﺎھﯾك أن ﺗﺄﺗﻲ ھذه اﻟﺧطوة ﻣن رﺋﯾس اﻟﺣﻛوﻣﺔ وﻣن دوﻟﺔ ﻣن أھم دول اﻟرﺑﯾﻊ اﻟﻌرﺑﻲ وھﻲ ﻟﯾﺑﯾﺎ."

واكد البيان على  "ان اﻟﺣزب ﯾﻌﻲ أن زﯾﺎرة رﺋﯾس اﻟﺣﻛوﻣﺔ ﻋﻠﻲ زﯾدان إﻟﻰ ﻣﺻر ﺗﺄﺗﻲ ﻓﻲ إطﺎر ﻣﻧﺎورة ﺳﯾﺎﺳﯾﮫ ﻟﺧﻠط اﻷوراق وإﺷﻐﺎل اﻟرأي اﻟﻌﺎم ﻋن اﻟﻘﺿﺎﯾﺎ اﻟداﺧﻠﯾﺔ ﻟذﻟك ﻓﺈن اﻟﺣزب ﻟن ﯾﻠﺗﻔت ﻟذﻟك وﯾﻘدر ﺟﯾدا أھم اﺳﺗﺣﻘﺎﻗﺎت اﻟﻣرﺣﻠﺔ."

و ﻗﺎل اﻟﺣزب ان ﺣﻛوﻣﺔ زﯾدان ﺗﻣر ﺑظروف ﺻﻌﺑﺔ ﺟدا وﺳط ﻣطﺎﻟﺑﺎت ﺑﺎﺳﺗﻘﺎﻟﺗﮫ ﻣن داﺧل اﻟﻣؤﺗﻣر اﻟوطﻧﻲ وﺧﺎرﺟﮫ وذﻟك ﺑﺳﺑب ﻣﺎ وﺻﻠت إﻟﯾﮫ اﻟﺣﻛوﻣﺔ ﻣن ﻓﺷل ذرﯾﻊ ﻋﻠﻲ ﻛل اﻟﻣﺳﺗوﯾﺎت اﻻﻣﻧﻲ و اﻻﻗﺗﺻﺎدي و اﻟﺧدﻣﺎﺗﻲ.
 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: