اعلانات الهيدر – بجانب اللوجو

Al Masalla-News- Official Tourism Travel Portal News At Middle East

ماذا تعرف عن قلعة النمرود – بانياس حصن تاريخي في الجولان السوري المحتل

ماذا تعرف عن قلعة النمرود - بانياس حصن تاريخي في الجولان السوري المحتل

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كمان

المسلة السياحية

دمشق

كتبت : مها الأطرش

تلخص المواقع الأثرية في الجولان السوري المحتل ملاحم وبطولات شهدتها عبر عصور مختلفة أحدها قلعة بانياس أو النمرود أو المعروفة شعبياً باسم “الصبيبة” التي تعد من أهم المواقع الأثرية والقلاع المحصنة في بلاد الشام بأكملها.

 

 

تتميز القلعة بموقع استراتيجي مهم بحسب الباحث والمؤرخ أحمد محمود الحسن الذي أوضح لـ سانا أنها تقع في قمة جبل شاهق في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة بانياس الحولة وترتفع نحو 300 متر عن سطح البحر لافتاً إلى أن المسلمين بنوها في القرن السابع الهجري.

 

ماذا تعرف عن قلعة النمرودبانياس حصن تاريخي في الجولان السوري المحتل

 

قلعة النمرود

قلعة النمرود أو بانياس كما أطلق عليها بعض المؤرخين القدماء ، وتسمى أيضاً الصبيبة نسبة إلى “الصبة” أي مربط الخيل تتربص عليه القلعة تضم منحدرات شاقولية هائلة في ثلاث جبهات .

ما يجعلها منيعة وحصينة ويتعذر الوصول إليها من هذه الجهات، وتمتد هذه القلعة نحو 550 متراً ولا يزيد عرضها على 30 متراً تشبه شكل رقم 8 فهي ضيقة في وسطها ومتسعة في طرفيها .

ويبلغ أقصى عرض لها في جهة الشرق 165 متراً ومن الغرب 115 متراً وفى الوسط 65 متراً.

 

 

مبنى عبادة

يتقدم القلعة من الجهة الجنوبية الغربية مرجان وتطل على مناظر طبيعية جميلة وخلابة حيث يؤدي المدخل إلى باحة مستطيلة ملأي بأنقاض المباني المختلفة مثل المهاجع والمستودعات ومجامع المياه وفى منتصفها مبنى عبادة مربع الشكل مازالت فيه بقايا أعمدة وفقاً للباحث الحسن.

 

ماذا تعرف عن قلعة النمرودبانياس حصن تاريخي في الجولان السوري المحتل

هندسة القلعة

وبحسب الحسن فإن هندسة القلعة تعتبر نموذجاً لعدد من القلاع التي شاع انتشارها في تلك الحقبة التاريخية، حيث بنيت جدرانها من الحجر الكلسي بسماكة أربعة أمتار ولها قواعد مثمنة الشكل ، ويحيط بباحتها سور ضخم له أبراج شاهقة موزعة في المناطق التي تتطلب الدفاع عنها من الجهة الشرقية من القلعة..  إضافة إلى ستة أبراج مربعة الشكل .

مشيراً إلى ارتباط هذه الأبراج ببعضها بجدران ضخمة تدعى سجون خط الدفاع ولها فتحات رماية للسهام.

 

مواجهة سرقة التاريخ

وتقف قلعة بانياس كباقي المواقع الأثرية في الجولان السوري المحتل بوجه الاحتلال الإسرائيلي الذي يحاول سرقة التاريخ والآثار.

ضارباً بذلك عرض الحائط بكل القرارات الدولية التي تحمي الآثار من السرقة والعبث والتخريب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Disabled
%d مدونون معجبون بهذه: